فيس كورة > أخبار

جمال محمود يتجاوز إنجاز الراحل عزمي نصار

  •  حجم الخط  

صاحب أفضل إنجاز فلسطيني

جمال محمود يتجاوز إنجاز الراحل عزمي نصار

كتب / خالد أبو زاهر (فيس كووورة) 1/6/2014 – حتى الساعة الثامنة والنصف من يوم 29 من شهر مايو 2014، كان الراحل عزمي نصار المدير الفني الأسبق للمنتخب الوطني أفضل مدرب من حيث الإنجاز على مستوى كرة القدم الفلسطينية عندما قاد المنتخب للتتويج ببرونزية دورة الألعاب العربية التاسعة بالأردن يوم 27 أغسطس عام 1999.

الجميع تغنى منذ 15 عاماً بهذا الإنجاز على أمل أن يتحقق أفضل منه، فصبرت الجماهير الفلسطينية ولاعبي المنتخب وجميع المدربين الذين تعاقبوا عليه طوال تلك الفترة ليُحققوا هذا الإنجاز، إلا أن هذا الجيل من المنتخب الوطني نجح في تحقيق الحلم.

فقد كتب المدرب جمال محمود اسمه من نور في سجلات تاريخ الكرة الفلسطينية والآسيوية عندما قاد المنتخب الوطني لتحقيق لقب بطولة كأس التحدي بقيادته المنتخب لتحقيق نصر تلو آخر وتحقيق الوصول لأول مرة في تاريخ الكرة الفلسطينية إلى نهائي بطولة والفوز بلقبها.

جمال محمود قاد كتيبة المنتخب الوطني لتحقيق أغلى إنجاز في تاريخ الكرة الفلسطينية حتى الآن وهو الفوز بلقب بطولة آسيوية والتأهل إلى أكبر تجمع كروي آسيوي وهو كأس القارة الصفراء دون أن تُصاب شباك المنتخب حتى ولو بهدف واحد.

لقد صبر الكابتن جمال محمود كثيراً ونال أكثر مما كان ينتظر، فقد عاش ظروفاً لم يعشها مدرب فلسطيني

ولم يكن الكابتن جمال محمود يعلم أن اليوم الذي توج فيه المنتخب الفلسطيني ببرونزية الدورة العربية التي كان أحد عناصر الفوز الأردني بالميدالية الذهبية، أن يأتي اليوم ويُحقق لفلسطين أفضل مما حققته في تلك الدورة، فقاد المنتخب للفوز بأول بطولة في تاريخه وأول تأهل لفلسطين إلى كأس الأمم الآسيوية.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني