فيس كورة > أخبار

الترجي يلتحق بالصدارة بعد الفوز على الصفاقسي

  •  حجم الخط  

كلاسيكو تونس

الترجي يلتحق بالصدارة بعد الفوز على الصفاقسي

تونس / زياد عطية (فيس كووورة) 18/12/2013 - أجريت عشية اليوم الأربعاء مباراة متأخرة لحساب الجولة الثامنة ذهاب في كلاسيكو كرة القدم التونسية بين الترجي الرياضي الجريح والنادي الصفاقسي المنتعش بفوزه بكأس الكنفدرالية الأفريقية.

وكان ملعب رادس الأولمبي مسرحا لهذا اللقاء الذي كان فيه الفريق المحلي الترجي الأبرز فوق الميدان وتمكن من احكام سيطرته على مجريات وأغلب ردهات المواجهة وحقق فوز ثمين وصعب بهدفين لهدف وحيد.

سجل ثنائية الترجي كل من أسامة الدراجي والمدافع محمد بن منصور في حين سجل هدف الفريق الضيف مدافع الترجي ايهاب المباركي في مرماه.

وشهد لقاء نسق سريع منذ بدايته وشهدنا لوحات وجمل كروية ممتازة و فرص كثيرة كانت سانحة للتسجيل خاصة من طرف الترجي وكذلك من طرف "السي أس أس" خاصة في أواخر المباراة.

والتحق الترجي بفوزه على النادي الصفاقسي بصدارة الترتيب الى جانب النادي الأفريقي برصيد 19 نقطة و يعود الى الريادة مجددا.

دخلة في الموعد

شهد اللقاء حضور عدد كبير من جماهير الترجي التي تجاوزت حاجز 12 ألف متفرج و كانت دخلة العادة موجودة في مدرجات رادس التي أعطت رونق خاص ووجد الترجي دفع معنوي كبير بمساندة جماهيرية كبيرة و كان له دور في حث اللاعبين الى الأمام.

أداء ضعيف لحكم اللقاء

لم يكن حكم الساحة سليم بالخواص في المستوى المطلوب حيث أخطأ في العديد من المناسبات في تقديره لبعض العمليات و لاحظنا ارتباك كبير في قراراته خاصة في اعلان عن المخالفات و عدم مسكه بزمام الأمور منذ الدقائق الأولى خاصة في عدم اشهار الورقات الصفراء في الكثير من الأحيان, وحكم اليوم يعكس حقيقة بقية الحكام في تونس الذين تراجع مستواهم بشكل كبير.

غيابات مؤثرة

شهدت تشكيلة الترجي الرياضي اليوم غياب عدد كبير من العناصر الأساسية التي أثرت على الفريق خاصة المهاجم الكامروني يانيك نجانغ الذي ترك مكانه فراغ كبير في الخط الأمامي كذلك الشأن للمدافع الأيمن سامح الدربالي المعروف بسرعته و مساهمته في بناء الهجمات و لم يكون المعوضين هيثم الجويني وايهاب المباركي عند المستوى المطلوب ولم نشاهد منهم أي اضافة تذكر.

مستوى باهت للسي أس أس

بالعودة الى مجريات المباراة لم يكن النادي الرياضي الصفاقسي في الكلاسيكو كما أنتظره أحبائه خاصة خلال الشوط الأول أين كان غائب تماما و لم يتمكن حتى من خلق الفرص خاصة مع الأداء الضعيف الذي أظهره لاعب الجناح غازي شلوف.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني