فيس كورة > أخبار

الفدائي يتعادل مع اتحاد كلباء افماراتي بهدفين ودياً

  •  حجم الخط  

الفدائي يتعادل مع اتحاد كلباء الإماراتي بهدفين ودياً

دبي – دائرة الإعلام بالاتحاد – 19/12/2013 - تعادل منتخبنا الوطني مع نادي اتحاد كلباء الإماراتي بهدفين لكل منهما، في اللقاء الودي الذي جمع الفريقين مساء اليوم الخميس بنادي الاتحاد .

تقدم نادي اتحاد كلباء من ركلة جزاء عن طريق إبراهيم المنصوري في الدقيقة 15، لكن أشرف نعمان عدل النتيجة بعدها بدقيقة واحدة، قبل أن يسجل هشام الصالحي الهدف الثاني في الدقيقة 52 بتسديدة من خارج منطقة الجزاء، ليخطف عبدالعزيز عبدالله هدف التعادل في الدقيقة 80.

بدأ الفدائي المباراة بخطة 4/4/2، في حراسة المرمى رمزي صالح

خط الدفاع ك

موسى أبوجزر، خالد مهدي، عبد السلام السويركي، مصعب البطاط.

خط الوسط :

خضر أبوحماد، هشام الصالحي، حسام أبوصالح، أحمد ماهر.

خط الهجوم:

أشرف نعمان وإبراهيم سويدان .

رغم استحواذ منتخبنا على الكرة وأفضليته في وسط الملعب، لكن اتحاد كلباء كان البادئ بالتسجيل، من ركلة جزاء بعد مرور ربع ساعة سجلها عبدالعزيز عبدالله.

ورد الفدائي كان سريعاً بعد الهدف مباشرة بكرة طويلة من هشام الصالحي توغل بها أشرف نعمان وسجل هدف التعادل.

النادي الإماراتي ضغط على حامل الكرة بشكل كبير، ومنتخبنا اعتمد على نعمان في اختراقات دفاعات كلباء، ومحاولات بكرات طويلة لكنها لم تنجح .

وتركز اللعب في وسط الملعب، مع غياب للخطورة من كلا الفريقين استمرت حتى الدقيقة 40 بتسديدة من خضر أبوحماد علت العارضة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل بهدف لكل فريق.

تغييرات بالجملة شهدها الشوط الثاني، بدخول توفيق علي، عبداللطيف البهداري، رائد فارس، مراد اسماعيل، محمد قاسم، إياد أبوغرقود، مع بقاء خالد مهدي، موسى أبوجزر، هشام الصالحي، أحمد ماهر، إبراهيم سويدان.

وفرصة خطيرة لمنتخبنا مع بداية الشوط بضربة ركنية تابعها إياد أبوغرقود في المرة الأولى وموسى أبوجزر في المرة الثانية دون أن ينجحا في هز الشباك .

وفي الدقيقة 52 نجح هشام الصالحي في منح منتخبنا التقدم بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء استقرت في الزاوية اليمنى للمرمى .

وأجرى المدير الفني جمال محمود تغييرين آخرين بإشراك ليث خروب وسامر حجازي بدلاً من إبراهيم سويدان وأحمد ماهر .

وفاجأ عبدالعزيز عبدالله الجميع بهدف التعادل في الدقيقة 80 بعد كرة بينية استغلها ، ليدرك التعادل لنادي الاتحاد .

وأنقذ توفيق علي منتخبنا من قبول هدفين في الدقائق الأخيرة، وحاول منتخبنا تدارك الموقف ورغم التغييرات التكتيكية داخل أرضية الملعب، إلا أن النتيجة بقيت على حالها ، لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني