فيس كورة > أخبار

اختبارات سهلة لفرق الصدارة في اسبانيا والمانيا وفرنسا

  •  حجم الخط  

البطولات الاوروبية المحلية

اختبارات سهلة لفرق الصدارة في اسبانيا والمانيا وفرنسا

تخوض فرق الصدارة في بطولات اسبانيا والمانيا وفرنسا في كرة القدم اختبارات سهلة في نهاية الاسبوع وبالتالي فهي مرشحة بقوة لتعزيز مراكزها في الريادة.

إسبانيا

ستستمر المنافسة بين ثلاثي الصدارة برشلونة حامل اللقب والمتصدر بفارق الاهداف امام فريقي العاصمة ريال مدريد واتلتيكو مدريد في المرحلة الخامسة والعشرين.

يحل برشلونة ضيفا على ريال سوسييداد السادس بعد غد السبت، ويستضيف ريال مدريد التشي الثالث عشر السبت ايضا، ويحل جاره اتلتيكو مدريد ضيفا على اوساسونا الرابع عشر الاحد المقبل.

في المباراة الاولى، يلتقي ريال سوسييداد وبرشلونة للمرة الرابعة هذا الموسم والثالث هذا الشهر وفي مدى اسبوعين. وتفوق الفريق الكاتالوني مرتين الاولى 4-1 في ذهاب الدوري في 24 ايلول/سبتمبر الماضي، والثانية 2-صفر في ذهاب نصف نهائي مسابقة الكأس المحلية في 5 شباط/فبراير الحالي، فيما انتهت المباراة الثالثة بالتعادل 1-1 في اياب مسابقة الكأس الاربعاء الماضي.

ويبدو برشلونة مرشحا بقوة لانتزاع النقاط الثلاث بعد تحسن نتائجه وادائه في الاونة الاخيرة وتحديدا منذ سقوطه على ارضه امام فالنسيا 2-3 حيث حقق 3 انتصارات متتالية اخرها على مضيفه مانشستر سيتي الانكليزي 2-صفر اول من امس الثلاثاء في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا.

ويملك الفريق الكاتالوني الاسلحة اللازمة لتحقيق فوزه ال20 محليا هذا الموسم في مقدمتها نجمه الارجنتيني ليونيل ميسي الذي استعاد مستواه الرائع بعد تعافيه كليا من الاصابة التي ابعدته فترات طويلة منذ الموسم الماضي، والنجم البرازيلي نيمار العائد لتوه من الاصابة على غرار اندريس انييستا، والتشيلي اليكسيس سانشيز وبدرو رودريغيز.

في المقابل، سيحاول ريال سوسييداد استغلال عاملي الارض والجمهور وكذلك الارهاق الذي قد يصيب ضيوفهم كونهم لعبوا مباراة الثلاثاء امام مانشستر سيتي، وذلك لتعطيل التهم الهجومية وانتزاع 3 نقاط ثمينة في سعيه الى المنافسة على مركز مؤهل لمسابقة دوري الابطال التي خرج منها خالي الوفاض هذا الموسم ومن الدور الاول.

وفي المباراة الثانية، لن يجد النادي الملكي اي صعوبة في تخطي عقبة ضيفه التشي المتواضع والصاعد حديثا الى دوري الاضواء بالنظر الى الفوارق الكبيرة بين الناديين وعلى الرغم من غياب هداف الليغا وافضل لاعب في العالم العام الماضي الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو بسبب الايقاف.

وهي المباراة الثالثة الاخيرة لرونالدو في عقوبة الايقاف التي فرضها عليه الاتحاد المحلي لطرده في المباراة امام اتلتيك بلباو.

بيد ان النادي الملكي اكد جدارته في غياب نجمه رونالدو من خلال الفوز على فياريال وخيتافي وهو مرشح لتحقيق الفوز الثالث على التوالي وال20 في الدوري هذا الموسم.

وتعتبر مباراة التشي بروفة لريال مدريد قبل رحلته الى المانيا لمواجهة شالكه الاربعاء المقبل في ذهاب ثمن نهائي المسابقة الاوروبية العريقة والتي يعقد عليها النادي امالا كبيرة للظفر بلقبها للمرة العاشرة في تاريخه.

ولا تختلف حال اتلتيكو مدريد عن شريكيه برشلونة وريال مدريد عندما يلاقي مضيفه اوساسونا الذي يعاني الامرين في مؤخرة الترتيب.

ويدخل رجال المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني المباراة بمعنويات عالية بعد الفوز الثمين على مضيفهم ميلان الايطالي 1-صفر امس الاربعاء في ذهاب ثمن نهائي دوري الابطال، وهم سيحاولون استغلال المعنويات المهزوزة لمضيفه الذي حقق فوزا واحدا فقط في مبارياته الخمس الاخيرة.

وتفتتح المرحلة غدا الجمعة بلقاء بلد الوليد الثامن عشر مع ليفانتي العاشر، ويلعب السبت ايضا سلتا فيغو الحادي عشر مع خيتافي الخامس عشر، وألميريا السادس عشر مع ملقة السابع عشر، والاحد رايو فايكانو التاسع عشر قبل الاخير مع اشبيلية السابع، وبيتيس اشبيلية صاحب المركز الاخير مع أتلتيك بلباو الرابع، وفالنسيا الثامن مع غرناطة الثاني عشر.

وتختتم المرحلة الاثنين المقبل بلقاء إسبانيول التاسع مع فياريال الخامس.

ألمانيا

سيكون بايرن ميونيخ المتصدر وحامل اللقب مرشحا لمواصلة انتصاراته القياسية المتتالية في البوندسليغا ورفعها الى 14 عندما يحل ضيفا على هانوفر الحادي عشر الاحد المقبل في ختام المرحلة الثانية والعشرين.

ويغرد الفريق البافاري خارج السرب محليا حيث يبتعد بفارق 16 نقطة امام اقرب مطارديه باير ليفركوزن و17 نقطة عن وصيفه الموسم الماضي بوروسيا دورتموند وبات تتويجه باللقب مسألة وقت ليس إلا.

ولم يخسر النادي البافاري حتى الان هذا الموسم ولم يتعثر منذ سقوطه في فخ التعادل امام مضيفه باير ليفركوزن 1-1 في 5 تشرين الاول/اكتوبر الماضي. كما لم يخسر في اخر 29 مباراة خارج ملعبه ونجح بالتسجيل فيها كلها، وفي اخر 46 مباراة في الدوري.

ويدخل رجال المدرب الاسباني جوزيب غوارديولا المباراة وهم منتشون بفوزهم الثمين على مضيفه ارسنال الانكليزي 2-صفر امس الاربعاء في ذهاب ثمن نهائي المسابقة القارية التي يحملون لقبها.

كما ان بايرن ميونيخ يملك فرصة ثمينة لتوسيع الفارق في هذه المرحلة كون مطارديه المباشرين تنتظرهما مهمتان لا تخلوان من صعوبة لان باير ليفركوزن الجريح الذي مني بخسارتين متتاليتين على ارضه امام شالكه 1-2 وباريس سان جرمان الفرنسي في ذهاب ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا، سيحل ضيفا بعد غد السبت على فولفسبورغ الخامس والذي استعاد توازنه بفوزين متتاليين، وبوروسيا دورتموند الذي تنتظره مباراة قمة امام هامبورغ السابع عشر قبل الاخير.

ويصطدم بوروسيا دورتموند الذي تنتظره رحلة شاقة الثلاثاء المقبل الى روسيا لمواجهة زينيت سان بطرسبورغ في دوري الابطال، بارادة قوية لهامبورغ في ايقاف سلسلة الهزائم السبع المتتالية التي رمت به الى المركز الاخير وتحقيق فوزه الاول في مبارياته الثماني الاخيرة والخامس هذا الموسم.

ويمني هامبورغ بقيادة مدربه الجديد ميركو سلومكا الذي خلف الهولندي برت فان مارييك الذي اقيل من منصبه السبت الماضي بعد الخسارة امام اينتراخت براونشفايغ صاحب المركز الاخير 2-4.

ومباشرة بعد استلامه مهامه الجديدة قرر سلومكا رفع عدد الحصص التدريبية الاسبوعية لهامبورغ من 4 الى 7 في سعيه الى تجنيب الفريق الهبوط الى الدرجة الثانية.

يذكر ان هامبورغ هو النادي الالماني الوحيد الذي لم يسقط الى الدرجة الثانية منذ انطلاق البوندسليغا في الستينات.

وقال سلومكا عقب التوقيع على عقد لمدة عام واحد "مواجهة بوروسيا دورتموند (وصيف دوري الابطال وثالث الدوري حاليا) اعتبارا من المرحلة المقبلة شىء جيد، إنها فرصة رائعة للتأكيد على ان فريقنا لا يزال متشبثا بالبقاء".

وأضاف "يجب ان يكون هامبورغ بين الخمسة الاوائل في الدوري (...) ولكن يتعين علينا اولا الارتقاء مرتبتين لتفادي الهبوط الى الدرجة الثانية".

وتفتتح المرحلة غدا الجمعة بلقاء شالكه مع ماينتس في بروفة للاول قبل استضافة ريال مدريد الاربعاء المقبل في دوري الابطال.

ويلعب السبت ايضا بوروسيا مونشنغلادباخ السادس مع هوفنهايم العاشر، ونورمبرغ الرابع عشر مع اينتراخت براونشفايغ الثامن عشر الاخير، وشتوتغارت الخامس عشر مع هرتا برلين الثامن، وفرايبورغ السادس عشر مع اوغسبورغ التاسع، ويلتقي الاحد اينتراخت فرانكفورت الثاني عشر مع فيردر بريمن الثالث عشر.

فرنسا

يبدو باريس سان جرمان المتصدر وحامل اللقب مرشحا لتعزيز صدارته عندما يحل ضيفا على تولوز العاشر الاحد المقبل في ختام المرحلة السادسة والعشرين.

ويعول الفريق الباريسي على الته الهجومية الفتاكة بقيادة نجمه الدولي السويدي زلاتان ابراهيموفيتش هداف الدوري برصيد 19 هدفا وصانع فوزه الكبير على مضيفه باير ليفركوزن الالماني برباعية نظيفة اول من امس الثلاثاء في ذهاب ثمن نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا.

وسجل ابراهيموفيتش ثنائية وساهم في الهدفين الاخرين اللذين سجلهما بلاز ماتويدي والوافد الجديد يوهان كاباي.

ويبلي فريق العاصمة البلاء الحسن محليا وقاريا بفضل الترسانة المهمة من النجوم التي تزخر بها صفوفه خاصة خط وسطه بقيادة الدوليين الايطاليين الواعد ماركو فيراتي والمخضرم ثياغو موتا وماتويدي والبرازيلي لوكاس مورا بالاضافة الى الارجنتينيين ايزيكييل لافيتزي وخافيير باستوري.

ومن المرتقب ان تتعزز القوة الهجومية الضاربة بعودة الدولي الاوروغوياني ادينسون كافاني ثاني هدافي الدوري برصيد 13 هدفا، اثر تعافيه من الاصابة التي ابعدته عن الملاعب في الاسبوعين الاخيرين.

ويبتعد رجال المدرب لوران بلان بفارق 5 نقاط عن مطاردهم المباشر موناكو الذي يملك فرصة تقليص الفارق ولو مؤقتا الى نقطتين عندما يستضيف موناكو السابع غدا الجمعة في افتتاح المرحلة.

ويامل موناكو في مواصلة صحوته بعد تعادلين مخييبين احدهما مع باريس سان جرمان، وبالتالي تحقيق الفوز الثاني على التوالي والسادس عشر هذا الموسم معولا على مهاجمه الجديد الدولي البلغاري ديميتار برباتوف خليفة الكولومبي راداميل فالكاو الغائب حتى نهاية الموسم بسبب الاصابة، ومواطن الاخير جيمس رودريغيز.

بيد ان مهمة رجال المدرب الايطالي كلاوديو رانييري لن تكون سهلة امام رينس الذي انتفض ف يالاونة الاخيرة وحقق فوزين غاليين مكناه من الارتقاء الى المركز السابع.

وتشهد المرحلة قمة نارية الاحد ايضا بين ليل الثالث وليون السادس في منافسة ساخنة على المركز الثالث الذي يدخل فيه سانت اتيان الرابع طرفا ايضا.

ويملك ليل 45 نقطة مقابل 42 نقطة لسانت اتيان الذي يحل ضيفا على باستيا الحادي عشر، و40 نقطة لليون الذي يتخلف بفارق الاهداف عن مرسيليا الخامس والذي يخوض اختبارا سهلا امام ضيفه لوريان الثاني عشر.

وفي باقي المباريات، يلعب بعد غد بوردو الثامن مع إيفيان السابع عشر، وغانغان السادس عشر مع نيس الثالث عشر، ومونبلييه الرابع عشر مع أجاكسيو صاحب المركز الاخير، وفالنسيان الثامن عشر مع سوشو التاسع عشر.

ويلتقي الاحد ايضا نانت التاسع مع رين الخامس عشر.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني