فيس كورة > أخبار

كأس مصر : إنبي يُخرج الأهلي من دور الـ16

  •  حجم الخط  

كأس مصر : إنبي يُخرج الأهلي من دور الـ16

 

ودع الاهلي البطولة الثانية له هذا الاسبوع بعدما خرج من دور الـ16 لكأس مصر بالخسارة امام انبي بهدف نظيف.

وكان الاهلي قد خرج من دور الثمانية لبطولة دوري ابطال افريقيا مطلع هذا الاسبوع بتعادله امام الترجي التونسي في القاهرة.

احرز هدف اللقاء الوحيد مدافع النادي الاهلي رامي ربيعة بالخطأ في مرماه في الدقيقة 68.

وسيلتقي انبي في دور الثمانية مع فريق اتحاد الشرطة الذي كان قد تأهل الي الدور القادم علي حساب بتروجيت.

الشوط الاول

خرج الاهلي "المحظوظ" للغاية بتعادل سلبي غير مستحق امام مضيفه انبي في شوط مباراتهما الاول.

ومنعت العارضة والقائم فريق انبي من التقدم في هذا الشوط في مناسبتين قريبتين للغاية للتهديف في الوقت الذي قدم فيه الفريق الاحمر اداء هزيلا للغاية طوال الـ45 دقيقة الاولى.

بداية اللقاء جاءت مملة للغاية من الفريقين ووضح تأثر اجواء المباراة بعزوف جماهير الاهلي عن التشجيع تضامنا مع افراد محبوسين منها في مشكلة مباراة كيما اسوان الاخيرة.

الهدوء الجماهيري تسبب بشكل واضح في ممل فني في اداء الفريقين خصوصا الاهلي الذي كان اداء لاعبيه عشوائيا بشكل كبير في الـ20 دقيقة الاولي.

علي الجانب الاخر كان اداء انبي اكثر تنظيما من الفريق الاحمر، فالفريق البترولي تعرض لظروف قاهرية قبل بداية اللقاء مباشرة بخروج كل من محمد ابوالعلا وعامر عامر من تشكيل انبي الاساسي بسبب وفاة والدة الاول واصابة الثاني.

وعلي الرغم من ذلك، كان انبي قريبا للغاية من التهديف في الدقيقة 18 عندما انفرد محمد صبحي بمرمي شريف اكرامي تماما ولكن سوء حظ اللاعب البترولي جعل تسديدته تذهب الي العارضة.

احرجت فرصة انبي لاعبي الاهلي كثيرا، فانطلقوا في الهجوم ونظموا هجمة تكتيكية رائعة في الدقيقة 20 بدأها محمد ابوتريكة حيث مرر الكرة لمحمد ناجي جدو الذي اراد ان يمهدها له مرة اخري ولكن تدخل مدافعي انبي افسد الهجمة الاهلاوية.

ثم انفرد محمد فضل بمرمي انبي في الدقيقة 30 ولكنه انحرف بالكرة للجانب الايمن لتضيع خطورة الفرصة.

وعاد الحظ ليقف بجوار الاهلي مرة اخري في الدقيقة 40 عندما سدد عبدالظاهر السقا كرة قوية من داخل منطقة الـ6 ياردات ولكن بسوء توفيق غريب اصطدمت الكرة بالقائم الايسر لشريف اكرامي.

الشوط الثاني

ومنعت العارضة والقائم فريق انبي من التقدم في هذا الشوط في مناسبتين قريبتين للغاية للتهديف في الوقت الذي قدم فيه الفريق الاحمر اداء هزيلا للغاية طوال الـ45 دقيقة الاولى.

بداية الشوط الثاني لم تختلف كثيرا عن بداية شقيقه الاول فالأداء استمر علي نفس المنوال من الفريقين اخطاء في التمرير بدون اي تهديد علي اي من الحارسين.

وحتي الدقيقة 65 لم تكن هناك اي هجمة خطرة سنحت لاي فرق اللهم الا تلك التي كاد ان يمنحها حسام غالي للاعبي انبي عندما حاول ارجاع الكرة الي اكرامي دون ان يلاحظ وجود لاعب من انبي داخل منطقة الجزاء ولكن لحسن حظ لاعب خط وسط الاهلي ذهبت الكرة الي الحارس.

وجاءت الدقيقة 67 لتحمل الجديد في اللقاء عندما تمكن البديل فينسنت ديفونيه من كسر مصيدة التسلل الاهلاوية ليمرر الكرة العرضية يخطئها ربيعة في مرماه محرزا الهدف الاول للفريق البترولي.

تاخر الاهلي في النتيجة اجبرت الجهاز الفني علي القيام بـ3 تغيرات هجومية دفعة واحدة بإدخال كل من عبدالله السعيد ووليد سليمان والبرازيلي فابيو جونيور.

ولم تحدث التغييرات فارقا كبيرا في شكل الاهلي الهجومي حيث استمرت العشوائية غالبة علي ادار الفريق الاحمر الذي لم يتكمن من تهديد مرمي ابوجبل بأي طريقة.

وطالب لاعبو الاهلي في الدقيقة 86 باحتساب ركلة جزاء بداعي عرقلة جونيور داخل منطقة الجزاء ولكن الحكم محمد فاروق طالب باستمرار اللعب لتمر الدقائق الباقية بدون جديد ويودع النادي الاحمر كأس مصر.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني