فيس كورة > أخبار

"الوطني" يواصل تدريباته للقاء الثاني أمام جنوب إفريقيا

  •  حجم الخط  

"الوطني" يواصل تدريباته للقاء الثاني أمام جنوب إفريقيا

 

الرام – دائرة الإعلام بالإتحاد – واصل مساء السبت 12 / 11 /2011 منتخبنا الوطني لكرة القدم، تدريباته على إستاد الشهيد فيصل الحسيني بالرام استعدادا ً لملاقاة نظيره الجنوب إفريقي، يوم الثلاثاء القادم في ذكرى الاستقلال، وذلك بعد المباراة الودية الأولى التي جمعت المنتخبين على إستاد دورا في الذكرى السابعة لرحيل الشهيد ياسر عرفات.

 

وركز الجهاز الفني للمنتخب الوطني خلال التدريبات على الجانب الفني والتكتيكي إضافة إلى الجانب البدني حيث أكد جمال محمود المدير الفني للمنتخب أن عدة مصاعب واجهة الفريق في اللقاء الأول على إستاد دورا،أهمها اللياقة البدنية لدى اللاعبين وذلك نتيجة انقطاعهم عن التدريبات خلال إجازة عيد الأضحى المبارك، مضيفا ً أن عددا ً من اللاعبين قد تعرضوا لإصابات خلال لقاء دورا كاللاعب أحمد حربي وزميله حسام أبو صالح حيث يجري إعادة تأهيلهم من قبل الطبيب المختص.

 

باب المنتخب مفتوع

وقال محمود إن لاعبي المنتخب قدموا أداءً قويا ً أمام المنتخب الجنوب إفريقي خاصة خلال مجريات الشوط الأول، مشيرا ً إلى أنه قام بإعطاء فرصة المشاركة في هذا اللقاء لأكبر عدد من اللاعبين من أجل الوقوف على مستوى جميع لاعبيه قبل خوض اللقاء الثاني على إستاد نابلس، منوها ً أن باب المنتخب الوطني مفتوحا ً لكل لاعب يستحق ارتداء قميص المنتخب الفلسطيني.

 

واعتبر المدير الفني لمنتخبنا أن المنتخب الجنوب إفريقي يمتلك عناصر جيدة تتميز بالسرعة والمهارة الفنية العالية وهذا من شأنه أن يخلق احتكاكا ً إيجابيا لدى لاعبي منتخبنا بعد إجراء هذين اللقاءين، خاصة وأن منتخبنا الوطني مقبل على المشاركة في بطولة الدورة العربية في الدوحة خلال الشهر القادم والتي تتبعها المشاركة في نهائيات كأس التحدي في نيبال 2012.

 

وقال لاعب منتخبنا حسام أبو صالح إن مشاركته مع المنتخب أمام منتخب جنوب إفريقيا تمثل شرفا ً كبيرا ً له خاصة وأنها تأتي في ذكرى رحيل الشهيد أبو عمار وكذلك ذكرى الاستقلال، واعدا ً الجماهير الفلسطينية بتقديم مستوى يشرف الكرة الفلسطينية خلال المباريات القادمة.

 

من جهته قال اللاعب إياد أبو غرقود إن زملائه اللاعبين قاموا بتقديم أداء ً قويا ً في لقاء دورا رغم قصر الفترة التحضيرية لهذه المباراة، مشيرا ً إلى أن الجهاز الفني للمنتخب يسعى خلال الفترة القادمة إلى تشكيل فريق يمتلك روح الجماعة والانسجام تؤهله إلى تحقيق نتائج إيجابية توازي طموح الجماهير الفلسطينية.

 

مؤازرة اللاعبين

ودعا اللاعب خضر أبو حماد من جانبه الجماهير الفلسطينية الصبر على لاعبي المنتخب وإعطائهم الفرصة الكافية من خلال الوقوف إلى جانبهم ودعمهم في مثل هذه المباريات الودية التي ترجع بالعديد من الجوانب الإيجابية على الصعيدين الرياضي والسياسي، خاصة في ظل الحصار الذي يفرضه الاحتلال الإسرائيلي على اللاعب الفلسطيني.

 

نسعى للأفضل

أما اللاعب أحمد حربي فقد أكد أن جميع اللاعبين يحملون نفس الهدف وهو تقديم الأفضل للرياضة الفلسطينية، معتبرا ً أن هذه المرحلة هامة للمنتخب الوطني خاصة في ظل وجود جمال محمود المدير الفني للمنتخب الذي يملك خلفية جيدة عن مستوى اللاعب الفلسطيني بعد إشرافه على تدريب فريق هلال القدس خلال الموسم الماضي والحالي.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني