فيس كورة > أخبار

النشامى في مواجهة تاريخية مع الأوروغواي اليوم في تصفيات المونديال

  •  حجم الخط  

تصفيات مونديال 2014

ذهاب ملحق آسيا-الكوناكاكاف

النشامى في مواجهة تاريخية مع الأوروغواي

عمان/(أ ف ب):

ينتظر الشعب الأردني بأسره مواجهة منتخب بلاده التي تجمعه اليوم على ستاد عمان الدولي مع نظيره الأوروغوياني في ذهاب المحلق المؤهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقررة في البرازيل عام 2014.

وتقام مباراة الاياب الحاسمة بمونتيفيديو في 20 من الشهر الجاري.

ويمثل منتخب الاردن الامل الوحيد لعرب آسيا للمشاركة في نهائيات كأس العالم.

وسبق لمنتخب البحرين ان وصل الى هذه المرحلة المتقدمة من التصفيات، اولى الى ملحق اسيا-الكوناكاكاف قبل ان يخرج امام ترينيداد وتوباغو في تصفيات مونديال المانيا 2006، وثانيا إلى ملحق اسيا-اوقيانيا قبل ان يخرج امام نيوزيلندا في تصفيات مونديال جنوب افريقيا 2010.

تكمن أهمية هاتين المباراتين في كونهما تمنحان المتأهل فيهما فرصة المشاركة في المونديال، بعدما تأهل منتخب الأوروغواي للمحلق كخامس تصفيات أميركا الجنوبية خلف منتخبات الأرجنتين وكولومبيا وتشيلي والإكوادور التي ضمنت المشاركة في العرس العالمي، فيما تأهل الأردن كونه خامس تصفيات آسيا بعد منتخبات اليابان واستراليا وإيران وكوريا الجنوبية التي حجزت البطاقات الأربعة المباشرة المخصصة للقارة الصفراء في المونديال.

وكان منتخب الأردن بلغ الملحق العالمي على حساب منتخب أوزبكستان بعدما أقصاه من الملحق الأسيوي بفارق ركلات الترجيح التي تم اللجوء إليها لحسم التعادل 1/1 في مباراتي عمان وطشقند.

وقبل المحلق الأسيوي كان منتخب النشامى تجاوز الدور الثاني من تصفيات المونديال على حساب نيبال 9/ و1/1، ثم تأهل مع العراق وعلى حساب الصين وسنغافورة لجولة العشرة الكبار التي تجاوزها ايضا بحلوله في المركز الثالث بعد اليابان واستراليا وقبل سلطنة عمان والعراق.

ويبدو من الصعب التكهن بالتشكيلة الأساسية المفضلة لدى حسام حسن لمواجهة الغد أمام الاوروغواي، لكن التوقعات تشير إلى اعتماده على الحارس الواعد محمد الشطناوي الذي استدعي مؤخراً وسيلعب غداً مباراته الرسمية الأولى، كما ينتظر أن يعتمد على رباعي خط الدفاع شريف عدنان، حاتم عقل، عدي زهران والمحترف مع الشعلة السعودي محمد مصطفى، وأمامهم شادي أبو هشهش (التعاون السعودي) وسعيد مرجان (كاظمة الكويتي) وعدي الصيفي (السالمية الكويتي)ومصعب اللحام (نجران السعودي) ويوسف الرواشدة (الجزيرة الأردني)، وفي المقدمة على أحمد هايل (العربي الكويتي).

ويملك حسام حسن عدة خيارات أخرى كعبد الله ذيب (الوحدة السعودي) وثائر البواب (غازميتان الروماني) وبهاء عبد الرحمن وعلاء الشقران وإبراهيم الوزاهرة.

ويجمع المراقبون على أن حسام حسن سيعتمد أمام الأوروغواي خطة دفاعية من دون مجازفة أو تهور أمام منتخب عالمي.

في المقابل، وصل منتخب الأوروغواي إلى عمان قادماً من تركيا التي تدرب فيها فترة وجيزة بغياب أبرز نجومه في مقدمتهم لويس سواريز مهاجم ليفربول الانكليزي وادينسون كافاني مهاجم باريس سان جرمان الفرنسي ودييغو فورلان هداف كأس العالم السابقة.

وتضم قائمة المدرب اوسكار تاباريز الى الاردن كوكبة من النجوم الكبار ايضا هم فضلا عن الثلاثي المذكور: راوول ريوس، مارتين كاسيريس، غيليرمو كاستيو، خورخي بيردومو، والتر غارغانو، دييغو غودين، الفارو لوينغو، ابيل هرنانديز، نيكولاس لوديرو، دييغو لوغانو، رودريغو مونيوز، الفارو بيرييرا، ماكسيميليانو بيريرا، دييغو اغوادو، غاستون راميريز، كريستيان باروتي، اندريس دي ليون، اليخاندرو سيلفا، مارتين لييتس وكريستيان ستاوني.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني