فيس كورة > أخبار

الهلال يخطف نقطة من خدمات رفح

  •  حجم الخط  

الهلال يخطف نقطة من خدمات رفح

غزة/ أسامة أبو عيطة (صحيفة فلسطين) 23/2/2014 - قلَّص خدمات رفح من حظوظه بالمنافسة على لقب بطولة الدوري الممتاز, بعدما فشل في تحصيل النقاط الكاملة, في اللقاء الذي جمعه بالهلال في ختام الأسبوع الثامن عشر من البطولة, والذي انتهى سلبياً بين الفريقين, أمس على ملعب اليرموك.

ورفع خدمات رفح رصيده إلى (28) نقطة, ليصبح في المركز الرابع على لائحة الترتيب, وجاءت النتيجة في غير أوانها بالنسبة للفريق كونه مقبل على مواجهة جاره شباب رفح في الجولة القادمة، بينما تواجد الهلال في المركز التاسع برصيد (19) نقطة, ليبقى هو الآخر في وضعٍ خطر على اللائحة.

وبدأ اللقاء بهدوء غير متوقع من لاعبي الفريقين, لحساسية موقفهما على سلم الترتيب، فالخدمات يهدف إلى مواصلة المنافسة بقوة على اللقب، بينما الهلال يحاول الخروج من عنق الزجاجة, بعد تأزم موقفه في المركز التاسع.

وانحصرت الكرة وسط الملعب معظم فترات اللقاء, ولم يكن هناك هجمات خطرة على المرميين، رغم السيطرة النسبية للأخضر الرفحي، خاصةً على صعيد منطقة الوسط.

واعتمد لاعبو الخدمات على التمريرات القصيرة فيما بينهم، ولكن دون تشكيل خطورة على مرمى حارس الهلال أحمد حميدة، إضافةً للانضباط الدفاعي والمنظم لفريق الهلال.

وبدا غياب مهاجم الأخضر سعيد السباخي عن الشوط الأول واضحاً, وسبباً مباشراً في ندرة الفرص, خاصةً بعد أن لاحت بعض الفرص التي كان ينقصها اللمسة الأخيرة.

وظهر الحذر الكبير على لاعبي الهلال, خوفاً من تلقي هدف يقلب المعادلة,  من خلال العمل على إغلاق المنطقة الخلفية بإحكام شديد, وغابت محاولاتهم الهجومية الحقيقية, باستثناء بعض الهجمات المرتدة.

وقبل نهاية الشوط نفَّذ أحمد المدهون إحدى هذه المرتدات، ولكنها لم تشكل خطورة صريحة على مرمى الخدمات، باستثناء كرة وحيدة للمدهون من داخل الصندوق, والتي لم تستثمر بالشكل المطلوب, لتنتهي أحداث الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وبدأ الخدمات ضاغطاً منذ بداية الشوط الثاني, وظهر جلياً رغبة لاعبيه الحقيقية بإحراز هدف التقدم, وذلك ما عمل عليه مدرب الفريق, الذي زجَّ بمهاجمه سعيد السباخي, ليشكل زيادة عددية في منطقة هجوم الخدمات.

وبالفعل نجح السباخي بتفعيل الجبهة الأمامية, عبر محاولات عدة, باستخدام الكرات العرضية, والتي شكَّلت خطورة كبيرة على مرمى الهلال, ولكن الحارس أحمد حميدة تعامل معها بالشكل المناسب.

مجدداً عاد السباخي لتشكيل الخطورة, وهذه المرة باستخدام سلاح التصويب عن بعد, وكاد أن ينجح في ذلك, ولكن تسديدته القوية مرت بسلام أعلى عارضة الهلال.

حاول المدرب محمد السويركي العمل على تعزيز المنطقة الأمامية, بالدفع بالمهاجم النشط محمد الزقزوق, والذي عمل على تفعيل الجبهة الهجومية, ولكنه أيضاً لم يستطع الوصول لمرمى حارس الخدمات عبد الحميد كلوب.

وأعاد الخدمات فرض سيطرته على المجريات, وحاول لاعبوه اقتحام الخطوط الدفاعية للهلال من كافة الجوانب, ولكنهم لم يستطيعوا تفكيك الجدران الزرقاء القوية.

وقبل النهاية بثوانٍ معدودة, كاد الهلال أن يخطف نقاط المباراة كاملة, ويصدم الفريق الرفحي, بعد ركلة حرة مباشرة نفَّذها ميسرة البواب بكل دقة وإحكام من على مشارف منطقة الجزاء, ولكن كان للحكم رأيٌ آخر, محتسباً خطأ على الهلال, وسط اعتراض كبير من جميع المكونات الهلالية, لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي بين الفريقين.

قاد اللقاء الحكم فايز عمران, وساعده محمد الغول, أمجد لقان ويوسف أبو سمعان رابعاً.

تشكيلة الفريقين

الهلال: أحمد حميدة, خيري مهدي, محمد حسان, باسم الكحلوت (معتز الصفدي 79), ميسرة البواب, عمار أبو سليسل, إحسان أبو دان, عامر عاشور, محمد أبو ظاهر (محمد الزقزوق 62), أحمد المدهون وحربي السويركي.

خدمات رفح: عبد الحميد كلوب, محمود أبو عطوان, حسام الكرد (سعيد السباخي 47), أشرف السميري, حسن البسيوني (محمود أبو إخصيوان 75), جهاد أبو رياش, محمد حجاج (محمد أبو عودة 83), أحمد اللولحي, معتز النحال, محمود النيرب وإبراهيم الحبيبي.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني