فيس كورة > أخبار

مانشستر سيتي وأرسنال يفتتحان الموسم بمباراة الدرع الخيرية

  •  حجم الخط  

مانشستر سيتي وأرسنال يفتتحان الموسم بمباراة الدرع الخيرية

لندن/(وكالة الأنباء الألمانية) 9/8/214 -  يتطلع كل من مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم ومنافسه العنيد أرسنال بطل كأس الاتحاد الإنجليزي إلى بسط نفوذه مبكرا وإعلان تفوقه على الآخر وإحراز أول ألقابه في الموسم الجديد عندما يلتقيان غدا الأحد على استاد ويمبلي العريق في لندن بمباراة الدرع الخيرية (كأس السوبر الإنجليزي).

ويرفع الفريقان الستار عن فعاليات الموسم الجديد بهذه المباراة انتظارا لانطلاق فعاليات الدوري الإنجليزي يوم السبت المقبل.

ويدرك كل من مانشستر سيتي وأرسنال أن الفوز بلقب هذه البطولة غدا سيمنح الفائز دفعة معنوية هائلة ويؤكد تفوق الفريق فنيا وبدنيا.

وقال جيمس ميلنر لاعب خط وسط مانشستر سيتي :"الدرع الخيرية تكون مباراة جيدة دائما.. إنها تمنحك بداية جيدة وقوية بينما لا تزال الفرق الأخرى منشغلة بالمباريات الودية.. إنها مباراة مهمة بالنسبة لنا كما أنها لقب نسعى للفوز به. أرسنال فريق جيد بالفعل ويمنحنا دائما مباراة قوية. أعتقد أنهم سيكافحون من أجل اللقب هذا العام. أضافوا بعض التدعيمات الجيدة لفريقهم".

وأضاف :"دعموا صفوفهم ولكننا دعمنا صفوفنا أيضا. أضفنا لفريقنا بعض اللاعبين الجدد المتميزين".

وكما قال ميلنر ، ضم كل من الفريقين بعض اللاعبين الجدد هذا الصيف حيث تعاقد أرسنال مع المهاجم التشيلي الدولي أليكسيس سانشيز من برشلونة الأسباني بينما ضم مانشستر سيتي كلا من فيرناندو وويلي كاباييرو واستعار فرانك لامبارد إضافة لبكاري سانيا قلب دفاع أرسنال.

ويرى الإيفواري يايا توريه قائد خط وسط مانشستر سيتي أن التعاقدات الجديدة تتناسب مع الفريق بشكل جيد.

وأعرب اللاعب عن تطلعه للقاء مع أرسنال قائلا :"من الجيد أن تعود المنافسة.. أتطلع بالفعل لبداية الموسم الآن. سيكون موسما صعبا لكنني أرى أنه سيكون مثيرا للغاية".

وأضاف :"من المثير بالفعل أن تبدأ الموسم بمباراة الدرع الخيرية أمام فريق مثل أرسنال وعلى استاد ويمبلي".

وينتظر أن يدفع المدرب الفرنسي آرسين فينجر المدير الفني لأرسنال بتشكيلة قوية رغم عدم مشاركة الثلاثي الألماني مسعود أوزيل وبير ميرتساكر ولوكاس بودولسكي حيث ما زال اللاعبون الثلاثة في محاولة للاستشفاء من الإجهاد الذي عانوا منه هذا الصيف في ظل مشاركة المنتخب الألماني في بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل وبلوغه المباراة النهائية وتتويجه باللقب قبل أربعة أسابيع فقط.

ويستطيع فينجر الاستعانة بأليكسيس سانشيز في مباراة الغد كما قال زميله آرون رامسي أن فوز الفريق بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي أعاد الثقة للفريق نظرا لأنه كان اللقب الأول للفريق منذ تسع سنوات.

وقال رامسي :"نشعر دائما بأننا نسير في الاتجاه الصحيح. أجرينا الكثير من التغييرات عبر سنوات مع رحيل اللاعبين البارزين من صفوفنا إلى أندية أخرى ولكننا ما زلنا فريق مستقر".

وقال فينجر إنه كان مصرا على تدعيم دفاع أرسنال بعدما عانى الفريق من مشاكل الدفاع مرارا في الموسم الماضي، مشيرا إلى أن الفوز على مانشستر سيتي غدا سيكون البداية المثالية للفريق في الموسم الحالي.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني