فيس كورة > أخبار

إفتتاح دورة المدربين للمستوى الثالث "C"

  •  حجم الخط  

إفتتاح دورة المدربين للمستوى الثالث "C"

القدس - دائرة الإعلام بالإتحاد – 13/9/2014 - إفتتح الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم، صباح اليوم السبت، في مقره بضاحية الرام في  القدس، دورة المدربين للمستوى الثالث "C" ، والتي ينظمها بالتعاون مع الإتحاد الآسيوي لكرة القدم، وتستمر فعالياتها لمدة اسبوعين متتاليين من 13 وحتى 24 من الشهر الجاري، بمشاركة 30 مدرباً ومدربة واحدة.

وحضر إفتتاح الدورة عبد المجيد حجة أمين عام اتحاد كرة القدم، وفتحي أبو العلا رئيس اللجنة الفنية، والمحاضر الفلسطيني الآسيوي المدرب أحمد الحسن، ويحيى عاصي مشرف الدورة.

ورحب عبد المجيد حجة بإسم اللواء جبريل الرجوب رئيس الإتحاد بالمدرب والمشاركين ورئيس اللجنة الفنية أبو العلا القادم من المحافظات الجنوبية، معبراً عن فخره وسعادته بوجود أول مدرب فلسطيني آسيوي يقدم دورة  "C" وهو المدرب أحمد الحسن، وبالتالي وجود كادر فلسطيني رياضي مؤهل يمكنه تقديم الإضافة في المستقبل.

وتمنى حجة أن يتم تقديم مثل هذه الدورات في المحافظات الجنوبية في القريب العاجل، خاصة أن القطاع الرياضي هناك أكثر طوقا لأخذ حقه من الدورات التدريبية وبحاجة لوجود عدد أكبر من المدربين الفلسطينين الجادين كالمدرب أحمد الحسن.

 من جهة أخرى حث حجة المشاركين على ضرورة الإستفادة من هذه الدورة،  وأن لا يتم النظر إليها بمنظار الحصول على الشهادة ليلبي المدرب رغبته الذاتية فقط،  بل يجب على المدرب التفكير في كيفية أن يصبح مدربا وطنيا تقع على عاتقه رسالة تربية جيل مثقف في هذا المجال، متمنيا أن يعكس المشاركين صورة مشرفة من الإلتزام والأخلاق الرياضية.

من جانبه أشار أبو العلا إلى أن التدريب يُعد اللبنة الأساسية في كرة القدم، وكلما إرتقى المدرب إرتقى معه مستوى كرة القدم المحلية، مشيرا ً إلى أن هذه الدورة تعد مجرد تأهيل للمدرب وهي الدرجة الأولى على سلم الصعود، مقدما ً شكره للواء الرجوب على جهوده الكبيرة التي استطاع من خلالها إختصار الزمن محققا في 6 سنوات ما كان يحتاج لتحقيقة شخص آخر إلى أكثر من ذلك بكثير.

أما المحاضر في هذه الدورة أحمد الحسن فقد تحدث عن أهمية عقد مثل هذه الدورات بشكل متواصل، آملاً أن تكون هذه البداية لتأهيل مدربين محليين قادرين على تطوير ذاتهم ليصبح عددا ًمنهم محاضرين في المستقبل، مما يوفر الكثير من الوقت والجهد ويقلل من المعيقات والصعوبات التي يفرضها الإحتلال في عملية  دخول المحاضرين الأجانب الى فلسطين.

وفيما يتعلق بأهم المواضيع التي سيتم تناولها خلال مجريات الدورة وضح الحسن أنها ستشمل محاضرات نظرية تتطرق لأسس بناء الفريق ووسائل الإتصال ومهنة التدريب بالإضافة لطبيعة عمل المدرب ومواصفاته، فيما سيهتم الجانب العملي بالتنظيم الدفاعي واللعب الهجومي والمهارات الأساسية في كرة القدم، كما سيتم عقد ثلاتة إختبارات نظرية وثلاثة أخرى عملية.

كما قدم الحسن جزيل شكره للواء الرجوب الذي منحه هذه الفرصة من خلال تأهيله في الدورات لكي يصبح أول محاضر فلسطيني آسيوي في التدريب، متمنيا أن يكون عند حسن الظن في خدمة كرة القدم الفلسطينية وتطويرها.

أما المشاركة الوحيدة في هذه الدورة حمامة جميل فقد عبرت عن سعادتها الكبيرة لإتاحة الفرصة لها بالمشاركة في دورة المدربين "C"، مؤكدة ً أنها ستعمل على تنمية قدراتها التدريبية في المرحلة الأولى، وذلك للوصول إلى المرحلة التي تكون فيها قادرة على المساعدة في تطوير الكرة النسوية الفلسطينة وككذلك تشجع زميلاتها  من لاعبات المنتخب للحصول على مثل هذه الدورات الهامة.





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني