فيس كورة > أخبار

اتحاد كرة القدم يجتمع مع لاعبات المنتخب الوطني

  •  حجم الخط  

اتحاد كرة القدم يجتمع مع لاعبات المنتخب الوطني

 

الرام – دائرة الإعلام بالإتحاد – عقدت عصر السبت 31/12/2011 الدائرة النسوية بالإتحاد الفلسطيني لكرة القدم اجتماعا ً خاصا ً للاعبات المنتخب النسوي الأول حضره المدير الفني للمنتخب النسوي هاني أبو الليل ورقية التكروري رئيسة الدائرة النسوية وحسام تركي المشرف العام في الدائرة وهبة عريقات نائب رئيس الدائرة وذلك للحديث عن كيفية الاستعداد للإستحقاقات القادمة وخاصة اللقاءين الوديين أمام المنتخب النسوي الإيطالي خلال شهر شباط القادم.

 

وفي بداية الاجتماع هنأ حسام تركي لاعبات المنتخب الوطني النسوي بأعياد الميلاد متمنياً لهن عاما سعيداً، مؤكدا ً على ضرورة الالتزام والانتماء للمنتخب الوطني في ظل التحضيرات لمباراة المنتخب الايطالي،

 

 ووجه تركي الشكر للاعبات المنتخب الوطني اللواتي حضرن الاجتماع مقدماً الكلمة للمدير الفني للمنتخب الذي أكد بدوره على أن الفريق بحاجة إلى معطيات كبيرة من اجل النهوض بالرياضة النسوية، مطالباً اللاعبات بضرورة معرفة أوضاع اللاعبات خصوصا أيام الدراسة في الجامعات والمدارس من اجل ترتيب جدول التدريبات بسبب عدم تزامن العطل بين المدارس والجامعات في فلسطين.

 

وكشف ابو الليل عن مواعيد البطولات القادمة آسيويا وعربيا في أجندة الفيفا ، مشددا على ضرورة ترتيب جداول التدريبات للاعبات المنتخب الوطني اللواتي يلعب معظمهن في اندية الدوري النسوي ، وفتح ابو الليل الباب في الاختيار امام اللاعبات من حيث التدريب التجميعي  وهذا يترتب عليه ايقاف الدوري النسوي . او التدريب اليومي وهذا يترتب عليه عدم ايقاف الدوري .واقترحت لاعبات المنتخب الوطني ان يتدربن الخميس والجمعة والسبت بحيث يتدربن يوم الخميس لمرة واحدة على اساس المبيت واخذ جرعتين تدريبيتين يوم الجمعة صباحا ومساء ومواصلة التمرين يوم السبت عصرا بداعي التزام اللاعبات بالدوام الجامعي والمدرسي  ، اذ توافق الجميع على هذا الرأي الذي طرحته جينا خلوف لاعبة المنتخب الوطني والذي لاقى ترحيبا من قبل بقية اللاعبات .

 

وطالب هاني أبو الليل لاعبات المنتخب الوطني بضرورة الانضباط والتعب من اجل إثبات الذات في تشكيلة المنتخب الوطني في ظل وجود منافسات حقيقيات في الأندية الفلسطينية التي تلعب ضمن الدوري النسوي ودوري 19 سنة.

 

وقال أبو الليل بان الهدف القادم هو تأهيل مدربات لقيادة الفرق النسوية بحيث ستكون الأولوية للاعبات المنتخب الوطني بدءا من دورة c وانتهاء بدورة a ، حتى تكون لاعبة المنتخب هي المستقبل الذي سيقود الفرق النسوية وأكد أبو الليل أن هذه الخطوة تأتي في ظل حرص اتحاد كرة القدم على اللاعبة حتى تبقى في المنتخب او في عالم التدريب من باب التقدير والاحترام لكل لاعبة خدمت الكرة النسوية الفلسطينية وأضاف بان اكبر كنز هو تأهيل مدربات وطنيات لخدمة الرياضة النسوية مستقبلا.

 

وطالب مدرب المنتخب النسوي أيضا بضرورة التعامل الجيد والملتزم من قبل اللاعبات ذات الخبرة مع اللاعبات الصغيرات في السن واللواتي سيدخلن في المنتخب الوطني عن قريب.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني