فيس كورة > أخبار

إسبانيول يوسع الفارق بين البرشا والريال إلى 5 نقاط

  •  حجم الخط  

الدوري الأسباني : إسبانيول يُوسع الفارق بين البرشا والريال إلى 5 نقاط

 

خطف إسبانيول تعادلا ثمينا اليوم بملعبه كورنيا ديل برات من انياب جاره برشلونة بهدف لكل منهما في دربي كتالونيا، قمة الجولة الـ18 من الدوري الإسباني.

 

وقدم إسبانيول عرضا رائعا استحق عليه هدية التعادل على أقل تقدير، فيما بدا برشلونة بعيدا عن مستواه ليفرط في الفوز ويوسع الفارق مع متصدر الليجا ريال مدريد الى خمس نقاط.

 

واحتفظ البرسا بوصافة الليجا بعد أن جنى النقطة 38 ، مقابل 24 نقطة لجاره اللدود إسبانيول الذي استقر في المركز الثامن.

 

استهل المدرب بيب جوارديولا اللقاء بتشكيله المعتاد في الفترة الاخيرة، ولكن طرأ عليه عودة النجم أندريس إنييستا في وسط الملعب.

 

وحرس فيكتور فالديس عرين البرسا، ولعب امامه قلبي الدفاع جيرارد بيكيه وكارليس بويول، وعاونهما على الاطراف إريك أبيدال وداني ألفيش.

 

اما خط الوسط الناري فتكون من إنييستا وتشافي هرنانديز وسرجيو بوسكيتس، ليساند ثلاثي الهجوم المعتاد ليونيل ميسي وسيسك فابريجاس وأليكسيس سانشيز.

 

بدأ إسبانيول اللقاء بضراوة هجومية فهدد مرمى فالديس في أكثر من مرة، كان أقربها في الدقيقة السابعة حين سدد جوان فيردو رأسية قوية أنقذها بصعوبة فالديس لتتهيأ مجددا لفيردو الذي سدد مباشرة في المرمى لكن بيكيه شتتها بساقه لتضيع فرصة هدف أول مؤكدة لاصحاب الملعب.

 

وشكل أليكسيس سانشيز خطورة كبيرة على مرمى الحارس كريستيان ألفاريز مستغلا تخلخل دفاع إسبانيول، لكن الهدف الأول للبرسا كان من توقيع زميله فابريجاس الذي تلقى عرضية متقنة من ألفيش ليسدد رأسية قوية تسربت من أيدي ألفاريز الى الشباك (ق15).

 

اندفع إسبانيول مجددا للهجوم على أمل ادراك تعادل سريع، وكاد أن يتحقق ذلك حين سدد سرخيو جارسيا تصويبة قوية تصدى لها فالديس ببراعة (ق17) وبعدها أهدر فيردو من جديد فرصة خطيرة حين تهيأت له الكرة على مقربة من مرمى برشلونة ولكنه سدد بغرابة بعيدا عن الشباك (ق24).

 

وهدأ ايقاع اللعب نسبيا في النصف الثاني من الشوط الأول فانحصر اللعب في دائرة الوسط دون خطورة على المرميين، غير ان إسبانيول انتفض في الدقائق الاخيرة من الشوط وأهدر له الإيفواري روماريك وفيردو فرصتين للتعادل قبل صافرة النهاية كما أنقذ بويول ببسالة فرصة خطيرة امام مرمى فريقه.

 

وفي الشوط الثاني واصل فيردو اهدار الفرص السهلة، فأبى أن يتعادل لاصحاب الأرض (ق55) بينما تحفز زملائه لمواصلة هجماتهم على مرمى الضيوف الذين لعبوا مباراة متواضعة لا سيما أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لم يكن في مستواه المعهود.

 

اعتمد البرسا على الهجمات المرتدة مع تأمين خطوطه الخلفية في ظل الكثافة الهجومية للاعبي إسبانيول الذين حمستهم صيحات الجماهير المؤازرة لهم، كما أخفقوا في فرض اسلوب لعبهم المعروف بـ"تيكي تاكا" بتبادل التمريرات القصيرة بشكل سريع بسبب الضغط القوي للاعبي الفريق الأزرق.

 

وفضل جوارديولا تجديد دماء الفريق بالدفع ببدرو رودريجز بدلا من أليكسيس سانشيز لتنشيط الجبهة الهجومية، وبالفعل نجح بدرو في منح حيوية للعملاق الكتالوني وصنع بعض الفرص لميسي وسيسك.

 

وتعرض حارس إسبانيول كريستيان ألفاريز لإصابة أجبرته على مغادرة الملعب قبل عشر دقائق من انتهاء المباراة، ليدخل بدلا منه الحارس البديل كيكو كاسيا.

 

وفي الدقائق الخمس الاخيرة خرج فابريجاس ولعب بدلا منه سيدو كيتا.

 

وانتظر إسبانيول حتى الدقيقة 86 ليحقق التعادل المنتظر برأسية ألبارو باسكيز في غياب تام للرقابة الدفاعية ليشعل مدرجات كورنيا ديل برات.

 

وأهدر البرسا فرصة التعادل في الدقيقة الاخيرة من هجمة ثلاثية، حيث سدد بيكيه كرة قوية ارتطمت بالقائم لتصل الى بدرو ليسددها من جديد لتصطدم بيد أحد مدافعي إسبانيول قبل أن ترتد لإنييستا الذي صوب الكرة بغرابة بعيدا عن المرمى، ليطلق بعدها الحكم صافرة الختام.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني