فيس كورة > أخبار

تواصل فعاليات دورة المدربين لكرة القدم للمستوى الثالث (C)

  •  حجم الخط  

تواصل فعاليات دورة المدربين لكرة القدم للمستوى الثالث (C)

البيرة / دائرة الاعلام بالاتحاد – 18/11/2013 - تواصلت اليوم بأكاديمية جوزيف بلاتر فعاليات دورة المدربين للمستوى الثالث (C) ،التي ينظمها الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم بالتعاون مع الاتحاد الاسيوي ،ويحاضر فيها المحاضر الاسيوي الاردني وليد فطافطة  وتستمر لغاية 26 من شهر تشرين ثاني الجاري ، بمشاركة  28 مدرب ومدربتين من كافة أندية المحافظات الشمالية.

وطالب فطافطة المدربين بضرورة التركيز الكامل على المحاضرات النظرية والعملية خلال الدورة ،مؤكدا على مدى أهميتها في مسيرة المدربين ،اذ انها تضعه على الطريق الصحيح وتعمل على تنظم عمله باسلوب علمي حديث ،بالاضافة الى تأهيل لاعبين ناشئين وتحسين مهاراتهم الفردية والجماعية .

وأكد فطافطة على ان الدورة تعتمد على المهارات الاساسية لكرة القدم وهي تختص بتدريب الناشئين ،موضحا مدى اهمية الجانب النظري والعملي ،(ويعتمد الجانب النظري على العناصر الاساسية في تدريب الناشئين واكتشاف اللاعب الموهوب والتعرف على قانون كرة القدم ومهارات الاتصال ما بين المدرب واللاعب وعناصر اللعب، أما الجانب العملي فيختص  بالمهارات الاساسية كالتمرير وضرب الكرة بالرأس والجري  بالكرة والسيطرة على الكرة بالاضافة الى التصويب على المرمى).

وقال فطافطة ان هنالك تفاوت بالمستويات ما بين المقبول والجيد والجيد جدا ،الا ان الدلائل بالاسبوع الاول مبشرة بالخير، متأملا بالاسبوع الثاني تحسن المستويات من خلال الاختبارات.

وأشاد يحيى عاصي مشرف الدورة بانضباط والتزام المدربين بمواعيد المحاضرات، متمنيا التوفيق للجميع.

بينما أعرب المشارك اسلام أبو مقدم عن سعادته بالمشاركة بالدورة ،متمنياً الاستفادة من القدرات التدريبية للمحاضر فطافطة.

فيما قدمت كلودي سلامة احدى المشاركات بالدورة شكرها الى الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم على إتاحة الفرصة بالمشاركة من أجل تعزيز مهاراتها التدريبية  بالمستقبل ،مؤكدة على أن هذه الدورة تعتبر فرصة حقيقة لمتابعة الأسس العلمية الحديثة لكرة القدم والتعرف عليها وتطبيقها بشكل عملي.

وشكر المشارك خليل القطري المحاضر الاسيوي على طريقته السلسة في ايصال المعلومات للمدربين، مشيراً إلى أنه خضع للمشاركة بهذه الدورة من أجل تطوير مسيرته المهنية، منوهاً إلى العلاقة الاخوية التي تربط المدربين مع بعضهم البعض إضافة إلى التعاون الظاهر بينهم.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني