فيس كورة > أخبار

فلسطين تخسر أمام إيران في تصفيات آسيا للسيدات

  •  حجم الخط  

فلسطين تخسر أمام إيران في تصفيات آسيا للسيدات

كولمبو - دائرة الإعلام بالإتحاد – 11/11/2014 - تعرض منتخبنا الوطني للشابات للخسارة بستة أهداف نظيفة أمام نظيره الإيراني، في اللقاء الذي جمعهما اليوم الثلاثاء، على ملعب "بوليس بوك" في العاصمة السيريلانكية كولمبو، لحساب الجولة الأخيرة من المجموعة الثانية لتصفيات آسيا لكرة القدم للشابات تحت 19 عاما ً.

ولعب منتخبنا في هذا اللقاء الذي شهد حضور سفير دولة فلسطين زهير حمدالله زيد وعدد من الجالية الفلسطينية في سيريلانكا، بطريقة 5/4/1 باعتماد المدير الفني لمنتخبنا ناصر دحبورعلى اللاعبة صفا عثمان في حراسة المرمى ومشلين الحذوة وسلين علوش وأية خطاب وتيماء قطامش وملاك ناصر في خط الدفاع، وسمارة سيد أحمد وسهى أبو شمة ولنا نجم وأحلام عيد في خط الوسط، في لاعبت روزين عودة في خط الهجوم.

ولم ينتظر المنتخب الإيراني طويلا ً لافتتاح النتيجة وذلك في بداية الشوط الأول من اللقاء بعد دربكة في خط دفاع منتخبنا أسفرت عن تسجيل الهدف الأول بقدم اللاعبة فرشاه خسروني.

وفي الدقيقة الخامسة سددت عودة كرة عرضية مرت فوق المرمى الإيراني، وبعد ذلك إنفردت اللاعبة أحلام عيد بالمرمى الإيراني لتسدد كرة قوية جاءت في أحضان الحارسة الإيرانية، ليرد المنتخب الإيراني على ذلك بتسجيله الهدف الثاني في الدقيقة 17عن طريق اللاعبة فاطمة رحمقي، قبل أن تضاعف اللاعبة خسروني النتيجة بإحرازها الهدف الثالث، لتعود ذات اللاعبة وتسجل الهدف الرابع لمنتخبها والثالث لها "هاتريك" وذلك في الدقيقة 37 من زمن اللقاء.

وفي الشوط الثاني أجرى دحبور تغييرا بإقحام  المهاجمة لورين طناس مكان روزين عودة في محاولة لتنشيط المنطقة الأمامية وتقليص النتيجة، وأتيح للاعبات منتخبنا بعص الفرص التي لم تشكل خطورة كبيرة على مرمى المنافس، في حين واصل المنتخب الإيراني ضغطه واستطاع من إحراز الهدف الخامس في الدقيقة 60 عبر اللاعبة رحمقى من تصويبة قوية من داخل منطقة الجزاء، وفي الدقيقة 82 اختتمت اللاعبة سنبني بهتشت سداسية المنتخب الإيراني الذي ضمن تأهله إلى نهائيات البطولة بعد تصدره المجموعة برصيد 6 نقاط من فوزين.

وعقب  نهاية اللقاء قال ناصر دحبور المدير الفني لمنتخبنا إن الخسارة كانت قاسية على لاعباتنا، مؤكداً أن اللاعبات لم يظهرن بالشكل المطلوب، بعيدا ً عن الفرق الهائل من حيث المستوى الفني والبدني لصالح المنتخب الإيراني، موضحاً أن الهدف الأول الذي أحرزه المنتخب الإيراني في الدقائق الأولى أحدث إرباكا ً  في صفوف لاعبات منتخبنا، متمنياً على اللاعبات الإستفادة من هذه المشاركات القارية وتحسين النتائج في البطولات المُقبلة.







 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني