فيس كورة > أخبار

تواصل فعاليات دورة اللياقة البدنية (A1) لمدربي كرة القدم

  •  حجم الخط  

تواصل فعاليات دورة اللياقة البدنية (A1) لمدربي كرة القدم

البيرة- دائرة الإعلام بالإتحاد- تواصلت صباح اليوم على ملعب ماجد أسعد بالبيرة، فعاليات دورة اللياقة البدنية (A1)، التي ينظمها الإتحاد الفلسطيني لأول مرة بالتعاون مع الإتحاد الأسيوي لكرة القدم، ويحاضر فيها المحاضر الاسيوي د.محمد ذيابات، وتستمر حتى 22 من الشهر الجاري، بمشاركة 22 مدرباً.

وقال المحاضر الاسيوي "أن هذه الدورة ستكون مكثفة وكل ما يتناوله المدربين بالجانب النظري سيطبق بالجانب العملي، مضيفاً أن عدة مواضيع سيتم مناقشتها وتعلمها خلال الدورة، منها كيفية تعامل المدرب مع الأجهزة الفسيولوجية للجسم بحيث يصبح قادر على التعامل معها من منظور فسيولوجي بدني تدريبي، إضافة الى تطوير الصفات البدنية حسب الأسس العلمية عند اللاعبين، والتركيز على السرعة وتحملها .

وأضاف ذيابات أنه سيعرض بعض الإختبارات البدنية الأساسية التي من الواجب أن يقوم بها مدرب اللياقة قبل البدء بعملية الإعداد البدني.

وأشار ذيابات الى أنه سيتم إستخدام الكرات في تطوير الصفات البدنية الأساسية والتعامل معها بشكل شامل، وعلى تطوير التدريب الهوائي واللاهوائي، كما هو متبع في الدول المتقدمة في مجال اللياقة البدنية.

وأكد ذيابات على أن ما يميز المدربين أنهم من فئة عمرية شبابية وأن معظمهم يبحثون عن المعلومة ويظهر الجدية بالعمل، وسيكون لهم أثر إيجابي على الكرة الفلسطينية.

من جهته شكر المدرب علي حوامدة الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم على إتاحة الفرصة له ولزملائه المدربين للمشاركة في هذه الدورة الاولى من نوعها في فلسطين، معربا عن سعادته بتعرفه على مهارات جديدة وتدريبات حديثة تعمل على رفع منسوب اللياقة البدنية لدى اللاعبين.

كما ثمن المدرب وليد فارس دور المحاضر الأسيوي بقدرته الكبيرة على تبسيط المعلومات لهم،واعطائهم المادة بشكل سلس دون أي تعقيدات، مؤكداً على أن هذه الدورة المميزة ستعمل على تطوير المدربين وتحسين قدراتهم البدنية التي بدورها ستساعد بشكل كبير على تحسين الجوانب البدنية عند لاعبي انديتهم.

بدوره أوضح المدرب خليفة الخطيب أن المدربين في فلسطين يختصون بالجانب المهاري والتكتيكي، وأن هذه الدورة ستكون إضافة جديدة لهم، كونهم يفتقدون لتخصص اللياقة البدنية، مما سيشكل مردوداً  جيداً على المدربين واللاعبين.

وفي ذات السياق يقوم الاتحاد الاسيوي لكرة القدم بتقسيم دورات اللياقة البدنية الى 3 مستويات (المستوى الاول وهو ادنى المستويات ويتم تناول فيه بعض المواضيع التي تم اخذها في دورات المدربين للمستوى الثالث والثاني بخصوص الجانب البدني، أما المستوى الثاني فيؤكد على بعض العناصر الاساسية في مجال اللياقة البدنية وخاصة تدريبات القوى، فيما يركز المستوى الثالث بشكل واضح على طريقة التعامل والعمل البدني مع اللاعبين ذوي المستويات العليا من الناحية البدنية وطرق تطوير هذه الصفات بما يتناسب مع إمكانيات وقدرات اللاعبين.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني