فيس كورة > أخبار

استشهاد 20 فلسطينياً بينهم ثلاثة من قادة كتائب القسام

  •  حجم الخط  

استشهاد 20 فلسطينياً بينهم ثلاثة من قادة كتائب القسام

غزة/(وكالة الأنباء الفرنسية) 21/8/2014 - استشهد 16 فلسطينيا بينهم ثلاثة من ابرز قادة الذراع العسكري لحماس في سلسة غارات اسرائيلية على قطاع غزة الخميس وفقا لوزارة الصحة في غزة.

وفي اعنف هذه الغارات اطلقت مقاتلات اف-16 اسرائيلية تسعة صواريخ على مبنى سكني من عدة طوابق تملكه عائلة كلاب في حي تل السلطان بمدينة رفح مما اسفر عن استشهاد سبعة فلسطينيين واصابة العشرات بجروح وفقا لوزارة الصحة في غزة.

وقد دمر المبنى كليا ولحقت اضرار كبيرة بمنازل مجاورة .

واعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح المسلح لحركة حماس الخميس استشهاد ثلاثة من كبار قادتها في هذه الغارة الاسرائيلية. وقالت الكتائب في بيان انها "تزف الى شعبنا وامتنا شهداءها القادة محمد ابو شمالة (41 عاما) ورائد العطار (40 عاما) ومحمد برهوم (45 عاما)".

ويعتبر هؤلاء الثلاثة من ابرز قادة كتائب عز الدين القسام في قطاع غزة، لا سيما ابو شمالة والعطار العضوان في المجلس العسكري الاعلى للكتائب اذ ذكرت مصادر فلسطينية ان ابو شمالة هو القائد العسكري لمنطقة جنوب قطاع غزة فيما يتولى العطار القيادة العسكرية للكتائب في لواء رفح.

وقالت الكتائب في بيان لاحق ان ابو شمالة والعطار من مؤسسي كتائب القسام في رفح وقادا العديد من العمليات "الجهادية" وعمليات ملاحقة و"تصفية العملاء" في الانتفاضة الأولى، وشاركا في ترتيب صفوف كتائب القسام في الانتفاضة الثانية.

كما اشارت ايضا الى انهما اشرفا على العديد من العمليات الكبرى مثل "عملية الوهم المتبدد" الاسم الذي تطلقه حماس على اسر الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط في 2006.

واكدت كتائب القسام في البيان انه "لا يفت في عضدها ولا في عضد مجاهديها استشهاد أي من قادتها بل يزيدها ذلك إصرارا وعزيمة (...) وسيدفع العدو ثمنا غاليا لهذه الجريمة وجرائمه المستمرة بحق أبناء شعبنا".

من جانبه قال سامي ابو زهري المتحدث باسم حماس في بيان "اغتيال قادة القسام في رفح هي جريمة اسرائيلية كبيرة لن تفلح في كسر ارادة شعبنا و إضعاف المقاومة واسرائيل ستدفع الثمن".

وفي وقت لاحق استشهد سبعة فلسطينيين الخميس بينهم اربعة اطفال في غارتين جويتين اسرائيليتين على قطاع غزة.

واعلن الناطق باسم وزارة الصحة في غزة اشرف القدرة سقوط "خمسة شهداء بينهم ثلاثة اطفال و اصابة اربعة مواطنين بجروح خطيرة" في غارة على شارع النفق بغزة".

وكان القدرة اعلن قبيل ذلك "استشهاد المواطنين سرور طمبورة (36 عاما) وحسن طمبورة (13 عاما) في غارة في بيت لاهيا شمال القطاع".

واعلن القدرة فجر الخميس استشهاد فلسطيني في غارة جوية اسرائيلية استهدفت ليل الاربعاء الخميس مخيم النصيرات وسط القطاع، ووفاة ثان متاثرا بجروح اصيب بها في قصف اسرائيلي سابق.

وبذلك ترتفع حصيلة الشهداء الفلسطينيين منذ بدء العدوان الاسرائيلي الدموي على القطاع في الثامن من تموز/يوليو الماضي الى 2065 شهيداً على الاقل واكثر من 10 آلاف و250 جريحا، بحسب وزارة الصحة في غزة.

ومنتصف ليل الثلاثاء الاربعاء انتهت مهلة وقف اطلاق النار في قطاع غزة الساري منذ 11 اب/اغسطس والذي مدد الاثنين لـ24 ساعة، بدون ان يتوصل الطرفان الى اتفاق على تمديدها فاستؤنف اطلاق الصواريخ على اسرائيل والغارات الجوية على قطاع غزة.

ميدانيا قالت كتائب القسام في بيان صحفي صباح الخميس ان كتائبها "قصفت مطار بن غوريون بصاروخ ام-75 ومغتصبة نير عوز ب12 قذيفة هاون-120".

كما اعلنت سرايا القدس الجناح المسلح للجهاد الاسلامي في عدة بيانات صحفية انها اطلقت عشرة صواريخ على الاقل على عدة اهداف جنوب اسرائيل.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني