فيس كورة > أخبار

دوري الدرجة الأولى : فرصة ضائعة للفوز

  •  حجم الخط  

دوري الدرجة الأولى : فرصة ضائعة للفوز

غزة/ علاء شمالي: (صحيفة فلسطين) 16/11/2013 - اختتمت منافسات الدور الأول من دوري الدرجة الأولى بلقائين جمع الأول خدمات خانيونس وخدمات البريج على ملعب خانيونس بينما استضاف الزيتون أهلي النصيرات على ملعب التفاح.

الزيتون (0/1) أهلي النصيرات

سقط الزيتون في فخ الهزيمة للمرة الثانية على التوالي من ضيفه أهلي النصيرات بهدف نظيف أضاع خلاله الزيتون فرصة التقدم من فرق المقدمة في ظل حرصه على المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل للدرجة الممتازة، بينما أراح هذا الفوز أهلي النصيرات ووضعه في المركز التاسع بعد أن كان متذيلاً جدول الترتيب.

بدأت المباراة بأفضلية لأهلي النصيرات وكاد أن يسجل من إحدى الهجمات لولا تألق حارس الزيتون في إبعادها، رد عليه يوسف حسب الله بتسديدة مرت بجوار القائم  وتبادل الفريقان السيطرة على مجريات الشوط الأول الذي انتهى سلبياً.

الشوط الثاني من اللقاء حمل هدف المباراة الوحيد الذي أحرزه البديل، عماد أبو شاويش (64)، لم يفلح الزيتون حينها في العودة بنتيجة اللقاء رغم أنه كان يسعى لتعويض خسارته في الجولة السابقة أمام أهلي بيت حانون.

رفع أهلي النصيرات رصيده إلى (10) نقاط في المركز التاسع، بينما بقي الزيتون في المركز الرابع برصيد (15) نقطة.

أدار اللقاء تحكيماً: سعيد عبد الوهاب، للساحة، وساعده على الخطوط أمجد لقان ومحمد الغول، ومحمود أبو مصطفى، حكماً رابعاً.

خدمات خانيونس (1/1) خدمات البريج

وفي المباراة الثانية لم يفلح خدمات خانيونس في الاستفادة من هزيمة ملاحقه المغازي أمس، والابتعاد في الصدارة واكتفى بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله في المباراة التي جمعته مع خدمات البريج على ملعب خانيونس.

في الشوط الأول سيطر خدمات خانيونس على بداية اللقاء وترجمها بهدف أول عن طريق، محمد فحجان (15) حينما أفلح في التعامل مع الركلة الثابتة ووضعها على يسار حارس البريج هيثم بشير.

وتمكن البريج من إدراك التعادل من رأسية رامي الطريفي (39)، لينتهي الشوط الأول بهدف لكل فريق.

في الشوط الثاني تبادل الفريقان السيطرة وأهدر الفريقان العديد من الفرص التي غابت عنها الخطورة وهز الشباك ليتقاسم الفريقان نقاط المباراة ويرفع خدمات خانيونس رصيده إلى (23) نقطة في المركز الأول، بينما رفع البريج رصيده إلى (17) نقطة في المركز الثالث.

أدار اللقاء تحكيماً: محمود الجيش، للساحة، وساعده على الخطوط، محمود الصواف، ومحمود أبو حصيرة، وحازم الصوفي، حكماً رابعاً.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني