فيس كورة > أخبار

الوفد الطبي الرياضي الياباني يعقد محاضرة في العلاج الطبيعي

  •  حجم الخط  

الوفد الطبي الرياضي الياباني يعقد محاضرة في العلاج الطبيعي

 

رام الله – دائرة الإعلام بالإتحاد – عقد صباح الأحد 11/12/2011 الوفد الطبي الرياضي الياباني ممثل منظمة الجمعيات الأهلية في اليابان "NPO" والمكون من د.أكيرا شينوهارا ود. ساوانو تومويوكي محاضرة في العلاج الطبيعي وإصابات الملاعب وذلك في مقر الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم بالبيرة بحضور د. سبع كوكش مسؤول دائرة الخدمات الطبية في الإتحاد إضافة إلى مجموعة من المعالجين الطبيعيين من مختلف الأندية الفلسطينية.

 

وقال د.شينوهارا إنه من خلال الزيارات السابقة التي قام بها إلى فلسطين وبعض المخيمات الفلسطينية في الأردن وسوريا شاهد عدد كبير من اللاعبين الفلسطينيين خاصة في لعبة كرة القدم والذين يحملون رسالة إلى العالم من أجل نيل الحرية دفعه على الإقدام في القدوم مرة أخرى إلى فلسطين وتقديم المساعدة إلى المعالجيين الطبيعيين الفلسطينيين للمحافظة على هؤلاء اللاعبين.

 

فيما أشار د. تومويوكي إلى أنه تم التركيز خلال المحاضرة على تقنية جديدة في العلاج الطبيعي وهي مبنية على دمج الطريقة الغربية في العلاج والطريقة الشرقية وخاصة اليابانية وأنه قام بتطبيقها على أحد المعالجيين خلال المحاضرة وقد لاقت قبولا ً كبيرا ً من قبل المعالجيين المشاركين.

 

وأكد تومويوكي أنه أبدى تفهمه لمتطلبات العلاج الطبيعي في فلسطين وأهم النواقص التي يعاني منها هذا المجال، مبديا ً استعداد منظمة "NPO" لتلبية هذه المتطلبات في المستقبل من خلال التعاون مع الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم.

 

من جهة أخرى قال أيمن دراغمة "معالج طبيعي في نادي هلال القدس" إنه تعرف عن قرب من خلال هذه المحاضرة على كيفية دمج أساليب العلاج الطبيعي الغربية والشرقية في التعامل مع إصابات اللاعبين، واصفا ً هذا الأسلوب العلاجي بالمتطور والفعال ومقدما ً شكره لكل العاملين على تنظيم مثل هذه المحاضرات التي من خلالها يتم اكتساب الخبرة وكذلك التعرف على آخر الطرق العلاجية الحديثة.

 

أما داليا نوباني "معالجة في مؤسسة شباب البيرة الفريق النسوي" فقد أشارت إلى النقص الواضح في الخبرة والتجربة لدى المعالج الفلسطيني في المجال الرياضي وأن مثل هذه الدورات والمحاضرات التي يشرف عليها مختصين معروفين من شأنها أن تعطي الإضافة لجميع المشاركين، مضيفة ًً أن طريقة العلاج الطبيعي المتبعة في فلسطين تتركز على طول المدة الزمنية في العلاج وذلك عكس الطريقة اليابانية التي تتركز على السرعة والفعالية في ذات الوقت.

 

من جهته قال أمجد جفال "معالج في نادي جبل المكبر" إن الطريقة اليابانية في العلاج الطبيعي تجمع بين ثلاثة طرق معروفة الأولى ما تسمى بـ" شاسيتو" والتي تعتمد على الطاقة والضغط على مناطق عصبية وعضلية، والطريقة الثانية تعتمد على تقويم المفاصل والعمود الفقري فيما تعتمد الثالثة على إطالة العضلات والمفاصل، وأن الأخصائي الياباني قام بدمج هذه الطرق الثلاث في طريقة واحدة جديدة وهي طريقة يابانية حديثة بحيث يمكن من خلالها التشخيص والعلاج في ذات الجلسة وذلك في فترة قصيرة وبتأثير إيجابي فوري.

 

هذا وقد شارك في هذه المحاضرة النظرية والعملية 14 معالجا ً طبيعيا ً يمثلون إتحاد كرة القدم وبعض الأندية الفلسطينية وهم: سلوى بابا معالجة في المنتخب الفلسطيني للسيدات، رغدة نجاجرة متطوعة في إتحاد كرة القدم، حمزة عفانه وداليا نوباني "مؤسسة شباب البيرة"، أمجد جفال " نادي جبل المكبر"، لواحظ الحميدي " نادي المجدل"، سناء الشريف " نادي الكرمل"، محمد برغال " نادي مركز عسكر"، محمد اعمر " نادي مركز عقبة جبر"، سارة خلاف " نادي الدوحة"، أيمن دراغمة "نادي هلال القدس"، اسبرنا شنان "نادي سرية رام الله"، أحمد حاج حمد "نادي شباب بلاطة"، علاء هادي "نادي ثقافي طولكرم".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني