فيس كورة > أخبار

ارسنال يستعد لاختبار ليفربول في الدوري الإنجليزي

  •  حجم الخط  

ارسنال يستعد لاختبار ليفربول في الدوري الإنجليزي

قبل 14 جولة من النهاية، يتوجه ارسنال متصدر جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لملاقاة ليفربول غدا السبت في المرحلة الخامسة والعشرين من المسابقة، في المباراة التي قد تحدد مصير المدفعجية فيما يتعلق بمواصلة الصراع على اللقب.

ورغم مطاردة مانشستر سيتي وتشيلسي له، فإن ارسنال اعتلى جدول ترتيب في أغلب فترات الموسم، في ظل بحث الفريق عن أول لقب له في الدوري المحلي منذ عام 2005 .

واحتفظ ارسنال تحت قيادة مدربه الفرنسي ارسين فينجر صدارة جدول الترتيب بعد فوز تشيلسي على ملعب مانشستر سيتي بهدف نظيف يوم الاثنين الماضي، ولكنه يتطلع الآن إلى اسقاط قطب جديد في سبيل تحقيق هدفه الاساسي المتمثل في الصعود إلى منصة التتويج بالدوري الإنجليزي الممتاز.

ولكن طموحات ارسنال تصطدم بأحلام ليفربول صاحب المركز الرابع، الذي يبحث عن بطاقة التأهل إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وقال فينجر: "الأمر لم يكن أبدا بمثل البساطة التي يتنبأ بها الجميع، لقد قلت منذ وقت بعيد إنه لا يوجد فريق أعلى من الباقي، الأمر يتعلق بالتماسك".

وأضاف المدرب الفرنسي: "في هذه الفترة، يناير ، فبراير، مارس، تكون كل مباراة مصيرية لكل فريق، لأن الجميع يصارع من أجل شيئا ما.. الجميع يرغب في الفوز بجميع المباريات".

وخسر ليفربول مرتين على ملعب انفيلد هذا الموسم، ولكنه لم يتعرض لهزيمة منذ 21 أيلول/سبتمبر الماضي، حيث فاز في ثمان مباريات من أصل تسع وسجل 31 هدفا خلال هذا المشوار.

وسكنت شباك ليفربول سبعة أهداف فقط على ملعبه خلا المباريات التسعة الأخيرة.

وفي حال نجح ليفربول في الفوز على ارسنال، سيسعى مانشستر سيتي وتشيلسي ، بكل قوة لاستغلال سقوط المدفعجية والانقضاض بشكل أكبر على الصدارة.

واكتسب تشيلسي جرعة زائدة من الثقة بعد فوزه على ملعب سيتي بهدف نظيف، وهو ما يجب أن ينعكس خلال مباراته أمام ضيفه نيوكاسل، في حين يسعى مانشستر سيتي لاستعادة توازنه على حساب نورويتش سيتي يوم السبت.

وافتقد التشيلي مانويل بيليجريني المدير الفني لمانشستر سيتي العديد من نجومه امام تشيلسي، وبينهم سيرخيو اجويرو وفرناندينيو ، اللذان سيغيبان أيضا عن مباراة نورويتش.

ولكن بيليجريني أعرب عن ثقته في قدرة لاعبيه على استعادة التوازن.

وقال بيليجريني: "اتذكر أننا فزنا في كل المباريات الكبيرة الأخرى".

وأضاف "هذه المرة الأولى التي نخسر فيها مباراة قمة، في غياب خمسة أو ستة لاعبين، ربما هذه الهزيمة لن يكون لها أثر نفسي على اللاعبين".

ويتطلع توتنهام إلى ابعاد إيفرتون عن المركز الخامس عندما يلتقي الفريقان على ملعب وايت هارت لين يوم الأحد، في حين يسعى مانشستر يونايتد صاحب المركز السابع إلى الفوز على فولهام في اليوم ذاته من أجل الاقتراب خطوة حتى لو كانت بسيطة من أصحاب القمة.

ويخرج كارديف سيتي صاحب المركز الثاني من القاع لمواجهة سوانزي سيتي بينما يلتقي ويستهام صاحب المركز الثالث من القاع مع استون فيلا يوم السبت.

وفي مباريات أخرى، يلتقي كريستال بالاس مع ضيفه وست بروميتش البيون وساوثهامبتون مع ستوك سيتي وسندرلاند مع هال سيتي يوم السبت أيضا.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني