فيس كورة > أخبار

سوسيداد يُذل برشلونة في الدوري الأسباني

  •  حجم الخط  

سوسيداد يُذل برشلونة في الدوري الأسباني

أهدر برشلونة ثلاث نقاط غالية في صراع المنافسة على لقب الدوري الأسباني لكرة القدم بعدما تلقى خسارة مفاجئة 1/ 3 أمام مضيفه ريال سوسييداد اليوم السبت في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الأسباني لكرة القدم.

ودفع برشلونة ثمن أخطاء مدربه الأرجنتيني خيراردو مارتينو الذي قرر عدم الدفع بنجوم الفريق سيسك فابريجاس وتشافي هيرنانديز واليكسيس سانشيز وداني ألفيش منذ البداية ليقدم الفريق أسوأ عروضه منذ سنوات.

في المقابل قدم ريال سوسييداد أفضل مبارياته هذا الموسم وتلاعب لاعبوه بنجوم برشلونة وكاد الفريق أن يسجل الهدف الرابع لولا وقوف القائم الأيسر لمرمى برشلونة حائلا دون ذلك.

وتقدم جوركا ايلوستوندو لمصلحة سوسييداد في الدقيقة 32 عبر ضربة رأس اصطدمت بصدر أليكسندر سونج لاعب برشلونة لتسكن شباك فيكتور فالديز حارس مرمى الفريق الكتالوني، قبل أن يتعادل ليونيل ميسي في الدقيقة 35 من تسديدة قوية خارج منطقة الجزاء، ليحرز النجم الأرجنتيني هدفه الرابع عشر في المسابقة هذا الموسم.

وفي الشوط الثاني أضاف الفرنسي الشاب انطون جريزمان الهدف الثاني لسوسييداد في الدقيقة 54 من تمريرة زميله المكسيكي كارلوس فيلا العرضية، قبل أن يسجل ديفيد زوروتوزا الهدف الثالث للفريق الباسكي في الدقيقة 59 من متابعة لتمريرة جريزمان.

وواصل سوسييداد بهذا الفوز إحكام عقدته لبرشلونة بملعب أنويتا (معقل الفريق الباسكي) بعدما فشل برشلونة في الفوز على هذا الملعب منذ صعود سوسييداد إلى الدرجة الأولى عام 2010، علما بأن هذه الهزيمة هي الثالثة التي يتلقاها الفريق الكتالوني بملعب سوسييداد في السنوات الأربع الأخيرة.

وتجمد رصيد برشلونة عند 60 نقطة في المركز الثاني (مؤقتا) متأخرا بفارق ثلاث نقاط عن المتصدر ريال مدريد، وربما يحل الفريق في المركز الثالث حال فوز أتليتكو مدريد على مضيفه أوساسونا غدا الأحد، بينما ارتفع رصيد سوسييداد، الساعي للتواجد في أحد المراكز الأربعة الأولى المؤهلة لدوري الأبطال الموسم المقبل، إلى 43 نقطة في المركز الخامس.

بدأت مباراة ريال سوسييداد وبرشلونة بحذر من الفريقين إلى أن أتيحت أول كرة خطرة لسوسييداد عن طريق لاعبه انطون جريزمان الذي سدد كرة قوية من ضربة حرة مباشرة على يسار فيكتور فالديز حارس مرمى برشلونة الذي أمسك الكرة بثبات.

ولم تشهد الثلث ساعة الأولى من المباراة أدنى خطورة من جانب برشلونة في ظل الدفاع المنظم الذي انتهجه لاعبو سوسييداد بعدما ضيقوا المساحات أمام نجوم برشلونة الذين اكتفوا بتمرير الكرة فيما بينهم دون خطورة.

وضاعت أول فرصة خطرة من الفريق الكتالوني في الدقيقة 20 بعد سلسلة من التمريرات بين بيدرو وأنييستا ليسدد بيدرو كرة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكنها جاءت غير متقنة لتخرج بعيدا عن القائم الأيسر لمرمى سوسييداد.

استشعر سوسييداد بالخطورة وسيطرة على وسط الملعب وشن العديد من الهجمات الخطرة على مرمى فالديز والتي كان أخطرها تسديدة من المكسيكي كارلوس فيلا في الدقيقة 29 التي أخطأت المرمى قبل أن يعود نفس اللاعب للتسديد مرة أخرى من خارج منطقة الجزاء بعدها بدقيقة ولكن نجح فالديز في ابعاد الكرة عن مرماه ببراعة.

وترجم سوسييداد سيطرته سريعا بعدما أحرز لاعبه جوركا ايلوستوندو الهدف الأول للفريق الباسكي في الدقيقة 32 بعدما تلقى تمريرة عرضية من الناحية اليمنى عبر زميله سيرخيو كاناليس ليرتقي ايلوستوندو فوق الجميع مسددا الكرة برأسه نحو المرمى قبل أن ترتطم الكرة بصدر الكاميروني اليسكندر سونج لاعب برشلونة وتسكن شباك فالديز.

ولم تدم فرحة سوسييداد طويلا بعدما انتفض برشلونة مجددا وأحرز نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي هدف التعادل في الدقيقة 35 بعدما تلقى تمريرة من الظهير الأيمن مونتويا ليسدد ميسي الكرة بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء لتسكن الشباك على يسار كلاوديو برافو حارس مرمى سوسييداد.

واصل سوسييداد اندفاعه الهجومي وضاعت فرصة مؤكدة من مهاجمه كارلوس فيلا الذي استغل خطأ جيرارد بيكيه مدافع برشلونة الذي فشل في استخلاص الكرة ليهيأ فيلا الكرة لنفسه قبل أن يسددها بقوة ولكنها جاءت غير متقنة لتخرج بعيدة عن المرمى.

حاول برشلونة تسجيل هدفه الثاني قبل نهاية الشوط الأول وسدد أدريانو كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة الأخيرة أبعدها دفاع سوسييداد إلى ركلة ركنية لينتهي الشوط بالتعادل الإيجابي 1/1.

بدأ الشوط الثاني بنشاط هجومي ملحوظ من سوسييداد وواصل فيلا تسديداته الصاروخية في الدقيقة 46 قبل أن يمسك فالديز الكرة بسهولة.

وجاء رد برشلونة في الدقيقة 51 عبر مدافعه مارك بارترا الذي تابع الركلة الركنية التي نفذها نيمار ليسدد بارترا الكرة برأسه في يد برافو، قبل أن يهدر ميكيل جونزاليس فرصة مؤكدة لسوسييداد بعدما جاءت ضربة الرأس التي سددها خارج المرمى في الدقيقة 53.

وواصل دفاع برشلونة أخطائه الكارثية ليحرز جريزمان الهدف الثاني لسوسييداد في الدقيقة 54 بعدما تلقى كرة عرضية من فيلا، الذي تلقى تمريرة خاطئة من بارترا في الناحية اليسرى، لم يجد جريزمان "غير المراقب" أدنى صعوبة في إيداع الكرة داخل شباك فالديز.

وكاد برشلونة أن يدرك التعادل سريعا عبر الكسندر سونج الذي سدد كرة قوية برأسه من متابعة للركلة الركنية التي نفذها نيمار أبعدها برافو إلى ركلة ركنية ببراعة.

وفي ظل سعي برشلونة للتعادل، أضاف سوسييداد الهدف الثالث في الدقيقة 59 عبر لاعبه ديفيد زوروتوزا الذي تلقى كرة عرضية من الناحية اليمنى من جريزمان، ليسدد زوروتوزا، الذي كسر مصيدة التسلل، الكرة مباشرة داخل المرمى.

حاول برشلونة العودة مجددا إلى المباراة خاصة بعد نزول سيسك فابريجاس بدلا من سونج وكاد ميسي أن يقلص الفارق في الدقيقة 70 بعدما سدد كرة قوية داخل منطقة الجزاء تصدى لها دفاع سوسييداد بفدائية.

من جانبه استغل سوسييداد اندفاع برشلونة الهجومي ولجأ إلى سلاح الهجمات المرتدة بغية إحراز المزيد من الأهداف، وضاعت من الفريق فرصة مؤكدة في الدقيقة 80 عن طريق فيلا الذي وقف القائم الأيسر حائلا دون تسجيله الهدف الرابع.

ولم تشهد الدقائق العشرة الأخيرة أي جديد من الفريقين لينتهي اللقاء بفوز ساحق لريال سوسييداد بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني