فيس كورة > أخبار

الحوانين يُنزول المتصدر عن العرش والبريج يستغل الموقف

  •  حجم الخط  

حصاد الجولة الـ(15) من دوري الدرجة الأولى

الحوانين يُنزول المتصدر عن العرش والبريج يستغل الموقف

غزة/ عــلاء شمــالي (صحيفة فلسطين) 11/2/2014 - مع ختام الجولة الـ(15) لدوري الدرجة الأولى تشتد المنافسة وتزاد قوة وشراسة في كافة مراكز ترتيب البطولة، حيث هزّ فريق بيت حانون عرش الصدارة وأسقط خدمات خانيونس، فيما واصل القادسية انتفاضته ونتائجه الجيدة واقتحم مربع الكبار، أما البريج فكان على الموعد لخطف الصدارة وقبول هدية بيت حانون وواصل الزحف نحو خطف إحدى بطاقتي الصعود للدرجة الممتازة.

بيت حانون الأهلي (2/1) خدمات خانيونس

شكّل فوز بيت حانون على المتصدر السابق خدمات خانيونس مفاجأة كبيرة، أحدثت تحوّلاً واضحاً في الدوري، إذ ساهمت تلك النتيجة بتنازل الخدمات عن عرش الصدارة، لصالح خدمات البريج الذي أصبح يملك (30) نقطة، لكن الأخير لعب مباراة أكثر، ما يعطي الفرصة لخانيونس (28) نقطة, لتدارك الموقف في الأسابيع القادمة.

خدمات المغازي (1/1) بيت لاهيا

لم يفلح خدمات المغازي في الاقتراب أكثر من مراكز الصدارة والمنافسة بشراسة على الصعود واستغلال تقدمه على بيت لاهيا، إذ أجبره الأخير على التعادل بهدف لكل منهما، لذلك المغازي مطالب بتعديل مساره في الجولات الخمس القادمة وخصوصاً في المواجهة التي ستجمعه مع خدمات خانيونس.

أما بيت لاهيا فلايزال يصارع في منطقة الخطر ويحتاج إلى فوز ليخرج من عنق الزجاجة كَون أن فارق النقاط بينه وبين المشتل صاحب المركز الأخير ثلاث نقاط فقط، ويقبع بيت لاهيا في المركز الثامن برصيد (16) نقطة.

خدمات جباليا (0/0) أهلي النصيرات

صراع البقاء والانتقال للمنطقة الدافئة لم يستثمره خدمات جباليا وأهلي النصيرات اللذان اكتفيا بالتعادل السلبي في لقائهما، وبقي كل منهما في المركزين التاسع والعاشر برصيد (16) نقطة ما يعني حاجة أحدهما للفوز والابتعاد عن الآخر لضمان البقاء في صفوف أندية الدرجة الأولى والفرصة متاحة أمامهما كون أن فريقين آخرين يمتلكان نفس الرصيد من النقاط.

وكان أهلي النصيرات يأمل بمواصلة تحقيق المفاجآت وتسجيل انتصاره الثاني على التوالي بعد أن تغلب في الجولة السابقة على جمعية الصلاح بهدف دون رد.

القادسية (2/1) الزيتون

بينما واصل القادسية نجاحاته وانتصاراته بفوز مهم على الزيتون بهدفين مقابل هدف ودخل المربع الذهبي بقوة، إذ يمتلك (21) نقطة في المركز الرابع خلف المغازي وخدمات خانيونس والبريج، ومن الممكن أن يتمكن القادسية من تحسين مركزه ولكن من الصعوبة أن ينافس على خطف إحدى بطاقتي التأهل كون أن البطولة بقي لها خمس جولات فقط.

أما الزيتون فواصل نزيف النقاط ووضع نفسه في منطقة الخطر وكان من المتوقع أن ينتفض ويدخل صراع المنافسة في المقدمة إلا أن نتائجه وخسائره أجبرته على الوجود في المركز السابع برصيد (16) نقطة ويتساوى مع فرق المؤخرة بيت لاهيا وخدمات جباليا وأهلي النصيرات.

خدمات البريج (1/0) المشتل

المتصدر الجديد للبطولة خدمات البريج أضاف لوناً جديداً على المركز الأول بعدما تقبل هدية بيت حانون بهزيمة المتصدر خدمات خانيونس واستغلها البريج بالفوز على المشتل بهدف نظيف، حيث يمتلك (30) نقطة في الصدارة.

ويحتاج البريج لتحقيق ثلاث انتصارات أخرى على الأقل لضمان خطف إحدى بطاقتي الصعود للدرجة الممتازة، فيما تعقّد موقف المشتل الذي بقي في ذيل ترتيب الدوري برصيد (13) نقطة ولكن أمامه فرص أخرى للخروج من عنق الزجاجة ومحاولة الهروب من شبح الهبوط للعام الثاني على التوالي بعدما هبط في الموسم الماضي من الدرجة الممتازة للدرجة الأولى.

أرقام وإحصائيات

بعد انقضاء الجولة الخامسة عشرة من البطولة ارتفعت وتيرة تسجيل الأهداف حيث تم تسجيل (9) أهداف في (5) لقاءات، انتهت جميعها بفوز أحد الفريقين وتعادل سلبي وحيد.

نجم خدمات خانيونس محمود فحجان لا يزال يتربع على قمة هدافي الدوري برصيد (11) هدفاً، بينما يلاحقه كل من، عاهد أبو مراحيل من الزيتون, وعلاء إسماعيل من البريج ومحمد السطري وعبد اللطيف عليان من القادسية برصيد (7) أهداف لكل منهم.

ورغم خسارة خدمات خانيونس إلا أنه لا يزال الفريق الأقوى هجومياً حيث سجل (28) هدفاً يليه القادسية برصيد (25) هدفاً. 




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني