فيس كورة > أخبار

أيوب : شعبنا يصنع الانتصار بعزيمة الرجال وإرادة فولاذية

  •  حجم الخط  

وليد أيوب مهاتفاً "بيتر بيزنطي" و"العرقان"

شعبنا يصنع الانتصار بعزيمة الرجال وإرادة فولاذية

 

غزة / محمد حجاج – 13/12/2011 - خاطب وليد أيوب نائب رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية صباح اليوم بيتر بيزنطي لاعب منتخبنا الوطني لكمال الأجسام وصاحب الميدالية الفضية لفلسطين في دورة الألعاب العربية بقطر قائلا: "لقد شرفت بلدك ورفعت هامة وطنك عاليا في هذا المحفل العربي الرياضي الكبير وأتمنى لك المزيد وان يكون هذا الانجاز دافعا لك لافتا إلى انك أبكيتنا من الفرحة وشعبنا يعيش دوما على انجاز بطل مثلك لان الرياضة هي متنفسنا ".

 

جاء ذلك خلال الاتصال الهاتفي الذي أجراه أيوب بيزنطي المشارك ضمن منتخبنا الوطني لكمال الأجسام في دورة الألعاب العربية المقامة بقطر حتى الآن وبارك خلاله حصوله على الميدالية الفضية في وزن 100 كجم .

 

وتمنى أيوب لبيزنطي مزيدا من التقدم والعطاء مخاطبا إياه " تذكر أن ورائك دوما شعب عظيم ومناضل وهو يصنع الانتصار من لاشي بعزيمة الرجال وشبابنا وإرادة فولاذية لا تقهر وكلنا أمل بان نراك وأنت متوج بأعلى المناصب ومتقلدا بالذهب أن شاء الله في سبيل رفعة شان وطنك عاليا ونهضة رياضتنا واتحاداتنا ".

 

كما بارك أيوب لصاحب الميدالية البرونزية محمود ادم انجازه الكبير متمنيا التوفيق والسداد له في المحافل الرياضية القادمة

 

مهاتفة لاعبي الشاطئية العرقان وطافش

وبارك أيوب أيضا لأبطال فلسطين بالكرة الطائرة الشاطئية انجازهم الكبير بالصعود إلى الدور التالي من البطولة وتحقيقهم الانتصار تلو الانتصار في منافسات الدور الأول على دول عريقة وكبيرة على الصعيد العربي.

 

وخاطب أيوب نجمين الطائرة الشاطئية الكبيرين خالد العرقان وعبد الرحمن طافش قائلا " نثمن جهدكم عاليا وعطائكم وتحقيقكم هذا الانجاز بالفوز باللقاءات الثلاثة أمام دول عربية شقيقة ونطالبكم بالمزيد,ونحن على ثقة بكم رغم كل الصعوبات والمعوقات ؛لا أننا نراهن عليكما وعلى شبابنا الناهض وإخلاصه وتفانيه في خدمة وطنه"

 

وتابع أيوب " أنتما مثلا يحتذى لشبابنا الفلسطيني في أدائهم الراقي في لعبة الكرة الشاطئية وتحقيق انجاز رياضي لفلسطين في هذه اللعبة, وكنتما خير سفير لرياضتنا الفلسطينية وأوفيتم برسالتكما لشعبكما الذي يتطلع لكم بعين الأمل والكبرياء والشموخ الفلسطيني ".

 

واختتم أيوب اتصاله الهاتفي قائلا :"ثقتنا كبيرة بكما بتكملة المشوار بنفس العزيمة والإصرار, وشعبكم يتطلع إليكما في كافة أماكن تواجده ويدعو الله لكم بالظفر والانتصار ونيل الميداليات المتعددة وان تكونا في المراكز المتقدمة والله نسال التوفيق والسداد لكما ولكل أفراد بعثتنا الفلسطينية المشاركة في هذا الملتقى العربي الرياضي بإذن الله" . 

 

بدوره وعد العرقان كابتن منتخب الكرة الشاطئية أيوب ببذل المزيد من الجهد والعرق من اجل إسعاد جماهير شعبنا الفلسطيني في كافة أماكن وجوده ورسم الابتسامة على وجوههم وإبراز وجه الحركة الرياضية الفلسطينية وطابعها الحضاري رغم كل المعوقات والمنغصات التي يمارسها الاحتلال . 

 

وكان منتخبنا الوطني للكرة الشاطئية قد أحرز ثلاثة انتصارات متتالية في الدور الأول على كل من منتخبات الجزائر ومصر والسودان ليتأهل إلى الدور الثاني من البطولة.

 

أما بيزنطي وادم لاعبا منتخب فلسطين في رياضة كمال الأجسام المشاركان في دورة الألعاب العربية الثانية عشرة فقد أحرزا ميداليتين فضية وبرونزية في الأوزان التي خاضاها في منافسات اللعبة مساء السبت حيث حقق بيزنطي الميدالية الفضية في وزن فوق  100 كجم فيما حقق محمود ادم الميدالية البرونزية في الوزن المفتوح فوق 100 كجم كما حقق مهند حجي البرونزية في وزن 90 كجم.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني