فيس كورة > أخبار

بايرن ميونيخ يسعى لمواصلة أرقامه القياسية

  •  حجم الخط  

مع بداية مرحلة الإياب بالدوري الألماني

بايرن ميونيخ يسعى لمواصلة أرقامه القياسية

يسعى حامل اللقب ومتصدر المسابقة بايرن ميونيخ إلى مواصلة أرقامه القياسية في الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا) والحفاظ على سجله خاليا من الهزائم في المباراة الحادية والأربعين على التوالي حينما يستهل مرحلة الإياب في البطولة، التي توقفت خمسة اسابيع بسبب عطلة الشتاء، بمواجهة مضيفه بوروسيا مونشنجلادباخ غدا الجمعة.

وجاءت الخسارة القاسية التي تلقاها بايرن صفر/ 3 أمام ريد بول سالزبورج النمساوي في المباراة الودية التي جرت بينهما بداية الاسبوع لتعطي جرس إنذار للفريق الذي يرغب في تحقيق المزيد من الإنجازات هذا العام، وذلك عقب تتويجه بخمسة ألقاب في العام الماضي.

وترجع آخر مباراة رسمية خاضها بايرن إلى يوم 21 كانون أول/ديسمبر الماضي حينما توج الفريق بكأس العالم للأندية الذي أقيم بالمغرب عقب فوزه في المباراة النهائية على الرجاء البيضاوي المغربي 2/ صفر.

ويرغب المدرب الأسباني جوسيب جوارديولا المدير الفني لبايرن في الحفاظ على نفس المستوى الذي ظهر به الفريق العام الماضي عندما يواجه مونشنجلادباخ.

وحافظ بايرن على سجله خاليا من الهزائم في البوندسليجا منذ خسارته في تشرين أول/أكتوبر عام 2012 أمام بايرليفركوزن الذي يحتل حاليا المركز الثاني في بوندسليجا متأخرا بفارق سبع نقاط عن الفريق البافاري.

ويعد مونشنجلادباخ هو الحصان الأسود للبطولة بعد النتائج الجيدة التي حققها الفريق هذا الموسم حيث يحتل حاليا المركز الثالث متأخرا بفارق 11 نقطة عن الصدارة ومتقدما بفارق نقطة واحدة عن بوروسيا دورتموند المتوج باللقب عامي 2011، 2012 والذي يحتل حاليا المركز الرابع.

ويرى بايرن أن الخسارة أمام ريد بول سالزبورج عقب المعسكر الذي أقامه الفريق في قطر جاء في الوقت المناسب ليبعد أي نية للتهاون في المباريات المقبلة.

وصرح توماس مولر مهاجم بايرن "إن الخسارة أثبتت شيء هاما للغاية بالنسبة لنا وهو ضرورة خوضنا للمباريات بقوة، وينبغي علينا أن نتمتع بإرادة صلبة إذا أردنا الفوز، وانه حتى بايرن القوى يجب عليه العمل بجدية شديدة من أجل الحصول على كل نقطة".

أضاف مولر "يجب علينا أن نحتفظ بروحنا التنافسية، لأنها تعتبر كلمة السر في ظهورنا بشكل قوي في العامين الماضيين، إذا قمنا بذلك خلال اللقاءات المقبلة فإنه سيصبح من الصعب أن نخسر أمام منافسينا، ولكن إذا لم نقم بذلك فإننا سنواجه مشاكل كبيرة".

وأوضح مولر أن البداية القوية في النصف الثاني من بوندسليجا تعد أمرا أساسيا، من أجل الاستمرار في الصدارة، علما بأن الفريق يمتلك مباراة مؤجلة مع شتوتجارت ستجرى يوم الأربعاء المقبل.

ويتطلع بايرن إلى الاستمرار في المنافسة بقوة على جميع المسابقات التي يخوضها هذا الموسم حيث تنتظره مواجهة قوية أمام هامبورج في دور الثمانية لكأس ألمانيا الشهر المقبل، كما يخوض الفريق في نفس الشهر مواجهة من العيار الثقيل أمام أرسنال الانجليزي في دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا ، في ظل رغبة الفريق في أن يكون أول ناد يحافظ على لقبه الأوروبي للعام الثاني على التوالي وفقا لنظام البطولة الحديث.

وتابع مولر "أعتقد أننا سنلعب بشكل جيد في شباط/فبراير المقبل ولكن لا توجد ضمانات لذلك. مونشنجلادباخ سيسعى إلى جعل الأمور صعبة علينا.. المباريات الأولى دائما ما تكون حاسمة، إذا أظهرنا أننا أفضل من منافسينا فسوف نتوج بلقب بوندسليجا بالتأكيد".

ويعود إلى صفوف بايرن كل من باستيان شفانشتايجر، وأريين روبن الذي سيكمل 30 عاما يوم الخميس المقبل، بعدما تعافيا من الإصابة التي أبعدتهما عن الملاعب فترة طويلة، وهو ما سيعطي جوارديولا مزيدا من الخيارات.

في المقابل، فإن مونشنجلادباخ تجاوز كل التوقعات المحيطة به، حيث لم يفقد الفريق سوى نقطتين فقط على ملعبه بتعادله 2/2 مع فولفسبورج في المرحلة الماضية، مما يعطى الفريق الكثير من الثقة.

وقال ماكس كروس مهاجم مونشنجلادباخ "نرغب في أن نكون أول ناد يتغلب على بايرن".

ومن الممكن أن يبتعد بايرن في الصدارة بفارق عشر نقاط على الأقل إذا تغلب على مونشنجلادباخ ثم على شتوتجارت، ليصبح قريبا جدا من التتويج بلقب البطولة للمرة الثانية على التوالي، ويترك الصراع بين بقية منافسيه للحصول على المراكز المؤهلة لدوري الأبطال في الموسم المقبل، علما بأن الأربعة فرق الأولى هي التي ستتأهل إلى المسابقة الأوروبية.

ويستهل ليفركوزن مبارياته في مرحلة الإياب بمواجهة مضيفه فرايبورج بعد غد السبت، بينما يلتقي بوروسيا دورتموند مع أوجسبورج صاحب المركز الثامن في نفس اليوم.

ويرغب دورتموند في اقتناص النقاط الثلاث من أجل المحافظة على آماله في انتزاع المركز الثاني.

وصرح يورجن كلوب المدير الفني لدورتموند لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) "إذا حصلنا على المركز الثاني في نهاية الموسم، سأحصل على شاحنة من أجل الاستمتاع بقيادتها وسط الحدائق".

ويواجه دورتموند منافسة ضارية للحصول على المراكز المؤهلة لدوري الأبطال، في ظل ابتعاده عن فولفسبورج صاحب المركز الخامس بفارق نقطتين فقط، وبفارق أربع نقاط عن فريقي هيرتا برلين وشالكة اللذين يحتلان المركزين السادس والسابع.

ويبدو فولفسبورج، الذي توج باللقب بشكل مفاجيء عام 2009، قريبا للغاية من انتزاع أحد المراكز الأربعة الأولى في ظل الدعم الهائل الذي يلقاه من قبل شركة فولكس فاجن لصناعة السيارات التي ترعي الفريق، والتي بدأت تصرف بسخاء من أجل دعم فولفسبورج بعناصر جديدة، والتي كان آخرها التعاقد مع اللاعب البلجيكي كيفن دي بروين القادم من فريق تشيلسي الانجليزي، في أضخم صفقة خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

وصرح فرانز بيكنباور اسطورة كرة القدم الألمانية لصحيفة (بيلد) أمس الخميس أنه بعد عشرة أعوام فإن فولفسبورج "لن يتجاوز دورتموند فحسب، ولكنه سينجح في خطف لقب البطولة من بايرن ميونيخ من عام إلى آخر".

ويلتقي فولفسبورج مع هانوفر الذي يسعى إلى وضع حد لنتائجه المخيبة في مرحلة الذهاب خاصة بعد تعاقده مع المدرب الجديد تايفون كوركت.

كما يلتقي أيضا بعد غد السبت نورمبيرج، الذي مازال ينتظر تحقيق فوزه الأول هذا الموسم، مع هوفنهايم، وشتوتجارت مع ماينز، وإينتراخت فرانكفورت مع هيرتا برلين، في حين يلتقي يوم الأحد فيردر بريمن مع إينتراخت براونشفيج، وهامبورج مع شالكة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني