فيس كورة > أخبار

معاقو فلسطين في دورة الألعاب العربية يرفضون التهديدات بحقهم

  •  حجم الخط  

معاقو فلسطين في دورة الألعاب العربية يرفضون التهديدات بحقهم

 

استهجن أبطال منتخب فلسطين لرياضة المعاقين التهديدات التي صدرت بحقهم بعد مشاركتهم في بطولتي الإمارات وقطر.

 

وكان بعض أعضاء مجلس الإدارة في اللجنة البارالمبية بغزة حاولوا منع اللاعبين والمدربين من المشاركة في البطولات الأخيرة وتهديدهم من خلال الاتصالات وإرسال كتب موقعة من كل من سمير أبو جياب وماهر راضي، وأبدى البطل خميس زقوت ممثل لجنة اللاعبين، والحاصل على أول ذهبية فلسطينية بقطر استياءه من التهديدات التي أطلقها سمير أبو جياب للاعبين والمدربين وهي سابقة في تاريخ الرياضة الفلسطينية أن يمنع أبطال يمثلوا بلدهم في المشاركة  باسم فلسطين وقال أننا التزمنا بتعليمات رئيس اتحاد ألعاب القوى علي النزلي بغزة، ورئيس اللجنة البارالمبية أكرم عكة في الضفة الغربية.وأننا لا نخضع لمزاجات الأشخاص.

 

ومن جانبه اعتبر علي النزلي رئيس اتحاد العاب القوى للمعاقين، وعضو مجلس إدارة اللجنة البارالمبية أن تهديد أي لاعب أو مدرب يمثل فلسطين يأتي في سياق الفلس الأخلاقي والوطني لمن يقوم بمثل هذا السلوك ويجب ألا يمر تهديد اللاعبين دون حساب من الجهات المسئولة في وزارة الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية الفلسطينية.

 

وأكد النزلي بأنه أعطى أوامره لفرق المنتخب بالسفر من منطلق وطني ومن خلال صلاحياته كرئيس لاتحاد ألعاب القوى للمعاقين وبتعليمات مباشرة من رئيس اللجنة البارالمبية بالضفة  الغربية السيد أكرم عكة وبمباركة وزارة الشباب والرياضة .

 

ويشار إلى أن مشاركات الإمارات وقطر مثلت نموذجاً لوحدة الصف الفلسطيني لان الوفد كان مشتركاً بين الضفة الغربية وقطاع غزة، واستطاع الأبطال في الإمارات الحصول على ثلاث فضيات وست برونزيات، وفي دولة قطر حصلوا على ذهبية وفضية واربع برونزيات، يضاف لسجل اللجنة البارالمبية الفلسطينية، وقد حصل اللاعبين على مكافآت مالية كبيرة تتراوح بين ألفين دولار للبرونزية وخمسة آلاف دولار لمن حصل على الميدالية الذهبية.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني