فيس كورة > أخبار

باريس سان جيرمان يُسقط برشلونة في دوري الأبطال

  •  حجم الخط  

باريس سان جيرمان يُسقط برشلونة في دوري الأبطال

باريس/(وكالة أنباء رويترز) 30/9/2014 - لم يتأثر باريس سان جيرمان بغياب قائد زلاتان إبراهيموفيتش وتجاوز بدايته غير الجيدة للموسم ليحقق فوزا مهما بواقع 3-2 على برشلونة في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم اليوم الثلاثاء.

ولم تتلق شباك برشلونة أي هدف منذ بداية الموسم لكن ديفيد لويز وماركو فيراتي وبليز ماتويدي اخترقوا دفاعه ليمنحوا الفريق الفرنسي النقاط الثلاث.

وأحرز لويز الهدف الأول في الدقيقة العاشرة لكن لم تمر دقيقتان إلا وتعادل ليونيل ميسي لبرشلونة منهيا هجمة رائعة للفريق الاسباني.

وأعاد فيراتي التقدم لباريس سان جيرمان في الدقيقة 26.

وأضاف ماتويدي الهدف الثالث بعدما مرت الكرة من دفاع برشلونة في بداية الشوط الثاني ورغم الهدف الرائع لنيمار بعدها بقليل فإن ذلك لم يكن كافيا لإنقاذ الفريق من الهزيمة في باريس.

والآن يتصدر باريس سان جيرمان المجموعة السادسة بأربع نقاط مقابل ثلاث لبرشلونة ثم اثنتين لأياكس امستردام الذي تعادل 1-1 مع أبويل القبرصي.

وقال مدرب باريس سان جيرمان لوران بلان في مؤتمر صحفي "نحن راضون بشكل كبير لأننا عبرنا مباراة صعبة."

وأضاف "رغم تألق بعض اللاعبين فإن ما أنظر إليه هو لاأداء الجماعي للفريق."

وقال لويس إنريكي مدرب برشلونة "في آخر 25 دقيقة كان بوسعنا أن نلعب بطريقتنا وأعتقد أننا كنا قادرين على التعادل رغم أني لا أقول إننا لم نستحق الخسارة.

"لست مندهشا من مستوى باريس سان جيرمان بدون إبراهيموفيتش.. فنحن نعرف قوة هذا الفريق وهو مرشح للقب في دوري أبطال اوروبا وهو بطل الدوري في بلاده."

وتحت أنظار نجمي الغناء جاي زي وبيونسيه ولاعب باريس سان جيرمان السابق ديفيد بيكام بدا باريس سان جيرمان متألقا في ليلة مبهرة بملعبه بارك دي برينس وهو الذي تعادل ست مرات في مبارياته التسع منذ بداية الموسم.

وتلاعب الفريق بدفاع برشلونة بفضل الضغط من البداية ونجح لويز في التسجيل بتسديدة من مدى قريب بعد استلام رائع للكرة.

وتعافى برشلونة سريعا ليقود ميسي هجمة جميلة مرر فيها الكرة إلى اندريس انيستا الذي أعادها إليه فسددها قوية بالقدم اليسرى في الشباك.

واقترب ادينسون كافاني من إضافة الهدف الثاني لأصحاب الأرض لكن تسديدته علت العارضة بقليل.

وارتفع نسق الأداء في الشوط الأول المميز وحصل برشلونة على فرص أيضا حين سدد ميسي الكرة من داخل منطقة الجزاء لكن الحارس سالفاتوري سيريجو أنقذها بطريقة رائعة.

ورد فيراتي غير المراقب بتسجيل الهدف الثاني لسان جيرمان مستفيدا من وجوده بدون رقابة.

ورفع ماتويدي النتيجة إلى 3-1 في بداية الشوط الثاني بتسديدة جميلة من مدى قريب اخترقت شباك الحارس مارك اندريه تير شتيجن.

وأكمل نيمار الليلة الرائعة بهدف ولا أروع بعدما استلم الكرة بهدوء بالغ وسددها بباطن القدم على يسار سيريجو.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني