فيس كورة > أخبار

افتتاح الدورة الدولية لحكام النخبة بالتعاون مع الفيفا

  •  حجم الخط  

افتتاح الدورة الدولية لحكام النخبة بالتعاون مع الفيفا

البيرة - دائرة الإعلام بالإتحاد – إفتتح الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، في أكاديمية جوزيف بلاتر للموهوبين كروياً في البيرة، الدورة الدولية لحكام النخبة التي ينظمها الإتحاد الفلسطيني بالتعاون مع الإتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، والتي تستمر فعالياتها لمدة 3 أيام، ويحاضر فيها المحاضر الدولي والآسيوي الأردني إسماعيل الحافي، بمشاركة 26 حكماً من المحافظات الشمالية و4 حكام من المحافظات الجنوبية.

وحضر الإفتتاح إسماعيل مطر عضو إتحاد كرة القدم، رئيس لجنة الحكام المركزية بالإتحاد، والمحاضر الدولي والآسيوي إسماعبل الحافي، وعايدة الطريفي المدير الإداري في أكاديمية جوزيف بلاتر،  وطارق النقيب مدير دائرة الحكام بالإتحاد، إضافة إلى محمد رضوان مشرف الدورة.

ورحب إسماعيل مطر بإسم اللواء جبريل الرجوب رئيس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم، بالمحاضر الدولي الحافي، وكافة الحكام المشاركين في هذه الدورة، مقدما ً شاكره الجزيل للحافي على مشاركته في الدورة رغم المعيقات التي واجها أثناء قدومه إلى فلسطين جراء ممارسات الإحتلال الإسرائيلية العنصرية المستمرة بحق الرياضة الفلسطينية، مؤكداً على أهمية هذه الدورة التي ستساهم في رفع جاهزية الحكام بدنياً وفنياً، متمنياً التوفيق لجميع المشاركين.

من جانبه أعرب الحافي عن سعادته لتواجده  مرة أخرى في فلسطين، مقدماً التهنئة للإتحاد الفلسطيني على ما حققه الفدائي من إنجاز تاريخي بعد فوزه بكأس التحدي وتأهله لنهائيات أمم أسيا.

 وأشار الحافي إلى أن هذه الدورة ستشمل على الجانب النظري والعملي بحيث يضم الجانب الأول قانون اللعبة، كالتسلل، ولعب الكرة باليد، وشرح أخر التعديلات التي طرأت على قانون كرة القدم بشكل عام، أما الجانب العملي فهو سيعتمد على العمل الجماعي وكيفية التعاون بين الحكام خلال المباراة بالإضافة إلى تمركز وتحرك الحكام داخل الملعب.

بدوره أكد النقيب على ضرورة إلتزام الحكام ببرنامج الدورة، وأن يكونوا خير مثال للاعبين، متمنياُ لهم التوفيق خلال مجريات الدورة وإجتيازها بنجاح، مشيراً الى أن سلطات الإحتلال قد منعت إصدار التصاريح لأحد عشر حكماً من المحافظات الجنوبية، بالإضافة إلى تأخير إصدار تصريح المحاضر الدولي والآسيوي علي الطريفي من السعودية، منوهاً الى أن إفتتاح الدورة كان من المفترض أن يكون قبل يومين، إلا أن المعيقات التي يضعها الإحتلال أدى إلى تأجيل الإفتتاح إلى اليوم الثلاثاء.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني