فيس كورة > أخبار

خماسية لصغار شباب الخليل في مرمى الغزلان

  •  حجم الخط  

خماسية لصغار شباب الخليل في مرمى الغزلان

الخليل / شبكة العميد الاعلامية – 8/3/2014 - ضمن الدور الثالث والأخير لبطولة الناشئين من مواليد 1997 في الجنوب حقق العميد شباب الخليل فوزا هاما على شقيقه شباب الظاهرية، في مباراة قوبة احتضنها ستاد الخضر مساء الجمعة، وانتهت شبابية بخمسة اهداف لثلاثة .

وبكر وائل داود للتسجيل بعد عشرين دقيقة، ليتبعه شاهر الطويل بمراوغة عدد من لاعبي الظاهرية، وسدد كرة عانقت الشباك، الهدف الثاني لفريقه .

واحتسب الحكم  هاني البلبول ركلة جزاء للظاهرية صدها الحارس مؤمن ابو منشار ، ليحصل الغزلان على ركنية، قطعها مهند عرار، وحولها في هجوم معاكس نموذجي لطالب ارزيقات ، الذي لعبها في الفراغ لعطايا صلاح، الذي عكسها بدوره لشاهر الطويل من الجهة المقابلة ، فغمزها في المرمى مسجلا ثالث اهداف العميد .

بعد ذلك تأثرت معنويات لاعبي الشباب بعد علمهم بتحطيم حافلتهم ، ففقدوا التركيز ليسجل محمد قيسية هدفا جميلا من مسافة 25 مترا مستغلا تقدم حارس العميد .

وكما سيطر الشباب على الشوط الاول اصبح الغزلان الطرف الافضل في الشوط الثاني ، ولكنهم تلقوا الهدف الرابع بعد ركنية لعبها الطويل على رأس البديل محمد بالي .

واحتسب الحكم "ضربة جزاء" ثانية للظاهرية سجل مها محمد قيسية هدف فريقه الثاني ، اتبعه بهاء ابو جريرة بهدف مفاجيء من ركلة ثابتة مستغلا انشغال لاعبي الشباب بتنظيم الحائط .

ولكن عطايا صلاح فرض نفسه نجما للمباراة بجملة استعراضية راوغ من خلالها معظم مدافعي الغزلان وسجل الهدف الخامس ، ليعلن الحكم نهاية المباراة بخمسة اهداف لثلاثة لصالح الشباب، علما بان الحكم طرد اللاعبين "وائل داود" وعلي ابو خلف من شباب الخليل في الشوط الثاني .

وبذلك حقق  واعدو العميد  الفوز التاسع على التوالي  في البطولة حيث، سجلوا  47 هدفا وتلقت شباكهم 11 هدفا منهم اربعة من ركلات جزاء .

وهداف الفريق وائل داود  بعشرة اهداف يليه  شاهر الطويل 9 ثم محمد بالي 8 وطالب ارزيقات 7

يذكر ان شباب الخليل يحقق الافضلية على جاره شباب الظاهرية في بطولات المراحل السنية فمنذ سنة 1995 التي شهدت تنظيم شباب الخليل بطولة للناشئين من مواليد  1978وفوز

الغزلان على ناشئي العميد بهدفين للكبير خلدون فهد ... منذ ذلك الحين لم يفز الغزلان على العميد في بطولات المراحل السنية الا مرة واحدة في بطولة مواليد 1996 بركلات الترجيح على ستاد الخضر بعد تعادل الفريقين ثلثاة ثلاثة .

ويأتي هذا الفوز بعد اسبوعين من الفوز العريض لشباب العميد من  مواليد 1993 على  شباب الغزلان بسبعة اهداف لهدفين على ملعب الخضر بالذات !




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني