فيس كورة > أخبار

ريال يؤكد مشاركة "بايل" في الـ"كلاسيكو"

  •  حجم الخط  

ريال يؤكد مشاركة "بايل" في الـ"كلاسيكو"

اكد رئيس الطاقم الطبي في ريال مدريد كارلوس دييز ان الجناج الدولي الويلزي غاريث بايل سيكون جاهزا "بنسبة 120 بالمئة" لخوض موقعة "كلاسيكو" الدوري الاسباني امام الغريم الازلي برشلونة حامل اللقب في 26 الشهر الحالي.

واشار دييز الى ان بامكان بايل اللعب مع مواصلة العلاج في ظهره، مشيرا في تصريح لصحيفة "اس" الاسبانية ان وضع اللاعب الويلزي الذي كلف النادي الملكي 100 مليون يورو للتعاقد معه هذا الموسم من توتنهام الانكليزي، ليس خطيرا وان كل ما يحكى عن انه بحاجة لعملية في ظهره وبان رئيس ريال فلورنتينو بيريز كان يعلم ذلك قبل ان يشتريه ليس صحيحا على الاطلاق.

وجاء تصريح رئيس الطاقم الطبي تزامنا مع البيان الذي اصدره ريال مدريد ايضا وقال فيه بان بايل "لا يعاني من انزلاق غضروفي في فقرات ظهره لكنه مصاب بنتوء صغير مزمن في احدى الفقرات، وهو امر طبيعي نسبيا عند لاعبي كرة القدم ولا يعني ان على اللاعب التوقف عن اللعب".

ورد دييز على ما ادعته صحيفة "ماركا" خلال عطلة نهاية الاسبوع الماضي حول خطورة اصابة بايل، قائلا ان بامكان اللاعب الويلزي ان يلعب حتى لدقائق معدودة ضد ملقة في عطلة نهاية الاسبوع الحالي والمشاركة ضد يوفنتوس الايطالي الاربعاء المقبل في دوري ابطال اوروبا.

وتابع "يجب التحلي بالصبر لانه لم يشارك في التحضيرات التقليدية لما قبل انطلاق الموسم. هذا الامر يشكل فارقا كبيرا. نحن نعمل لكي نخوله المشاركة لبضعة دقائق ضد ملقة ولوقت اطول ضد يوفنتوس والهدف ان يصل الى مباراة الكلاسيكو وهو جاهز بنسبة 120 بالمئة".

وشرح دييز الموقف الرسمي لريال بشأن عدم الحاجة لاجراء عملية جراحية لانه بالامكان معالجة المشكلة بعلاج موضعي خاص يهدف الى تقوية العضلات المحيطة بالمنطقة المصابة في الظهر، مضيفا "معظم اللاعبين الذين يلعبون على اعلى المستويات يعانون من +نتوءات+ ممثالة لا تشكل مشكلة حقيقية الا عندما تحصل مضاعفات سريرية اضافية. نحو نطور برنامجا وقائيا نقاهيا نهدف منه الى منحه (بايل) الشعور بانه محمي وان بامكانه تجنب تدهور الوضع ليصبح اكثر خطورة. هذا الامر يتضمن تقوية عضلات البطن واسفل الظهر من خلال تمارين وقائية. عملية تقوية العضلات هذه تعمل مثل نوع من حزام او مشد على العمود (الشوكي)، لكي لا يكون هناك المزيد من المعانات من النتوءات".

ونفى دييز ان تكون اصابة بايل مشابهة لاصابة المهاجم الارجنيتيني غونزالو هيغواين (يدافع عن الوان نابولي الايطالي حاليا) الذي اضطر لاجراء عملية جراحية في تشرين الثاني/نوفمبر 2010 اضطرته للابتعاد عن الملاعب لاربعة اشهر.

ولم يخض بايل سوى 132 دقيقة بقميص ريال مدريد وقد اكد المدرب الايطالي للنادي الملكي كارلو انشيلوتي ورئيسه فلورنتينو بيريز ان اللاعب لا يعاني من اصابة محددة بل ان الجناح الدولي شخصيا ليس راضيا عن وضعه البدني.

وقد ذكرت صحيفة "اس" امس الاحد ان بايل، البالغ من العمر 24 عاما فقط، تعرض ل27 اصابة مختلفة اضطرته للابتعاد عن الملاعب منذ انضمامه الى توتنهام في صيف 2007 حين كان في السابعة عشرة من عمره.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني