فيس كورة > أخبار

حصاد الجولة الثامنة للدوري الممتاز

  •  حجم الخط  

بعد 8 جولات

دوري "جوال" الممتاز

انقلابات الترتيب وتحليق البرتقالي

غزة / وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 28/10/2013 - سطور فصول جديدة تدون في حكاية المنافسة والصراع على اللقب الأغلى .. أفراح جماهيرية عارمة بعد تحقيق فرقها للانتصارات ... أنين وآهات على الطرف الآخر الخاسر.

لم تكن الجولة الثامنة من الدوري الممتاز كأي جولة سابقة في ظل ما شهدته من انقلاب في موازين القوى ومراكز الترتيب, فعزز اتحاد خانيونس زعامته للترتيب بالفوز على منافسه الشباب وحلق بعيداً عن "الزعيم" شباب رفح الذي سقط في فخ التعادل أمام جاره الخدمات, فيما شهد أقوى عودة لغزة الرياضي الذي حقق أكبر فوز في البطولة على حساب شباب جباليا, فيما حمل معه الجمعية الإسلامية لواء الاستفاقة من جديد, وظهر الهلال فارساً في اجتياز الشجاعية, وواصل الشاطئ تعادلاته الذي جاء هذه المرة أمام الأهلي.

وكانت الجولة الثامنة أكثر الجولات حضوراً للجماهير في مبارياتها خاصة وأنها شهدت إقامة "ديربيين" في مدينتي رفح وخانيونس.

اتحاد خانيونس (1/0) شباب خانيونس

لم يخيب الاتحاد ظن جماهيره فيه وتمكن من تحقيق فوز مزدوج المفعول، خاصة وأنه منح الفريق الانفراد بصدارة الترتيب بفارق ثلاث نقاط عن شباب رفح الذي سقط في التعادل أمام جاره الخدمات, إلى جانب أنه جاء على حساب الجار شباب خانيونس.

ولعب إحميدان بربخ مدرب "البرتقالي" بحنكته الدور الأبرز في حسم المواجهة أمام العائد إلى القيادة الفنية للنشامى طه كُلاب, ليمنحه الوافد الجديد قصي محمود الهدف الأغلى, ليرفع الاتحاد بذلك رصيده إلى (16) نقطة أبقته على عرش صدارة الترتيب, وزادت جراح النشامى بالخسارة الأولى ليتراجع للمركز التاسع برصيد (9) نقاط.

خدمات رفح (0/0) شباب رفح

ولم تكن القمة الرفحية على قدر ما تمنتها وتوقعتها الجماهير الكبيرة التي ملأت جنبات الملعب على أمل أن تكون الإثارة والقوة هي العنوان, إلا أن التعادل السلبي سيطر على النتيجة في ظل الحذر الكبير لكلا الفريقين من استقبال شباكهما لأي أهداف.

وكانت المحاولات الهجومية قليلة لتخرج الجماهير بدون أن ترى المتعة سوى في التشجيع الحضاري التي قدمته من خلال أفضل صورة لجماهير الأزرق والأخضر, وبقي شباب رفح في المركز الثاني برصيد (13) نقطة, فيما تراجع خدمات رفح للمركز الثامن برصيد (10) نقاط.

غزة الرياضي (5/1) شباب جباليا

ولم يكن فوز غزة الرياضي على شباب جباليا كأي فوز اعتيادي وحمل بعض الخصوصية لأنه الانتصار الأكبر في مباريات الدوري الممتاز حيث إن النتيجة لم يسبق أن حققها أي فريق بتسجيل خمسة أهداف في شباك منافسه, ولكن يبدو أن رأفت خليفة المدرب الجديد للفريق يملك الحلول السحرية للفريق الذي عانى من سوء حظ كبير في نتائجه السابقة, ليتقدم الرياضي بهذا الفوز إلى المركز الثالث برصيد (12) نقطة متفوقاً على الشاطئ وخدمات النصيرات بفضل فارق الأهداف, وبقي شباب جباليا عند النقاط (8) التي وضعته في المركز العاشر.

الهلال (1/0) اتحاد الشجاعية

وزاد الهلال من نوره في سماء البطولة، ولكنه حجب بغيمته وأضاء المنطار بفوز ثمين على حساب الشجاعية ليعمق جراح الفريق التي لم تتوقف عن النزف وتلقى الفريق خسارة لم تكن في الحسبان, ويبدو أن الهلال كان بحاجة الوقت لمقارعة الكبار في الدوري الممتاز وهذا ما حدث بالفعل وأصبح الهلال من أصعب الفرق التي يواجهها منافسوه, وحل الهلال في المركز السادس برصيد (11) نقطة, وألقى بالشجاعية في المركز الحادي عشر وقبل الأخير بعدما تجمد رصيده عند (7) نقاط.

الجمعية الإسلامية (2/0) خدمات النصيرات

وجاءت انتفاضة الجمعية الإسلامية في وجه المنتشي خدمات النصيرات بانتصاراته الأخيرة على حساب اتحاد خانيونس والشجاعية, إلا أن حاجة الجمعية للفوز منعته من تكرار انتصاره أو حتى الخروج بنقطة وحيدة من اللقاء, ليعزز الجمعية ثقته بنفسه من جديد ويتقدم للمركز السابع برصيد (10) نقاط, واحتل النصيرات المركز الخامس برصيد (12) نقطة.

خدمات الشاطئ (1/1) الأهلي

ولم يتخلص الشاطئ من ملازمة التعادلات له في الجولات الأخيرة على الرغم من استعادة الفريق للعديد من نجومه المصابين إلا أن الأهلي كان مصراً على الخروج من أمام الشاطئ ولو بنقطة على أقل تقدير بحثاً عن طوق النجاة من مقصلة الهبوط التي أصبحت تهدد الفريق بقوة, وبقي الشاطئ في المركز الرابع برصيد (12) نقطة, فيما لا زال الأهلي في ذيل الترتيب برصيد (3) نقاط فقط.

إحصائيات وأرقام

وكسر طارق أبو غنيمة حالة الصمت التي سيطرت على صدارة هدافي الدوري خلال الجولتين الماضيتين فاعتلاها دون شريك برصيد (7) أهداف بعدما سجل أول سوبر هاتريك في البطولة, وتلاه بلال عساف برصيد خمسة أهداف.

وشهدت الجولة الثامنة تسجيل (12) هدفا نصفها في لقاء غزة الرياضي وشباب جباليا, وخلا لقاء شباب وخدمات رفح من تسجيل أي أهداف.

واحتسبت ركلتا جزاء في لقاء الشاطئ والأهلي أهدر الأول ركلته فيما سجلها الأهلي عبر عساف, وأصبح غزة الرياضي الفريق الأكثر تسجيلا للأهداف برصيد (13) هدفا, ويليه شباب جباليا واتحاد خانيونس والشاطئ بعشرة أهداف لكل منهم, ويعد الأهلي وشباب جباليا الأكثر استقبالاً للأهداف حيث إن شباك الفريقين اهتزت في (13) مناسبة.

أما فيما يتعلق بالبطاقات، فقد انخفض معدل الصفراء منها قليلاً والتي استخدمها الحكام في (17) مناسبة, وارتفعت الحمراء منها مرة واحدة كانت من نصيب لاعب الأهلي محمد دهمان.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني