فيس كورة > أخبار

غوارديولا يسير في الطريق المجهول

  •  حجم الخط  

غوارديولا يسير في الطريق المجهول

خسر جوسيب جوارديولا المدير الفني لفريق بايرن ميونيخ رهانه الأخير هذا الموسم ، ولم تشفع صفات المدرب الشاب ، الذي يمتاز بإتقانه لعمله ، واعتزازه بنفسه ، واحساسه بالتفاؤل ، والعمل الدؤوب ، له أمام التحدي الكبير الذي واجه بايرن ميونيخ في الفترة الماضية ، والذي انتهى بالفشل والسير فى طريق مجهول.

ولم تضر الهزيمة الساحقة التي لحقت ببايرن ميونيخ بخمسة أهداف نظيفة في مجموع لقاءي الذهاب والعودة للدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد فقط بالسمعة الكبيرة التي كان يتمتع بها المدير الفني الأسباني أمام خصمه اللدود (ريال مدريد) ، ولكنها وضعت جوارديولا في موقع الدفاع عن النفس لأول مرة في مسيرته الرياضية.

وظهر هذا جليا بعد انتهاء المباراة مباشرة ، عندما أدهش فرانز بيكينباور ، الرئيس الشرفي للنادي البافاري ، الذي يبدو في بعض الأحيان وكأنه عدو لناديه ، الجميع عندما قال "إذا لم يستغل فريق هامبورج الحالة السيئة التي أصبح عليها فريق بايرن ميونيخ ، فإنه يستحق الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية".

واتهمت العديد من الصحف الألمانية الصادرة اليوم الأربعاء جوارديولا بالتسبب في الهزيمة الثقيلة في مباراة الأمس ، حيث ذكرت صحيفة "دي فيلت" أن الهزيمة حملت توقيع المدير الفني الأسباني.

وجاءت عناوين صحيفة "بيلد" الأكثر انتشارا في ألمانيا على هذا النحو ريال مدريد أذل جوارديولا"، و"جوارديولا الخاسر" ، وصاحبت هذه العناوين صورة لجوارديولا وهو مغمض العينين مطأطأ الرأس.

وقالت الصحيفة الألمانية "البايرن يغرق" ، وأشارت الصحف بأصابع الاتهام إلى جوارديولا ، وحملته مسئولية الفشل في الدفاع عن الثلاثية التاريخية (بطولة الدوري وبطولة دوري الأبطال وبطولة الكأس) ، التي حققها الفريق البافاري في الموسم الماضي تحت قيادة المدير الفني الألماني يوب هانكس ، وأكدت أن الأداء الذي قدمه فريق جوارديولا لا يليق أبدا بمباراة الدور قبل النهائي للبطولة الأوروبية الأكبر.

ومن جانبها ، وصفت جريدة "دي فيلت" الهزيمة التي لحقت بالعملاق الألماني بالتاريخية ، وأشارت إلى أن الهزيمة حملت توقيع بيب جوارديولا المدير الفني للفريق.

وذكرت مجلة "ديرشبيجل" الأسبوعية على موقعها على الإنترنت أن "جوارديولا خسر مباراة المدربين أمام أنشيلوتي" ، وألمحت أيضا إلى أن الهزيمة كانت تاريخية ، وقالت "البايرن لم يتعرض أبدا لهزيمة مثل هذه في تاريخه

   وأبدى فيلب لام قائد بايرن ميونيخ اعتراضه على كل الانتقادات التي وجهت لفريقه بعد المباراة قائلا: "لا يمكنني قبول فكرة أن كل ما قمنا به في الشهور والأسابيع الأخيرة كان سيئا".

وكان جوارديولا قد اعترف بتحمله المسئولية كاملة عن النتيجة الكارثية في مباراة أمس من خلال تصريح له مع شبكة "سكاي" الإخبارية ، حيث قال "أنا المسئول عن هذه النتيجة ، الأمر كله يتعلق بالتكتيك السيء ، لقد أخطأت".

وكان الاعتراف الذي قاله جوارديولا بعد المباراة هو أوضح شيء تحدث به ، حيث كان من الصعب معرفة ما كان يقصده من وراء حديثه في المؤتمر الصحفي اللاحق للقاء ، بسبب لغته الألمانية الضعيفة.

وأكد بيكنباور ، الذي صرح لشبكة سكاي أن سبب الحالة السيئة لبايرن هو عدم تمتع اللاعبين بالحماس والرغبة في الفوز ، أن جوارديولا قد لا يكون لديه اللاعبين المناسبين لتنفيذ طريقة اللعب التي يريد أن يطبقها.

ودافع جوارديولا عن طريقة لعبه وكرر مرارا كلمة "الاستحواذ" في بداية المؤتمر الصحفي مع ابتسامة خفيفة تدل على مدى الضغط العصبي الذي يتعرض له.

ورغم أن جوارديولا شوهد أكثر من مرة في شوارع مدينة نيويورك الأمريكية عام 2013 بصحبة أحد مدرسي اللغة الألمانية ، الذي كان سببا في تطور اللغة الألمانية لديه ، لا يجيد جوارديولا التعامل مع بعض المصطلحات مما يتسبب كثيرا في مشاكل خاصة بالحديث مع الصحفيين.

وكان رايموند هينكو ، أحد صحفيي جريدة "بيلد شبورت" الألمانية وجه رسالة مفتوحة إلى جوارديولا ، قال فيها "من الجنون أن تظن أنك قادر على التحدث بالألمانية في ستة أشهر فقط" ، كما أكد أن جوارديولا يواجه الكثير من الصعوبات عند التحدث للاعبيه في التدريبات ، ويجد صعوبة أكبر في التعامل مع الصحفيين.

ويدفع جوارديولا ثمنا باهظا لطموحه اللامحدود والذي سعى إلى تقديم فصل جديد منه مع بايرن بعد نجاحه الهائل مع برشلونة الأسباني سابقا.

وترك جوارديولا فريق برشلونة الذي نشأ فيه إلى النادي الألماني واستبدل حديثه المتقن في برشلونة باللغة الكتالونية مع لاعبي فريقه بلغة جديدة عليه في بايرن والمدينة البافارية.

وكان طموحه هو السبب الرئيسي وراء ذلك حيث سعى لكتابة تاريخ جديد مع بايرن بعدما حصد مع برشلونة 14 من 19 لقبا نافس عليها طوال أربعة أعوام قضاها على رأس القيادة الفنية للمارد الكتالوني.

وطالب هينكو في رسالته من جوارديولا ألا يفكر في الإقدام على خطوة الرحيل عن بايرن مبكرا إذا لم يحقق ما يصبو إليه ، وقال له "يقال أنك يمكن أن ترحل عن الفريق في أي وقت إذا شعرت بأنك لا تستطيع تحقيق آمالك معه ، أو إذا لم تستطع أن تعمل كما تريد".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني