فيس كورة > أخبار

حصاد الجولة 19 للدوري الممتاز

  •  حجم الخط  

حصاد الجولة الـ(19) لدوري "جوال"

صراع ثلاثي في القمة والقاع

غزة/ وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 3/3/2014 - واصل الزعيم الرفحي سطوته على صدارة الترتيب للجولة الثانية على التوالي, لكن هذه المرة كانت بطعم مذاقه أجمل بالفوز على الغريم خدمات رفح, واستفاق الجمعية الإسلامية واقتنص النقاط من النصيرات، فيما عطّل شباب خانيونس ماكينات جاره الاتحاد, ضمن الجولة 19 للبطولة.

لكن السخونة ليست في القمة فقط، بل أيضاً في القاع؛ فالأهلي عرف معنى الانتصارات في آخر جولتين، وأطاح هذه المرة بأمواج البحرية, والشجاعية ازدادت معاناته وحسرته بالسقوط أمام الهلال, وشباب جباليا اشتم رائحة الأمل بتعادل ثمين من غزة الرياضي الذي خيب الآمال.

وبعد انتهاء الجولة انحصرت المنافسة على لقب الدوري بين الثلاثي شباب رفح متصدر الترتيب ومن خلفه اتحاد خانيونس والجمعية الإسلامية, فيما اندلع صراع ثلاثي آخر لكن من أجل الابتعاد عن مقصلة الهبوط للدرجة الأولى, والتي تلتف حول رقاب الشجاعية وشباب جباليا والأهلي ، منذرة باقتراب الخطر إن لم يحصدوا مزيداً من النقاط.

شباب رفح (3/1) خدمات رفح

وفي قمة مباريات الجولة التاسعة عشرة تمكن شباب رفح من تحقيق فوز هو الأغلى له في دوري 2013/2014، وجاء على حساب الجار خدمات رفح بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد, في لقاء جماهيري كبير.

ويدين الزعيم الرفحي لنجمه محمد عبد اللطيف موسى بتسجيل هدفي الفوز, بعد دخوله كبديل في الشوط الثاني للمباراة, والتي انتهى شوطها الأول بتعادل إيجابي بهدف لكل فريق, لكن موسى كان العلامة الفارقة ونجح في تعزيز صدارة الأزرق بعدما وصل إلى النقطة (36), مبتعدًا بثلاث نقاط عن أقرب منافسيه, فيما خرج الخدمات من المنافسة بعدما توقف رصيد نقاطه عند (28) نقطة, وضعته في المركز الخامس.

اتحاد خانيونس (1/1) شباب خانيونس

أفشل شباب خانيونس مساعي جاره الاتحاد من أجل تذليل الفارق بينه وبين شباب رفح متصدر الترتيب, وأجبره على الخروج من ديربي خانيونس الكبير بتعادل إيجابي بهدف لكل فريق.

وعلى الرغم من تكرار المحاولات الهجومية للبرتقالي إلا أنه لم يتمكن من تسجيل هدف يمنحه فارق النقطة مع الزعيم الرفحي, لكنه بقي في المركز الثاني برصيد (33) نقطة متفوقاً على الجمعية الإسلامية بفارق الأهداف, وبقي الشباب سادساً برصيد (26) نقطة.

الجمعية الإسلامية(2/صفر) خدمات النصيرات

أحيا الجمعية الإسلامية آماله في المنافسة على لقب الدوري الممتاز بعدما نجح في العودة بنقاط المباراة الثلاث من أمام النصيرات بالفوز بهدفين دون رد.

وعلى الرغم من فرص الجمعية للخروج من اللقاء بنتيجة أكبر إلا أنه اكتفى بالهدفين اللذيْن جاءا بقدم فضل أبو ريالة الذي استعاد الحس التهديفي من جديد, ليخرج الفريق من كبوة الجولة الماضية, ويبدأ صفحة جديدة بعدما وصل للنقطة (33) والتي وضعته ثالثًا متأخرًا بفارق الأهداف عن اتحاد خانيونس, وتجمد رصيد النصيرات عند (22) نقطة وتراجع للمركز الثامن.

غزة الرياضي (صفر/صفر) شباب جباليا

فقد غزة الرياضي حظوظه في البقاء منافسًا على لقب الدوري بعدما اقتنص شباب جباليا منه تعادلًا ثمينًا منح الفريق الشمالي بريق أمل في البقاء في الدرجة الممتازة, لكنه أطاح بأحلام الرياضي الذي سعى من أجل الفوز في ظل الغيابات الكبيرة التي عانى منها أبناء عماد هاشم الذين أثبتوا قدرتهم على تحقيق أفضل النتائج أمام الفرق الكبرى.

ورفع الرياضي رصيده إلى (29) نقطة أبقته في المركز الرابع, لكن شباب جباليا لم يتغير عليه الحال وبقي في المركز الحادي عشر وقبل الأخير برصيد (16) نقطة وبفارق نقطة واحدة عن الشجاعية صاحب المركز العاشر.

الهلال (1/صفر) اتحاد الشجاعية

لم يفوت الهلال فرصة اقتناص الفوز من اتحاد الشجاعية, وتعميق الجراح التي يعيشها الفريق صاحب الجماهيرية الكبيرة التي تزداد مخاوفها من هبوط الفريق, في ظل النتائج المتردية التي عانى منها منذ انطلاق الدوري.

أما الهلال فأمّن نفسه وضمن بقاءه في دوري الأضواء, والذي كان يخشى تكرار سيناريو موسم 2010/2011, لكنه بفوزه على الشجاعية أصبح في المنطقة الدافئة, بينما أبناء الشجاعية هم من زادوا الجراح عمقًا, لكن كرة القدم لا تعترف الآن إلا بلغة الأهداف والانتصارات, بغض النظر عن التاريخ العريق لأي فريق.

الأهلي (3/1) خدمات الشاطئ

بعدما تذوق الأهلي حلاوة الفوز في الجولة الماضية, أصر على أن يتذوقها من جديد على حساب خدمات الشاطئ وكسر أمواجه العاتية والمنتشية بفوز ثمين على الجمعية في الأسبوع الماضي.

غير أن الأهلي حقق مفاجأة من العيار الثقيل بالفوز على البحرية بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد, في لقاء مثير لم يكن أحد يتوقع أن يخرج بهذه النتيجة التي أبقت الآمال للأهلي في البقاء, لأن الكرة لن ترحم من يتخاذل معها, وستعطي من يقدرها, وقد يكون الأهلي صاحب المعجزة الأقوى في تاريخ بطولات الدوري الغزي الممتاز إذا تمكن من البقاء في الدرجة الممتازة.

أرقام وإحصائيات

وبقي معدل الأهداف المسجلة في هذه الجولة في المتوسط الطبيعي لآخر جولات الدوري الممتاز الماضية, وسُجل (13) هدفاً في ست مباريات, اثنتين منها انتهت بنفس النتيجة بثلاثة أهداف مقابل هدف واثنتين بفوز فريق على الآخر, وتعادلين سلبي وإيجابي.

وعادت البطاقات الصفراء للظهور مجدداً في معدلها الطبيعي, وارتفعت في (20) مناسبة, لكن البطاقات الحمراء تدنت في الأسبوع الحالي, ولم تظهر سوى مرتين في لقاء واحد, وكانت من نصيب لاعبي خدمات الشاطئ أشرف أبو توهة, وهمام أبو حسنين.

وعادل شباب رفح والجمعية الإسلامية عدد انتصارات اتحاد خانيونس والذي كان ينفرد بها بتسعة انتصارات إلا أن ثلاثي المقدمة أصبح جميعهم يملك في جعبته الانتصارات التسعة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني