فيس كورة > أخبار

الهلال يرد اعتبار الدوري في الكأس

  •  حجم الخط  

الهلال يرد اعتبار الدوري في الكأس

غزة/ أسامة أبو عيطة (صحيفة فلسطين) 14/2/2014 - اقتحم الهلال دور الـ(8) من بطولة كأس غزة, بعد أن حقَّق فوزاً على غزة الرياضي بهدفين لواحد, في المباراة التي جمعتهما ضمن دور الـ(16) من البطولة, وذلك على ملعب اليرموك عصر أمس، ليواجه في الدور القادم، الفائز من مباراة الشاطئ وخدمات دير البلح.

بهذا الفوز رد الهلال الاعتبار لنفسه أمام غزة الرياضي، بعدما خسر أمامه بهدف نظيف في الأسبوع الماضي ضمن بطولة الدوري الممتاز.

بدأ اللقاء بضغط مبكر من لاعبي الهلال, والذين أظهروا نواياهم المعلنة بافتتاح التسجيل, وعملوا على تحقيق ذلك عبر تحركات عمار أبو سليسل وأحمد المدهون من الوسط, وحربي السويركي ومحمد الزقزوق في المقدمة.

وبالفعل تمكَّن الهلال من تحقيق مبتغاه بافتتاح التسجيل, عبر رأسية حربي السويركي, الذي أودع الكرة من داخل الصندوق, مستثمراً عرضية باسم الكحلوت المتقنة (6).

استوعب لاعبو الرياضي الصدمة المفاجئة التي تلقوها مبكراً, وعملوا على إعادة تنظيم صفوفهم, وأعادوا الانتشار الجيِّد, خاصةً على صعيد وسط الملعب, عبر تحركات أنس الحلو, مصطفى حسب الله ومحمد العمور, ومحمد الغواش في المقدمة.

وكاد الرياضي أن يعدِّل النتيجة في أكثر من مناسبة, إلَّا أن محاولاته لم تكتمل بالشكل المطلوب, كان أخطرها فرصة أنس الحلو, الذي واجه مرمى الهلال, ووضع الكرة "لوب" من فوق الحارس أحمد حميدة, إلَّا أن المدافع محمد حسَّان تألق في إبعادها قبل أن تتجاوز خط المرمى.

وانحصرت الكرة وسط الملعب معظم ما تبقى من الشوط, مع محاولات غير مكتملة النصاب من كلا الفريقين, والتي تكسرت على أعتاب الحائط الدفاعي لكليهما.

وفي الوقت المحتسب بدل من الضائع طالب لاعبو الرياضي باحتساب ركلة جزاء, بعدما لمس الكرة أحد مدافعي الهلال من داخل الصندوق, ولكن حكم اللقاء أشار باستمرار اللعب, وسط مطالبات حادة من جميع مكونات الرياضي, لينتهي بعدها الشوط بتقدم الهلال بهدفٍ نظيف.

وبدأ الشوط الثاني بسيطرة نسبية من لاعبي الرياضي, الذين انتشروا في كافة جنبات الملعب بشكل كبير, في محاولة مبكرة لتعديل النتيجة, والتي كاد محمد الغواش أن يحققها, بعد تصويبة خطيرة جداً, ولكنها مرت بسلام بجوار القائم الأيسر لمرمى الهلال.

واصل الرياضي مجهوداته لإحراز هدف التعادل, ولكن جميع محاولاته لم تكن بالدقة المطلوبة, إضافةً ليقظة مدافعي الهلال, ومن خلفهم الحارس أحمد حميدة.

وعلى عكس المجريات, ووسط غفلة لاعبي الرياضي, تمكَّن الهلال من التعزيز, بإضافة هدفه الثاني, عبر مهاجمه أحمد المدهون, الذي راوغ حارس الرياضي عاصم أبو عاصي, ووضع الكرة بكل ثقة داخل الشباك, بعد أن استثمر تمريرة قمَّة في الروعة من عامر عاشور, جعلته في مواجهةٍ تامة بالمرمى (65).

بعد الهدفين حاول مدرب الرياضي رأفت خليفة الزج بكل أوراقه الهجومية, بغية تقليص النتيجة والعودة إلى اللقاء, ولكن الهلال عمل على تهدئة مجريات اللعب بشكلٍ كبير.

غامر الرياضي باندفاع لاعبيه في المناطق الأمامية, وكاد أن يكلفه ذلك الهدف الثالث, ولكن حربي السويركي لم يحسن التعامل مع الكرة الخطيرة, التي لاحت له من داخل الصندوق.

وأخيراً نجح الرياضي في تحقيق مُبتغاه قبل نهاية الشوط, مُحرزاً هدف تقليص الفارق, عبر رأسية أنس الحلو الأكثر من رائعة, والتي استقرت أقصى المقص الأيسر لمرمى الهلال, بعد أن استثمر عرضية هاني المصدر المتقنة (88).

وضغط الرياضي بكل ما أوتي من قوة فيما تبقى من الوقت المحتسب بدل من الضائع, في محاولة لتعديل النتيجة, ولكن مدافعي الهلال ومن خلفهم الحارس حافظوا على تقدمهم, لينتهي اللقاء بفوز الهلال على الرياضي بهدفين لواحد.

قاد اللقاء الحكم محمود أبو مصطفى, وساعده محمد الغول, عدنان حنيدق ويوسف فياض رابعاً.

تشكيلة الفريقين

غزة الرياضي: عاصم أبو عاصي. محمد صالح, منصور أبو غنيمة, خليل جندية, حسن سكيك (هاني المصدر 70), مصطفى حسب الله (حمزة حسونة 51), محمد العمور, أنس الحلو, محمد الغواش, أحمد العمواسي وباسل الأشقر (أحمد طينة 60).

الهلال: أحمد حميدة, عمار أبو سليسل, ميسرة البواب, خيري مهدي, عامر عاشور, محمد حسان, باسم الكحلوت (عبد الرحيم عروق 83), محمد عاشور (محمد أبو ظاهر 58), أحمد المدهون, حربي السويركي ومحمد الزقزوق (محمد عبيد 75).

تصريحات المدربين

محمد السويركي: "راضٍ عن أداء اللاعبين, والفوز سيمنحنا بالتأكيد دفعة معنوية قوية, لتحقيق الفوز في اللقاءات القادمة, سواءً على صعيد الكأس أو الدوري".

رأفت خليفة: "سيطرنا بشكل شبه كامل, ولكن لاعبينا لم يستثمروا ذلك بالشكل المناسب, وأهدروا مجهودهم الكبير الذي بذلوه طوال اللقاء, ولن نجعل الخسارة تؤثر علينا في الدوري".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني