فيس كورة > أخبار

دوري جوال الممتاز : الجمعية تتقدم والهلال مكان سر

  •  حجم الخط  

دوري جوال الممتاز : الجمعية تتقدم والهلال مكان سر

غزة/ أسامة أبو عيطة (صحيفة فلسطين) 28/12/2013 - قفز الجمعية الإسلامية إلى المركز الثالث مؤقتاً على لائحة ترتيب الدوري الممتاز, بعدما حقق فوزاً ثميناً على الهلال بهدف نظيف, ضمن الجولة 12 لبطولة دوري "جوال", وذلك على ملعب اليرموك عصر أمس.

عودة المدرب الجديد القديم نعيم سلامة كانت حميدة, خاصةً على الصعيد النفسي والمعنوي, فظهرت ملامحها جلية على اللاعبين, خاصة عندما أصبحت الأمور عصيبة, وتأخر تحقيق الفوز.

الجمعية رفع رصيده إلى (19) نقطة في المركز الثالث, فيما أدت الخسارة بالهلال
إلى المركز الثالث ولكن من أسفل، بمعنى أن الفريقين اشتركا بالمركز الثالث، الأول خلف الثاني شباب رفح بفارق الأهداف لصالح الثاني, ليدخل الفريق المنافسة على لقب الدوري من أوسع الأبواب, ويعيد إلى الأذهان قوته في الموسم المنصرم بمزاحمة الكبار.

فراق المدرب نعيم السويركي يبدو أنه ألقى بظلاله على لاعبي الهلال, الذي تراجع إلى المركز العاشر بعدما توقف رصيده عند (13) نقطة, وأصبح في وضع لا يحسد عليه.

وبدأ اللقاء بجمود كبير من لاعبي الفريقين, واختفى الحد الأدنى من الأداء الإيجابي, وغابت فاعلية الخطوط الهجومية لكلا الفريقين, وكان التشتيت هو سمة الأبرز على مجريات معظم فترات الشوط الأول, الذي خلا من الفرص الحقيقية, باستثناء محاولة للجمعية عبر مهاجمة فضل أبو ريالة, والذي لم يحسن التعامل معها بالشكل المطلوب.

وبدأ لاعبو الهلال بالدخول إلى أجواء اللقاء أكثر, ودانت السيطرة النسبية لصالحهم,وجاء معها محاولة للتسجيل عبر ميسرة البواب, ولكن فادي جابر حارس الجمعية تعامل مع تصويبته بكل ثبات.

وقبل نهاية الشوط كاد تامر عرام أن يخطف التقدم للجمعية, ولكن الخروج الموفق لحارس الهلال إياد أبو دياب منع هدفاً محققاً, لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ومع بداية الشوط الثاني تحسن الأداء, وارتفعت وتيرته مع تحسن نسبي على أداء الجمعية, الذي قلب السيطرة لصالحه, خاصةً بعد التغيرات الهجومية التي أجراها, بعد أن نشَّط المدرب نعيم سلامة الجبهة الهجومية, فزج بحسام أبو قينص وإسماعيل أبو دان, اللذين كان لهما مفعول السحر, في تغيير كفة الأداء.

ورغم ذلك لم يقف لاعبو الهلال مكتوفي الأيدي, فحاولوا الوصول إلى مرمى الجمعية, عبر الكرات الطولية والعرضية, والتي أحسن مدافعو الجمعية سامي سالم ويحيى عزام التعامل معها بكل قوة, إضافة لتحركات نشطة من محمد الزقزوق وحربي السويركي.

وكاد ميسرة البواب أن يخطف هدفاً للهلال الذي حاول مجدداً عبر توغل داخل الصندوق, ولكن الحارس فادي جابر عاد للمشهد من جديد, وحول الكرة إلى ركنية بصعوبة بالغة.

وعادت الكفة ترجح للجمعية من جديد, عبر تحركات البديلين الهجوميين, اللذين وجدا مساندة قوية في خط الوسط من هاني أبو ريالة ومحمد بلح, حتى حان موعد هدف اللقاء الوحيد عبر البديل حسام أبو قينص, الذي وضع الكرة بكل دقة أقصى الزاوية اليسرى لمرمى الهلال, بعدما تلقى تمريرة سحرية من بلح, الذي استفاد من المجهود الكبير الذي بذله أبو دان (83).

بعد الهدف حاول لاعبو الهلال الانقضاض لتحقيق التعادل قبل فوات الأوان, وكاد البديل محمد عبيد أن يحقق ذلك, بعد تسديدة من داخل الصندوق, ولكن الحارس جابر أنقذ فريقه كالعادة وحول الكرة بصعوبة بالغة إلى ركنية.

وزاد الهلال  من ضغطه في الدقائق الأخيرة, التي لم تسعفه لتحقيق التعادل, لينتهي اللقاء بفوز الجمعية بهدف نظيف.

قاد اللقاء الحكم الدولي عماد مرجان, وساعده عدنان حنيدق, إياد أبو عبيد وفايز عمران رابعاً.

تشكيلة الفريقين

الجمعية الإسلامية: فادي جابر, سامي سالم, يحيى عزام, هاني أبو ريالة, حمزة سلامة, محمد سلامة (أحمد عميرة 89), محمد أبو عميرة, محمد بلح, حازم قفة (حسام أبو قينص 52), تامر عرام (إسماعيل أبو دان 52) وفضل أبو ريالة.

الهلال: إياد ابو دياب, خيري مهدي, محمد عاشور, فادي الشريف, أحمد المدهون, ميسرة البواب, إحسان أبو دان, محمد حسان, طارق صالح (محمد عبيد 71), حربي السويركي, ومحمد الزقزوق (مؤيد أبو عفش 81).

تصريحات المدربين

نعيم سلامة :"الأداء غير مقنع, ولم يكن بالشكل المطلوب, ولكننا حققنا الأهم بحصد النقاط الثلاث, وسنعمل على تحسين الأداء في اللقاءات القادمة".

محمد السويركي : رفض التعليق على نتيجة خسارة اللقاء.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني