فيس كورة > أخبار

وادي "البرتقالي" يقلب الطاولة على الشجاعية

  •  حجم الخط  

وادي "البرتقالي" يقلب الطاولة على الشجاعية

غزة / وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 1/2/2014 - أنقذ محمود وادي نجم اتحاد خانيونس, فريقه من خسارة ثانية على التوالي بعدما قاده لفوز غالي على حساب ضيفه الشجاعية بثلاثة أهداف مقابل هدفين في لقاء مثير جمع الفريقين على ملعب المدينة الرياضية, لحساب الأسبوع السادس عشر من الدوري الممتاز, ليواصل الاتحاد صدارته لترتيب الدوري بعدما وصل للنقطة (31), فيما ازدادت معاناة الشجاعية بهذه الخسارة ليتجمد رصيده عند (16) نقطة أبقته في المركز العاشر.

وعلى الرغم من جمالية المباراة داخل المستطيل الأخضر إلا أن العديد من المنفلتين أصروا على إفسادها في اللحظات الأخيرة من المباراة وبعد نهايتها والتي أدت لإصابة العديد من الجماهير بإصابات مختلفة.

ولم يجس أي من الفريقين نبض الأخر بداية اللقاء التي جاءت ساخنة بإنفراد محمود وادي بحارس الشجاعية بعدما تخلص من المدافعين إلا أن الكرة جانبت مرمى الشجاعية (5), وعلت رأسية وادي مرمى الشجاعية الذي بدأ يتحرك على الجانب الهجومي بفعل تحركات علاء عطية الذي سدد كرة صاروخية تصدى لها حارس الاتحاد إبراهيم البدرساوي على مرتين (13), وكان عطية قريباً من إفتتاح التسجيل بعد إنفراده بحارس البرتقالي بعدما وضع الكرة من فوقه نحو الشباك إلا أن محمد صيدم أنقذ الموقف وأبعد الكرة قبل أن تتجاوز مرمى فريقه (16), وسادت حالة من الأفضلية للشجاعية قبل أن تبدأ الإثارة في اللقاء بإحتساب حكم الساحة لركةل جزاء لصالح الاتحاد لكنه تراجع عنها بعد التشاور مع الحكم المساعد وسط غضب لاعبي وجماهير الاتحاد (30) لكن البرتقالي تحفز بعد هذه الحالة ونجح في التقدم أولاً عبر محمود وادي الذي وضع كرة رأسية ببراعة سكنت أقصى الزاوية اليسرى لمرمى الشجاعية (40), لينتهي الشوط الأول بتقدم اتحاد خانيونس بهدف دون رد لاتحاد الشجاعية.

ومع بداية الشوط الثاني تواصلت الإثارة والندية بين الفريقين وهاجم الشجاعية باحثاً عن التعديل والذي حمله ياسر الغول بعدما تابع تسديدة علاء عطية في شباك الاتحاد (55), وحاول حازم البيوك الاستفادة من قوة تسديداته لكنها جانبت المرمى (57), وتبادل الفريقين الهجمات فيما بينهما قبل أن يضع فضل قنيطة في المقدمة ويقلب الطاولة على الاتحاد بتسجيله لثاني أهداف الضيوف بمتابعته لكرة عطية (65), وشن الاتحاد هجمات على مرمى الشجاعية بعد تأخره بهدف في الوقت الذي اعتمد فيه الشجاعية على الهجمات المرتدة التي قادها عطية وشكلت خطورة على مرمى الاتحاد, ووقفت العارضة في وجه البيوك لتعديل النتيجة ومنعت الكرة من الدخول بعد تسديدة البيوك الهوائية (75), ليرد عليها عطية بتسديدة صاروخية حولها الحارس إلى ركنية بصعوبة (77), ومرر عطية كرة ذهبية لزميله الغول الذي أخفق في التعامل مع الكرة وحاول عطية تكرار التسديد لكن صلابة الحارس منعته من التسجيل (80), ونجح محمد صيدم في تعديل النتيجة للاتحاد بعد عرضية أربكت دفاع الشجاعية لتصل لصيدم الذي لم يتوانى في وضع الكرة بشباك الشجاعية (84), وازدادت الإثارة والسخونة في دقائق الوقت بدل الضائع التي قدرها الحكم بثمانية دقائق والتي شهدت إقتناص وادي لهدف الفوز بعدما استفاد من عرضية طارق العايدي (92), لكن حالة من الفوضى سادت في الملعب بعد الهدف, وسنحت فرصة الخروج بنقطة للشجاعية في أخر دقيقة بعدما منحه الحكم ركلة جزاء بعد عرقلة مهاجمه الغول داخل المنقطة لكن براعة الحارس البدرساوي كانت بالمرصاد لتسديدة المنفذ فضل قنيطة (99), لينتهي اللقاء بفوز اتحاد خانيونس بثلاثة أهداف مقابل هدفين للشجاعية.

أدار اللقاء: سامح القصاص للساحة, وساعده إياد أبو عبيد, ومحمود أبو حصيرة, ومحمود الجيش رابعاً.

تشكيلة الفريقين

اتحاد خانيونس: إبراهيم البدرساوي, حازم الغلبان, نبيل صيدم, محمد عاشور, طارق العايدي, محمد صيدم (بطاقة صفراء 45) (منيب أبو شقرة 94), حازم البيوك, عمر أبو شقرة, محمود وادي, قصي محمود (سمير البيوك 87), عبد الله البيوك (هيثم النجار 67).

اتحاد الشجاعية: معتز المشهراوي, هيثم أبو ظاهر, فضل قنيطة, سامح حتحت, بلال الزيتونية (مصطفى الداعور 67), سالم وادي, عمر العرعير, إبراهيم العمور, محمد وادي, علاء عطية, ياسر الغول.





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني