فيس كورة > أخبار

"الوطني" يُصعِب مهمة التأهل بالخسارة أمام "النشامى" برباعية

  •  حجم الخط  

دورة الألعاب العربية الثانية عشرة

أكمل المباراة بتسعة لاعبين بطرد أبو صالح والعمور

"الوطني" يُصعِب مهمة التأهل بالخسارة أمام "النشامى" برباعية

 

الدوحة / خالد أبو زاهر – 11/12/2011 - ضمن المنتخب الأردني بنسبة عالية، التأهل إلى المربع الذهب لمنافسات كرة القدم بعد فوزه على المنتخب الوطني الفلسطيني بأربعة أهداف مقابل هدف واحد في افتتاح منافسات المجموعة الثالثة.

 

وسبق المباراة لقاء آخر جمع بين المنتخبين الليبي والسوداني وانتهى لصالح السودان بهدف نظيف، وبالتالي يحتل المنتخب الأردني المركز الأول بفارق الأهداف عن السودان، بانتظار الجولة الثانية غداً حيث سيلتقي المنتخب الفلسطيني مع نظيره السوداني، فيما يلتقي المنتخبين الأردني والليبي، حيث ستُحدد هذه الجولة الشكل النهائي لبطاقتي التأهل للمربع الذهبي.

 

وستكون مهمة المنتخب الوطني في المباراة القادمة أمام السودان، صعبة بسبب فقدان خدمات كل من المدافع حسام أبو صالح ولاعب الوسط إسماعيل العمور بعد طردهما خلال المباراة.

 

الشوط الأول:

بدأت المباراة بحماس شديد أدى إلى التسرع في الوصول إلى مرمى المنتخب الأردني الذي لعب بهدوء تام منذ البداية لاستكشاف نوايا المنتخب الفلسطيني.

وبعد مرور ثلاث دقائق على بداية المباراة، أهدر خالد سالم فرصة مُحققة عندما مرر له سليمان العبيد كرة طولية خلف المدافعين الأردنيين فانفرد بالمرمى ولعب الكرة من فوق الحارس ولكنها كانت ضعيفة فأخرجها أحد المدافعين الأردنيين قبل تجاوزها خط المرمى.

 

طمع المنتخب الوطني في نظيره الأردني واندفع بقوة إلى الأمام حيث سدد حسام أبو صالح كرة قوية من خارج منطقة الجزاء فتصدى لها الحارس بإعجوبة بمحاذاة خط المرمى فلحق بها العبيد ولعبها عرضية غير مستغلة.

 

بعدها بدأ المنتخب الأردني يفرض سيطرته على أرض الملعب فحاصر المنتخب الفلسطيني في منتصف ملعبه وركز في هجماته على الأطراف من جهة والانطلاق من العمق من جهة أخرى.

 

وأسفرت هذه السيطرة عن أمر جيد في الدقيقة (14)، حيث أعلن المنتخب الأردني عن تقدمه بالهدف الأول بواسطة اللاعب ركان بن خالد بعد أن اعتلى برأسه لركنية زميله مصعب اللحام.

 

أعطى هذا الهدف ثقة للمنتخب الأردني وزاد من غياب التركيز لدى اللاعبين الفلسطينيين لا سيما وأن الخط الخلفي لم يكن منسجماً بفعل غياب بعض اللاعبين الأساسيين، ما أدى إلى تغلب المهاجمين الأردنيين على مدافعي فلسطين.

 

ووسط غمرة السيطرة الأردنية على مجريات المباراة، وفي الدقيقة (22) احتسب الحكم ركلة جزاء على المنتخب الفلسطيني بعد قيام المدافع حسام أبو صالح بعرقلة أحد مهاجمي الأردن فسجل منها عبد الله سليم الهدف الثاني للمنتخب الأردني، فيما حصل اللاعب أبو صالح على بطاقة صفراء.

 

وفي الدقيقة (32) أضاف المنتخب الأردني الهدف الثالث للمنتخب الأردني بواسطة اللاعب عبد الله سليم بنفس طريقة الهدف الأول بعد تلقيه ركنية رائد فريح فلعبها برأسه وسط غياب التغطية.

 

وفي الدقيقة (33) قلص المنتخب الوطني النتيجة بواسطة اللاعب أشرف نعمان بعد أن سدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الزاوية اليُمنى للحارس الأردني لؤي العمايرة.

 

وفي الدقيقة (36)، قام المدرب جمال محمود بإجراء تغيير بإشراك إسماعيل العمور بدلاً من اللاعب عماد زعترة، على أمل تحسين الأداء ولكن الوقت لم يُسعفه فانتهى الشوط الأول بتقدم المنتخب الأردني بثلاثة أهداف مقابل هدف.

 

الشوط الثاني:

بدأ المنتخب الوطني بنفس تشكيل الشوط الأول باستثناء التغيير الأول بنزول العمور، وحاول الإعلان عن نفسه من جديد وذلك من خلال السيطرة على وسط الملعب، حيث بدأ محاولاته للتقدم وسط يقظة أردنية حالت دون نجاح محاولات الاختراق الفلسطيني.

 

وبعد عشر دقائق على بداية الشوط الثاني، أشرك المدرب جمال محمود لاعبه المهاجم مراد عليان بدلاً من المهاجم خالد سالم، بهدف تنشيط الجانب الهجومي بالرغم من أن التغيير كان على حساب مهاجم آخر.

 

وفي الدقيقة (56) كاد المنتخب الأردني أن يُضيف الهدف الرابع بواسطة اللاعب راكان بن خالد، لولا الخروج الموفق في التوقيت المناسب للحراس عبد الله الصيداوي الذي أنقذ مرماه.

 

ونجح المنتخب الأردني في استيعاب حماسة المنتخب الفلسطيني من خلال إغلاق منافذ الأطراف والعمق وتناقل الكرة بكل دقة، فيما تعجل المنتخب الوطني الوصول إلى الثلث الدفاعي للمنتخب الأدرني.

 

في الدقيقة (67) أكمل المنتخب الفلسطيني المباراة بعشرة لاعبين بعدما حصل اللاعب حسام أبو صالح على البطاقة الصفراء الثانية، ما زاد من العبء على المنتخب الفلسطيني.

 

وفي الدقيقة (75) دفع المدرب جمال محمود بآخر أوراقه عندما أشرك علي الخطيب بدلاً من سليمان العبيد، بهدف ضخ دماء جديدة قد يكون لها دور في تعديل النتيجة.

 

في الدقيقة (82) أضاف المنتخب الأردني الهدف الرابع بواسطة اللاعب البديل حمزة الدرادرة بعد استغلاله خطأ خط الدفاع فانفرد بالحارس عبد الله الصيداوي ولعب الكرة على يساره بكل أريحية.

 

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي تعرض البديل إسماعيل العمور للطرد بعد طربع للاعب أردني بدون كرة لحظة حصول زميله أشرف نعمان على بطاقة صفراء، فأكمل المنتخب الوطني المباراة بتسعة لاعبين في الوقت بدل الضائع، لتنتهي المباراة بفوز المنتخب الأردني بأربعة أهداف نظيفة.

 

تشكيلة فلسطين:

عبد الله الصيداوي، حسام أبو صالح (طرد 67)، أحمد حربي، هيثم ديب، رائد فارس، عماد زعترة (إسماعيل العمور 36 + طرد 90)، مراد إسماعيل، معالي كوارع، سليمان العبيد (علي الخطيب 74)، خالد سالم (مراد عليان 55)، أشرف نعمان (7)




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني