فيس كورة > أخبار

دوري جوال الممتاز : "العميد" و"البرتقالي" الأجمل

  •  حجم الخط  

دوري جوال الممتاز : "العميد" و"البرتقالي" الأجمل

غزة/ أسامة أبو عيطة (صحيفة فلسطين) 10/1/2014 - حافظ اتحاد خانيونس على صدارته للدوري الممتاز, بعد تعادله السلبي مع غزة الرياضي, في افتتاح الأسبوع الـ(14) من البطولة, وذلك على ملعب اليرموك عصر أمس.

ورفع "البرتقالي" رصيده إلى (28) نقطة, متربعاً على صدارة الترتيب, وبفارق (6) نقاط عن أقرب ملاحقيه الجمعية الإسلامية, الذي يخوض لقاء صعباً أمام شباب رفح غداً.

كذلك "العميد" بقي في المركز الثالث على اللائحة برصيد (21) نقطة, ولكنه بات مهدداً بفقدان هذا المركز, لفارق النقطة الوحيد مع ملاحقه شباب رفح, الذي سيحاول العمل على خطف مكانه للاقتراب من المتصدر.

التعادل السلبي بحد ذاته يُعتبر أسوأ نتائج لعبة كرة القدم، ولكنها اليوم تعتبر نتيجة إيجابية على لارغم من عدم وجود أهداف، حيث قدم الفريقان مباراة غاية في الروعة.

وبدأ اللقاء مشتعلاً وحامي الوطيس منذ الدقائق الأولى, على عكس الأجواء الماطرة والباردة التي سادت اللقاء, ولم يدخل اللَّاعبون في فترةٍ من جس النبض, وبدأ الرياضي بتهديد مرمى خانيونس منذ الثواني الأولى, عبر تصويبة طويلة المدى من فرج جندية, حولها أحمد برهم حارس الاتحاد إلى ركنية بصعوبة.

رد الاتحاد كان حاضراً وفورياً, عبر تصويبة المهاجم الصاعد محمد وادي, حولها الحارس عاصم أبو عاصي إلى ركنية, والتي كاد وادي مجدداً أن يفتتح التسجيل للاتحاد من خلالها, ولكن الحارس أبو عاصي أنقذ الموقف مرةً أخرى.

استمر تبادل الهجمات بين الفريقين وسط أفضلية نسبية للعميد, وجاء الدور مجدداً على الرياضي, فأطلق هاني المصدر قذيفة من ركلة حرة مباشرة, حولها الحارس الشاعر إلى ركنية بصعوبة بالغة.

وقبل نهاية الشوط بدقيقة كاد "الأبيض" يفتتح التسجيل, عبر رأسية محمد زعرب, ولكنها مرت أعلى العارضة, لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ارتفعت وتيرة الأداء من كلا الفريقين مطلع الشوط الثاني, خاصةً "البرتقالي" الذي اندفع بكل قوة نحو مرمى الرياضي, بغية تحقيق هدف السبق.

واقترب الاتحاد كثيراً من افتتاح التسجيل, ولاحت له فرصة قمَّة في الخطورة, من خلال رأسية منيب أبو شقرة القوية المحكمة, ولكن مدافع الرياضي محمد مهنا أنقذ مرماه من هدفٍ محقق, مبعداً الكرة قبل أن تتجاوز خط المرمى.

ولم يقف لاعبو الرياضي مكتوفي الأيدي, وتخلوا نسبياً عن الحذر الدفاعي, وبدا واضحاً على لاعبيه رغبة كبيرة في تحقيق الفوز, وجاءت أخطر فرص الرياضي بعد منتصف هذا الشوط عبر انطلاقة أحمد العمواسي السريعة جداً, والتي تعدى بها نبيل صيدم قائد الاتحاد ودفاعاته, مواجهاً الحارس الشاعر, ووضعها جميلة ولكنها مرت بجوار القائم أقصى الزاوية اليسرى.

تلاها زميله محمد زعرب بواحدة لا تقل عنها خطورة, بعد محاولة من داخل الصندوق, ولكن الحارس الشاعر أنقذ الموقف.

ولم يكن تأثر الرياضي واضحاً بشكل كبير في الغيابات التي أصابت صفوفه, خاصةً هدافه طارق أبو غنيمة, ومحمد الغواش وأنس الحلو اللذان شاركا في الجزء الأخير من اللقاء بعد عودتهما من الإصابة, إلَّا أنهما ما زالا يحتاجان للعودة إلى أجواء المباريات.

وانحصر اللعب وسط الملعب لفترة وجيزة, كسرها جناح الرياضي حمزة حسونة بتصويبة قوية من على مشارف الصندوق, تصدى لها الحارس الشاعر, وتكفل دفاعه في تشتيتها.

وفي الوقت المحتسب بدل من الضائع, كاد "البرتقالي" أن يخطف نقاط المباراة كاملةً, عبر نجمه الصاعد محمود وادي الذي أطلق تصويبة قوية, تحولت لركنية بعد اصطدامها بأقدام المدافعين.

ومجدداً كاد وادي أن يستثمر هذه الركنية برأسية خطيرة جداً, ولكنها مرت بسلام بجوار المقص الأيمن لمرمى الرياضي, لينتهي اللقاء بين الفريقين بالتعادل السلبي.

قاد اللقاء الحكم رياض سعدات, وساعده الدولي حسام الحرازين, إبراهيم الزعانين وأشرف زملط رابعاً.

تشكيلة الفريقين

غزة الرياضي: عاصم أبو عاصي, أحمد العمواسي, محمد زعرب (أنس الحلو 67), فادي العراوي, محمد مهنا, فرج جندية, حمزة حسونة, محمد العمور, هاني المصدر (بشار أبو القرايا 81), محمد كحيل وباسل الأشقر.

اتحاد خانيونس: أحمد برهم, فادي البيوك (محمد عاشور 45), نبيل صيدم, أنور عمران, محمد صيدم (أمجد المدهون 78), حازم البيوك (هيثم النجار 85), محمود وادي, عمر أبو شقرة, أحمد العكاوي, طارق العايدي ومنيب أبو شقرة.

تصريحات المدربين

رأفت خليفة :"ما زالت فرصة الرياضي قائمة للمنافسة على اللقب, خضنا مباراة جيدة, ولكن التوفيق جانب لاعبينا, وسنعمل على التعويض في قادم اللقاءات".

إحميدان بربخ :"المباراة كانت قوية ومثيرة, ومستوى الرياضي كان أكثر من مرتفع, لم نخسر بنتيجة التعادل, التي كانت عادلة للفريقين, وسنعمل بقوة للحفاظ على الصدارة".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني