فيس كورة > أخبار

البرازيل تتعلم من ألمانيا

  •  حجم الخط  

البرازيل تتعلم من ألمانيا

ريو دي جانيرو/(وكالة الأنباء الألمانية) 29/10/2014 -  بعد أقل من أربعة أشهر على الهزيمة المذلة التي تجرعها المنتخب البرازيلي 7/1 على يد نظيره الألماني في المباراة قبل النهائية لبطولة كأس العالم الأخيرة، بدأ الاتحاد البرازيلي لكرة القدم السير على خطى الألمان في تكوين فريق جديد اعتمادا على لاعبين من قطاع الناشئين.

وأعلن الاتحاد البرازيلي أول أمس الاثنين عن مشروعه الذي يهدف إلى إنشاء 15 مركزا تدريبيا في المدن البرازيلية التي لم تستضف مباريات من المونديال الماضي.

ويستعين اتحاد الكرة البرازيلي على تكاليف انشاء هذه المراكز التدريبية بالمبلغ الذي حصل عليه من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" والذي بلغ 100 مليون دولار بمناسبة تنظيم المونديال.

وقال الكساندر جالو أحد مسؤولي الاتحاد: "سيقوم الاتحاد البرازيلي بإنشاء 15 مركزا إعداديا للاعبي كرة القدم بمشاركة الفيفا الذي دائما ما يقدم منحة إلى البلاد التي تستضيف المونديال".

وأكد جالو أن كل مركز من المراكز المزمع إنشائها سيتسع لاستقبال 720 لاعب كرة قدم.

وأضاف جالو خلال الاجتماع الثالث للمديرين الفنيين للمنتخبات البرازيلية للشباب الذي عقد في مقر الاتحاد البرازيلي لكرة القدم: "المركز الأول أصبح حاليا في طور الإنشاء .. المشروع سيركز على الارتقاء بالأداء الفني بالإضافة إلى وظيفته الاجتماعية الأساسية".

وشدد أحد المديرين الفنيين الذين حضروا الاجتماع على أهمية أن يتم التجهيز الفني للاعبين داخل هذه المراكز طبقا للنظام الذي يتبناه الاتحاد البرازيلي لكرة القدم فيما يخص منتخبات الشباب: "من المهم أن تتبع الفلسفة التدريبية النظام الذي يتبناه الاتحاد فيما يخص منتخبات الشباب".

واقترح مانويل فلوريس رئيس لجنة المسابقات في اتحاد الكرة البرازيلي خلال الاجتماع أن يتم تنظيم بطولات جديدة لقطاعات الناشئين مثل مسابقة كأس الإقليم الشمالي الشرقي تحت 20 عاما التي تنطلق عام 2015 وكأس البرازيل تحت 15 عاما الذي يخضع للدراسة حتى الآن.

وأضاف المسؤول الكروي البرازيلي أن الاتحاد يعكف على دراسة تنظيم بطولة للاعبين تحت 20 عاما بحيث يصبح الفريق الفائز باللقب هو صاحب أكبر عدد من النقاط.

وتتبع بطولتي كأس البرازيل تحت 20 عاما و17عاما نظام خروج المهزوم وتتكون من 10 جولات فقط، وهو ما يقلل من فرص اللاعبين في المشاركة في فاعليتها حيث أنه يمكن لأحد الفرق أن يخرج بعد المباراة الثانية له في المسابقة.

وأوضح فلوريس: "نحن نبحث تفعيل هذه المنافسات وسنعلن عن هذا في أقرب فرصة .. الأندية تطالب بمباريات أكثر خلال البطولات وسنلبي هذا الطلب".

وتشير الإجراءات المعلنة من قبل الاتحاد البرازيلي لكرة القدم إلى أنه يسير على خطى الكرة الألمانية التي اهتمت برعاية قاعدة الناشئين من أجل تكوين فريق استطاع الفوز بلقب كأس العالم للمرة الرابعة في تاريخها في مونديال البرازيل 2014.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني