فيس كورة > أخبار

جمال زقوت يستنكر اتفاقية التعاون الرياضي التطبيعية

  •  حجم الخط  

جمال زقوت يستنكر اتفاقية التعاون الرياضي التطبيعية

 

غزة – 28/12/2011 - أعلن جمال زقوت عضو الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم عن شجبه واستنكاره للاتفاقية الرياضية التطبيعية التي أبرمها جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية ورئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم مع رئيس اللجنة الأولمبية الإسرائيلية تسفي فرشياك والتي تتضمن أن تلتزم اللجنة الأولمبية الفلسطينية بالرضوخ للجنة الأولمبية الإسرائيلية ومساعدتها في الحصول على عضوية لجنة دول حوض البحر الأبيض المتوسط ومشاركتها في دوراتها الرياضية عن طريق تقديم فلسطين طلب للحصول على عضوية اللجنة والمشاركة في دوراتها ، مع العلم أن ميثاق اللجنة الذي وضع في بداية الخمسينات  ينص على استبعاد فلسطين وإسرائيل  لأسباب سياسية ، وأن مشاركة فلسطين يلزم اللجنة بمشاركة إسرائيل  .

ودعا زقوت أعضاء اللجنة الأولمبية الفلسطينية والاتحاد الفلسطيني لكرة القدم وجميع الاتحادات والأندية الرياضية أن لا يسمحوا للرجوب بالتفرد بالقرارات المصيرية وجعل فلسطين كوبري لمشاركة إسرائيل في  28 منافسة رياضية مع 8 دول عربية.

وأكد زقوت على ثقته المطلقة بإحباط هذا المشروع الشيطاني والذي يعتبر وصمة عار في جبين فلسطين وتنكر لدماء الشهداء الأبرار ويلحق الضرر بالمصالحة الفلسطينية ويخالف توجهات جميع القوى والفصائل الوطنية والإسلامية وكذلك أحلام وآمال الشعوب العربية .

وأضاف زقوت بأن محاولات تنصل البعض من الاتفاقية لا يجدي نفعاً خاصة أنه تم الإعلان عن اللقاء في مايو الماضي وتم عقده في رام الله بناء على اقتراح من الرجوب .

وأشار زقوت بأنه يستغرب إقدام الرجوب على توقيع الاتفاقية في ذكرى العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة والمصالحة الفلسطينية وفي الوقت الذي تحاول فيه اسرائيل تهويد المسجد الأقصى المبارك وسياسة هدم المنازل وحرق المساجد خاصة في القدس وزيادة وتيرة الاستيطان وجدار الفصل العنصري ورفض الإفراج عن آلاف المعتقلين وشرعنة الاحتلال .

واختتم زقوت حديثه قائلاً " كلما ازدادت صورة قباحة اسرائيل في العالم يخرج علينا من يحاول تجميل صورتها ... وحسبنا الله ونعم الوكيل".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني