فيس كورة > أخبار

المشتل ينتظر تعثر جباليا وبيت لاهيا في أمان

  •  حجم الخط  

حصاد الجولة 21

دوري الدرجة الأولى

المشتل ينتظر تعثر جباليا وبيت لاهيا في أمان

غزة/ علاء شمالي (صحيفة فلسطين) 26/3/2014 - بات دوري الدرجة الأولى على بعد الخطوة الأخيرة للكشف عن صاحب بطاقة الهبوط الثانية للدرجة الثانية والتي بقيت حائرة بين فريقي المشتل وخدمات جباليا.

فلم يستفد أحد من الفريقين المهددين بالهبوط من هذه الجولة حيث خسر خدمات جباليا من القادسية بينما تعادل المشتل مع خدمات خانيونس فتأجل الحسم للجولة الأخيرة، بعد أن شهد منتصف جدول الترتيب استقراراً بارتقاء فريق الصلاح بينما ارتقى بيت لاهيا لمركز الأمان بشكل رسمي وأبعد نفسه عن حسابات الهبوط.

جمعية الصلاح (2/0) خدمات المغازي

نقطة الأمان والارتقاء لمركز أفضل وصل إليه جمعية الصلاح بعد فوزه على خدمات المغازي بهدفين نظيفين وعوّض بذلك الصلاح إخفاقه في الجولات الماضية وعليه استقر الصلاح في المركز السادس رسمياً برصيد (23) نقطة ولكن ما أثر على مشوار الصلاح في الدرجة الأولى هو الأداء المتذبذب بشكل كبير حيث وصل لمراكز متقدمة في جدول الترتيب وكان على مقربة من الهبوط في بعض الجولات، أما المغازي فقد تراجع لمركز متأخر في المركز الخامس برصيد (26) نقطة، بعد أن كان في المركز الأول في الجولات الأولى وينافس بقوة على الصعود للدرجة الممتازة.

خدمات خانيونس (0/0) المشتل

فشل المشتل في استغلال حالة خدمات خانيونس وخطف نقاط المباراة ولم يتمكن من تحقيق سوى العودة بنقطة التعادل التي لم تخدمه ولم يستغل خسارة خدمات جباليا في نفس الجولة من القادسية حيث يحتاج المشتل إلى الفوز في المباراة القادمة وانتظار خسارة أو تعادل خدمات جباليا في الجولة الأخيرة، حيث يقبع المشتل في المركز الأخير برصيد (18) نقطة. أما خدمات خانيونس فنقطة التعادل لم تؤثر سلباً أو إيجاباً كون أنه توّج رسمياً بلقب الدوري وصعد للدرجة الممتازة برصيد (41) نقطة.

القادسية (1/0) خدمات جباليا

قلص القادسية من فرص خدمات جباليا في استثمار تعثر الآخرين والبعد عن شبح الهبوط وفاز عليه بهدف نظيف لم يفلح خدمات جباليا في إدراك التعادل أو الفوز واستغلال حالة القادسية بعدم حاجته لنقاط المباراة ووجوده في مركز آمن، ويبقى خدمات جباليا بحاجة إلى فوز فقط في الجولة الأخيرة من أجل ضمان البقاء في الدرجة الأولى، أما في حالة الخسارة أو التعادل وفوز المشتل فإنه سيكون صاحب بطاقة الهبوط الثانية حيث تجمد رصيده عند (19) نقطة في المركز العاشر، بفارق نقطة واحدة عن المشتل صاحب المركز الأخير، في المقابل نجح القادسية في أن يكون أحد أضلاع المربع الذهبي للبطولة برصيد (27) نقطة.

أهلي بيت حانون (1/0) الزيتون

رغم خسارة الزيتون من أهلي بيت حانون إلا أنه بعد الخسارة مباشرة هرب بشكل رسمي من حسابات وخطر الهبوط للدرجة الثانية مستفيداً من خسارة خدمات جباليا وتعادل المشتل، حيث بقي الزيتون في المركز الثامن برصيد (22) نقطة ، بينما كان الفوز معنوياً لبيت حانون ارتقى على إثره للمركز الثالث برصيد (28) نقطة. 

أهلي النصيرات (1/1) بيت لاهيا

تمكن بيت لاهيا من تأمين نفسه بشكل رسمي في الدرجة الأولى بعدما خطف نقطة الأمان والاطمئنان من أهلي النصيرات وابتعد عن أي حسابات من الممكن أن تكون لبطاقة الهبوط الثانية حيث رفع رصيده إلى (22) نقطة في المركز التاسع، بينما وضع أهلي النصيرات نفسه في المركز السادس برصيد (24) نقطة.

أرقام وإحصائيات

وصل إجمالي عدد أهداف الدرجة الأولى إلى (259) هدف، حافظ خلالها محمود فحجان على لقب الهداف برصيد (12) هدف، فيما يلاحقه محمد السطري من القادسية برصيد (11) هدفاً.

شهدت هذه الجولة انخفاضاً كبيراً في تسجيل الأهداف حيث سُجل (6) أهداف في ثلاث لقاءات انتهت بفوز أحد الفريقين، فيما انتهى لقاءين بالتعادل أحدهما سلبياً والآخر إيجابياً.

وعجزت نصف فرق البطولة عن تسجيل الأهداف في هذه الجولة وهم: خدمات المغازي وخدمات خانيونس والمشتل وخدمات جباليا والزيتون.

أشهر حكام المباريات بطاقتين حمراوتين كانتا من نصيب فريق المشتل للاعبين عبد الله أبو شمالة وصهيب أبو نادي، بينما احتُسب في هذا الأسبوع ركلة جزاء وحيدة نفذها عماد الدين شاهين بنجاح لصالح فريق جمعية الصلاح، في مرمى المغازي.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني