فيس كورة > أخبار

الدوري المصري : الجونة يخطف التعادل من المحلة

  •  حجم الخط  

الدوري المصري : الجونة يخطف التعادل من المحلة

 

فى مباراة الإنذارات الملونة (الحمراء والصفراء).. فشل فريق غزل المحلة فى تحقيق الفوز الأول له هذا الموسم بعدما تمكن الجونة من قلب تأخره فى الشوط الأول بهدفين نظيفين إلى تعادل إيجابى 2-2، وذلك فى المباراة التى أقيمت بينهما ظهر اليوم بملعب الغردقة فى غفتتاح لقاءات الأسبوع السادس من الدورى الممتاز المصرى.. ويعد هذا التعادل بطعم الخسارة للجونة ومدربه المخضرم أنور سلام لأنه جاء استمرارا للنتائج السيئة للفريق، بعد تعادله على أرضه أيضا مع مصر المقاصة.

 

بدأت المباراة بالوقوف دقيقة حدادا على روح فقيد الكرة المصرية والسكندرية المدافع الصلد فى السبعينيات وبداية الثمانينيات "بوبو".

 

وعن اللقاء فقد انتهى الشوط الأول، الذى باغت فيه إبراهيم يوسف المدير الفنى لغزل المحلة نظيره فى الجونة أنور سلامة بهجوم عكسى عن طريق الهجمات المرتدة التى أجاد تنفيذها محمد عبدالله، بتقدم غزل المحلة بهدفين دون رد عن طريق المتألق محمد عبدالله أحرزهما فى الدقيقتين 21 و43، ووضح الارتباك على لاعبى الجونة من المباغتة المحلاوية، رغم الاستحواذ والسيطرة على وسط الملعب، وحاولوا أكثر من مرة التسجيل فى شباك إبراهيم فرج.

 

وقد شهد الشوط الأول قمة الإثارة والندية، خاصة بعد أن أشهر حكم اللقاء أحمد العدوى، بطاقتين حمراوين فى وجه كل من مهاجم المحلة الإفريقي صامويل أوسو فى الدقيقة 35، وتبعه مهاجم الجونة أحمد عثمان بيلية بدقيقة واحدة فقط، ( الـ36 )، وكذلك نال 3 لاعبين من المحلة الكارت الأصفر وهم: حارس المرمى إبراهيم فرج فى الدقيقة 12، ومحمود صبحى فى الدقيقة 25 ، ثم أحمد مجدى فى الدقيقة 29.

 

فى الشوط الثانى حاول أنور سلامة الاستفاقة من مباغتة زعيم الفلاحين، فقام بإخراج إبراهيم الهلالى الذى لم يقدم جديدا وأشرك شريف أشرف، فى محاولة منه لتنشيط الهجوم، وكذلك أخرج علاء شعبان ودفع بمحمود سيد، وبالفعل أثمر التغييران فقد هاجم الجونة بضراوة شديدة مستغلا المساحات الواسعة فى الملعب بعد طرد لاعبين من الفريقين، وتحرك المهاجمون ولاعبو الوسط بقيادة المتألق صامويل أوكران.. وقد تمكن شريف أشرف من إحراز الهدف الأول للجونة فى الدقيقة 59، ليتقلص الفارق، وتزداد المباراة سخونة، ومع الضغط المتتالى على مرمى إبراهيم فرج ينجح عاشور الأدهم نجم وسط الجونة فى معادلة النتيجة فى الدقيقة 65.

 

وبعد هدف التعادل للجونة، يفقد لاعبو المحلة أعصابهم، وينال حارس المرمى إبراهيم فرج كارتا أحمر فى الدقيقة 66 ليضطر المدير الفنى للفلاحين إلى إخراج نجم المنتخب الأوليمبى أحمد مجدى، ويدفع بسامح على لحراسة المرمى الخالى، واستمرت الإثارة فى ملعب الغردقة وذلك بالطرد الرابع فى اللقاء والذى وجهه العدوى حكم اللقاء إلى نجم المباراة صامويل أوكران لاعب الجونة وذلك فى الدقيقة 67 أى بعد طرد حارس المحلة مباشرة، لتنفتح تماما المباراة أمام الفريقين.

 

ويطمع غزل المحلة فى اللقاء حيث يدفع إبراهيم يوسف المدير الفنى بالمهاجم رضا متولى، بدلا من صاحب هدفى المحلة محمد عبدالله، وذلك فى الدقيقة 72.

 

وتستمر المباراة مفتوحة من الجانبين وهجمات متبادلة بين الفريقين، حتى يطلق أحمد العدوى صافرته معلنا انتهاء اللقاء بالتعادل الإيجابى 2-2، ليرتفع رصيد الجونة الذى فقد نقطتين على أرضه إلى 8 نقاط من 6 لقاءات بقيادة مديره الفنى أنور سلامة، ويرتقى مؤقتا للمركز السادس بجدول الدورى انتظارا لباقى لقاءات اليوم.. وكذلك حصد غزل المحلة النقطة الثانية له هذا الموسم، تحت قيادة إبراهيم يوسف ليتحرك موقعه من المركز الأخير وهو الـ19 إلى المركز الـ18.

 

يذكر أن الجونة وغزل المحلة التقيا مرتين فقط فى الدورى فى موسم 2009-2010، وهو الموسم الذى صعد فيه الجونة للأضواء لأول مرة فى تاريخه، وانتهت المباراة الأولى لمصلحة المحلة 2-صفر فى ملعب الغردقة، وكان فى الأسبوع الـ11 وتعادلا سلبيا فى الدور الثانى.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني