فيس كورة > أخبار

نيماروأوسكار يقودان البرازيل لأول فوز في المونديال

  •  حجم الخط  

بثلاثية بمرمى كرواتيا في افتتاح كأس العالم

نيماروأوسكار يقودان البرازيل لأول فوز في المونديال

كان نيمار على مستوى التوقعات مبكرا وأحرز هدفين ليقود البرازيل صاحبة الأرض لتحويل تأخرها بهدف إلى فوز 3-1 على كرواتيا في المباراة الافتتاحية لنهائيات كأس العالم لكرة القدم اليوم الخميس.

وتقدم مارسيلو الظهير الأيسر للبرازيل بهدف لكرواتيا بطريق الخطأ في مرماه في الدقيقة 11 قبل أن يدرك نيمار التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة 29 ثم يسجل هدف الفوز من ركلة جزاء في الدقيقة 71.

واختتم أوسكار الأهداف بعد مجهود فردي وتسديدة أرضية خادعة من حافة منطقة الجزاء في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع.

ولم يسبق أن خسر المنتخب صاحب الأرض مباراته الافتتاحية في كأس العالم بينما كان آخر هدف أحرزه لاعب بطريق الخطأ في مرماه في المباراة الافتتاحية يعود إلى عام 1998.

وحينها سجل الأسكتلندي توم بويد هدفا في مرماه لتفوز البرازيل 2-1 في افتتاح كأس العالم بفرنسا.

وهذه المرة الرابعة التي تخوض فيها البرازيل المباراة الافتتاحية لكأس العالم بعدما فازت على اسكتلندا (1998) والمكسيك (1950) وتعادلت مع يوغوسلافيا (1974).

وحققت بذلك البرازيل فوزها التاسع على التوالي في مباراتها الأولى في بطولات كأس العالم.

ولم يكن مارسيلو محظوظا عندما أخفق في التعامل مع كرة عرضية من نيكيتسا يلافيتش مهاجم كرواتيا ووضع الكرة في مرمى جوليو سيزار.

لكن نيمار - الذي يتعرض لضغوط لتحقيق أحلام بلاده بإحراز لقب كأس العالم للمرة السادسة والأولى منذ 2002 - أصلح هذا الخطأ قبل مرور أول نصف ساعة بعدما توغل من منتصف الملعب وسدد كرة أرضية قوية اصطدمت بالقائم ودخلت مرمى الحارس ستيبه بلتيكوسا.

واستحوذت البرازيل على الكرة وحاولت بجدية الخروج بالنقاط الثلاث وتحقق لها ما أرادت عندما احتسب الحكم الياباني يويتشي نيشيمورا ركلة جزاء بداعي خطأ من المدافع ديان لوفرين ضد فريد.

واعترض لاعبو كرواتيا على احتساب ركلة الجزاء قبل أن ينفذها نيمار في المرمى رغم أن بلتيكوسا لمس الكرة وكاد أن يتصدى لها.

ورغم التقدم واصلت البرازيل الهجوم وكان المدافع ديفيد لويز قريبا جدا من إضافة الهدف الثالث بعدما قابل كرة عرضية من أوسكار لكنه وضعها برأسه فوق المرمى من مدى قريب.

وضغطت كرواتيا بقوة في آخر خمس دقائق لكنها لم تكن كافية لإدراك التعادل أمام المنتخب الذي تلقى مساندة هائلة من المشجعين وسجل هدف الحسم بواسطة أوسكار في اللحظات الأخيرة من هجمة مرتدة سريعة.

وأصبح رصيد البرزيل ثلاث نقاط في صدارة المجموعة الأولى التي تضم أيضا المكسيك والكاميرون وسيلتقي المنتخبان في الجولة الأولى غدا الجمعة بينما بقيت كرواتيا بلا رصيد.

وتلعب البرازيل في الجولة الثانية يوم الثلاثاء المقبل مع المكسيك بينما تلتقي كرواتيا في اليوم التالي مع الكاميرون.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني