فيس كورة > أخبار

تخريج دورة مقيمي الحكام ومراقبي المباريات

  •  حجم الخط  

اتحاد الكرة وبولتيكنك فلسطين يُخرجان دورة مقيمي الحكام ومراقبي المباريات

غزة – 5/12/2013 - أكد إبراهيم أبو سليم نائب رئيس اتحاد كرة القدم أن الاتحاد ماض في تطوير الكادر الرياضي على مختلف الجوانب لا سيما منها الإدارية والفنية.

وقال أبو سليم خلال تخريج دورة مقيمي الحكام ومراقبي المباريات بالتعاون مع جامعة بوليتكنك فلسطين يوم الخميس بمقر الجامعة، قال إن تلك الدورة لم تأت من فراغ وجاءت من خلال تواصل الاتحاد مع المؤسسات الحكومية كوزارة الشباب والرياضية والمؤسسات الأكاديمية، متمنياً التواصل مع وزارة التربية والتعليم حتى تكتمل جوانب المنظومة الرياضية في كل المؤسسات المعنية في قطاع الشباب والرياضة.

وأشاد أبو سليم بدور جامعة البولتيكنك في احتضان باكورة عمل دائرة التطوير في الاتحاد واستضافتها لورشتي عمل تقييم الحكام ومراقبي المباريات، مثمناً دور رئيس الجامعة د. زاهر كحيل في تطوير الكادر الفني والإداري في الاتحاد.

وهنأ أبو سليم المشاركين بالحصول على شهادات التخرج في إضافة قوية للحركة الرياضية في المستقبل.

من جهته قال عامر أبو رمضان ممثل وزير الشباب والرياضة إن اتحاد الكرة يشهد في الأونة الأخيرة نشاطاً غير مسبوق على صعيد النشاط الرياضي في مؤشر إيجابي لتطوير اللعبة في المستقبل.

وأضاف أبو رمضان أن اتحاد الكرة يملك رؤية واضحة من خلال انتظام المسابقات وتطوير الكادر الرياضي والاهتمام بالفئات العمرية، مؤكداً أن المستقبل ينتظر لعبة كرة القدم في فلسطين ومحافظات غزة خاصة.

وشكر أبو رمضان اتحاد القدم وجامعة بولتيكنك فلسطين على إقامة مثل تلك الدورات التي تأتي في سياق تطوير الكادر الرياضي.

ونقل أبو رمضان تهاني وزير الشباب والرياضة للمشاركين في الدورة، متمنياً لهم التوفيق والنجاح في المرحلة القادمة.

زكريا الكفارنة أحد المشاركين في الدورة أعتبر أن مثل تلك الدورات تساهم في تطوير المهارات الخاصة باللعبة على صعيد الحكام والمراقبين، لافتاً إلى أن الورشة أضافت الكثير للمشاركين من خلال شرح بعض الأمور الفنية والإدارية الخاصة باللعبة.

وشكر الكفارنة جامعة البولتيكنك ممثلة برئيسها د. زاهر كحيل على توفير كافة المستلزمات الخاصة بالدورة وحرصه الشديد على نجاحها، متمنياً استمرار مثل تلك اللقاءات.

أ.د/ زاهر كحيل رئيس الجامعة أكد أن الرياضة وسيلة هامة لتعميق الترابط والبعد الوطني ونبذ الانقسام، مشدداً على ضرورة تكريس هذه المبادئ على كافة مجالات الحياة.

وأشاد كحيل بالإنجازات الكبيرة التي يحققها اتحاد كرة القدم على صعيد المسابقات الرياضية، وإقامة الدورات التأهيلية للكادر الرياضي، مشيراً إلى أن الجامعة جاهزة للتعاون مع الاتحاد في مختلف المجالات للارتقاء بالمستوي الفني والإداري.

وأكد كحيل أن الدورة تعتبر باكورة التعاون بين الجامعة الاتحاد في المستقبل من خلال تنظيم العديد من الدورات الخاصة باللعبة.

وقال كحيل أن الجامعة تفتح الآفاق أمام كل الرياضيين وتسعى عبر كلية التربية الرياضية إلى تعزيز تلك المبادئ، موضحاً أن الجامعة قررت تقديم منح خاصة للرياضيين وللالتحاق بالكلية.

ولفت كحيل إلى أن كلية التربية الرياضية في الجامعة تضم العديد من الطلاب والطالبات وتسعى إلى تخريج كادر رياضي من الجنسين قادر على قيادة المرحلة المقبلة، موضحاً أهمية مشاركة الفتيات بهذا المجال.

وفي نهاية الاحتفال تم توزيع شهادات التخرج للمشاركين في الدورة وسط أجواء احتفالية رائعة والتقاط للصور التذكارية.





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني