فيس كورة > أخبار

الدوري الممتاز : الأهلي يحرم "الزعيم" من القمة

  •  حجم الخط  

الدوري الممتاز : الأهلي يحرم "الزعيم" من القمة

خانيونس / عماد يوسف (فيس كووورة) 11/10/2013 - أعاق الأهلي محاولة شباب رفح باعتلاء قمة الترتيب لدوري "جوال" للدرجة الممتازة, بعد تعادلهما بهدف لكل في المباراة التي جمعتهما على ملعب خانيونس في افتتاح الجولة السادسة.

وبهذا التعادل فقد شباب رفح فرصة استثمار تعثر اتحاد خانيونس المتصدر أما الجمعية الإسلامية بعد تعادلهما في نفس الجولة، فبقي شباب رفح في المركز الثاني برصيد (12) نقطة، فيما بقي الأهلي في المركز الأخير برصيد نقطتين.

في الشوط الأول هدد لاعبو شباب رفح مرمى الحارس محمد أبو موسي في مرات عديدة, عبر تحركات محمد أبو دان وأحمد الشاعر وراجي عاشور، حيث سدد محمد أبو دان كرة قوية ارتطمت بالقائم الأيسر للحارس أبو موسي.

أبو دان لم يهدئ له بال, إلا بتسجيل هدف يجعل فريقه في قائمة المتصدرين للترتيب, فكان له ذلك حيث استطاع أن يرسل كرة ثابتة ارتطمت بمدافعين الأهلي قبل ان تسكن شباك الحارس أبو موسي, وسط فرحة كبيرة من جماهير شباب رفح المعتلية مدرجات ملعب خانيونس.

في الشوط الثاني سعى الأهلي لتعديل النتيجة بعدما دفع نايف عبد الهادي بمحمد اشتيوي وسامي الشريف لتعزيز الخطوط الأمامية لمحاولة الوصول إلي شباك الحارس عبد الله شقفة.

وقبل مرور 15 دقيقة على بداية الشوط الثاني تعرض اللاعب راجي عاشور للطرد بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية نتيجة لمسه للكرة بيده بطريقة مقصودة.

وعلى الرغم من النقص العددي حاول شباب رفح الحفاظ على هدفه الوحيد, قبل أن يتعرض كابتن الفريق إيهاب أبو جزر للطرد بعد حصوله هو الآخر على البطاقة الصفراء الثانية, لتزيد آمال الأهلي باستغلال فرصة النقص العددي لتعديل النتيجة, فكان لهم ذلك, حيث استطاع اللاعب شادي أبو أحمد من هز شباك الحارس شقفة "82"، بعد دربكة دفاعية داخل صندوق شباب رفح.

لم يكتف الأهلي بهذا الهدف, فحاول مرارا وتكرارا التقدم بهدف ثاني, من خلال جملة من الفرص الضائعة, لم يحسن استغلاها لاعبو الفريق, من ضمنها فرصة اللاعب حسن بدر الذي أضاع هدف بعد سقوط الكرة من بين يدي الحارس شقفة, قبل أن تصله ولكنه اخطأ طريق المرمى واضعا الكرة فوق القائم العلوي، لتنتهي المباراة بالتعادل بهدف لكل فريق.

أدار اللقاء طاقم حكام مكون من : سعدو مقبل للساحة, للخطوط محمد الشيخ خليل وامجد لقان, رابعا عماد مرجان.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني