فيس كورة > أخبار

سرية رام الله بطلاً لدوري الآنسات لكرة السلة

  •  حجم الخط  

سرية رام الله بطلاً لدوري الآنسات لكرة السلة

بيت لحم – وجدي الجعفري – 16/11/2014 - حسم فريق سرية رام الله لقب دوري الآنسات لكرة السلة للموسم السادس على التوالي بعد فوزه على دلاسال بيت لحم، فيما تقدم العمل الكاثوليكي على دلاسال القدس في المباراتين اللتين جرتا في صالة العمل الكاثوليكي ضمن منافسات الاسبوع الرابع للدوري.

وغلب على مباراة السرية ودلاسال التي انتهت بالنتيجة 38-32 الشد العصبي، فيما تفوق العمل نتيجة ولياقة على دلاسال القدس بـ66-65.

سرية رام الله – دلاسال بيت لحم

الربع الاول:

مباراة حساسة كنوها تحدد هوية البطل، ارتفعت فيها حدة التوتر والشد العصبي ما اثر على رونقها.

ربع أول لم يرتقي للمستوى الفني المعهود زادت فيه الاخطاء والكرات المقطوعة على الفريقين، مع اهدار  الفرص.

نور نابلسي قادت هجمات السرية وتحكمت في سير اللعب مستفيدة من قدرتها على المراوغة بالكرة والاختراق والتسجيل قابلتها شيرين نيسان التي تمتاز بلياقة وخبرة وقتالية عالية.

ووسط ذلك كله تمكنت لاعبات السرية من حسم الربع بالنتيجة 5-3.

الربع الثاني:

تملصت نابلسي من الرقابة التي فرضتها عليها لاعبات دلاسال وظهرت اكثر قدرة على فتح مجريات اللعب، وسط تحسن ملحوظ على اداء السرية الذي بدا اكثر تركيزا من دلاسال بيت لحم.

وبدا التعاون أكبر بين السرية وخاصة النشيطة سالي الجلدة والمخلصة سيما الحموري اللواتي تمكن الى جانب نابلسي واماني يوسف وميس دحادحه من توسيع الفارق  بالنتيجة 13- 5.

 

الربع الثالث:

استفادت لاعبات دلاسال كثيرا باستراحة ما بين الشوطين اعدن خلالها التركيز الذي افتقدنه بالفترات السابقة، ولعبن بأريحية  وتعاون اكبر وضغن على السرية وخاصة مفاتيح اللعب فيه.

وأظهرت اللاعبة ديزي جقمان براعتها في الاختراق والتصويب من تحت وامام السلة اضافة الى سيرينا قراعة وشيرين نيسان.

بالمقابل جاءت معظم نقاط السرية عن طريق نور نابلسي مستفيدة من الاخطاء على الفريق الخصم.

وانتهى الربع لدلاسال بالنتيجة 13-9.

الربع الرابع:

تكافأ الفريقان ولعبا بشكل افضل مع ظهور مميز للاعبة زين اسمري التي تركت بصمات واضحة خلال الربع قابلتها نابلسي وسالي الجلدة.

وحافظ السرية على تقدمه بالنتيجة 38-32.

الحكام: مفلح عقل، عنان دراغمة، ابراهيم عثمان.

سجلها: فؤاد كنعان، ووقتها جوني حزبون، 24 ثانية حسن الخطيب.

العمل الكاثوليكي – دلاسال القدس

اثبت فريق العمل الكاثوليكي انه الحصان الاسود في الدوري نظرا لم قدمته لاعباته من مستوى سلوي متقدم واداء واخلاق ومهارة عالية، وخاصة لارا مطر وميرال حنضل ورولانا طناس ووفاء صابات.

العمل الذي يضم لاعبات صغار السن تمكن من الفوز على دلاسال القدس صاحب الباع السلوي الكبير والذي يحوي لاعبات مخضرمات ذوات خبرة عالية.

الربع الاول:

استغل العمل عاملي الارض والجمهور ودخل اجواء المباراة مبكرا وتمكن من التقدم على دلاسال الذي بدا متراخيا، وتمكن العمل بقدرات لاعباته من حسم الربع بالنتيجة 17-12.

الربع الثاني:

ارتفعت حرارة اللقاء مع دخول لاعبات دلاسال اجواء اللعب وضغطن على فريق العمل مستغلات خبرتهن في ذلك وتمكن من انهاء الربع بالنتيجة 23-16.

الربع الثالث:

عادت لاعبات العمل للمباراة مستفيدات من سرعتهن ولياقتهن البدنية  مع استغلال واضح لاخطاء لاعبات دلاسال وخاصة تحت السلة  وانهى فريق العمل الربع بالنتيجة 19-12.

الربع الرابع :

رمى الفريقان بكل قوتهما من اجل حسم نتيجة المباراة ولعب عامل الخبرة دورا مهما لدى دلاسال  في التقدم خلال الربع ولكن طاقة العمل كانت اقوى وتمكن من خلال لاعباته وخاصة لارا مطر من حسم المباراة بفارق نقطة واحدة بالنتيجة 66-65.

يشار هنا الى ان النجمة لارا مطر واصلت تألقها بالدوري الى جانب ميرال حنضل ورولانا طناس قابلهن جوانا قمر وجولي مصلح ودعاء نيروخ.

من جانبها قالت مسؤولة الملف النسوي بالاتحاد الفلسطيني لكرة السلة ان مستوى الفرق  بالدوري في ارتفاع مستمر مع تألق لبعض اللاعبات وظهور فرق قادرة على حصد الالقاب امثال العمل الكاثوليكي.

وأشارت الى ان السرية احتفظ باللقب في خزائنه للنسخة السادسة على التوالي، مشيدة في الوقت ذاته باداء فريق ابناء القدس الذي استطاع رغم الظروف الصعبة التي تمر بها العاصمة اللعب والحضور للمباريات.

وبشأن مباراة سرية رام الله ودلاسال بيت لحم، قالت: ان الشد العصبي سيطر عليها من الفريقين اللذين لم يقدما الاداء المتوقع واهدرا العديد من الفرص والنقاط نظرا للخشونة الزائدة التي ظهرت.

وحول لقاء دلاسال القدس والعمل، قالت: ان العمل حسم اللقاء بلياقته البدنية واصرار لاعباته على عكس دلاسال القدس الذي لم يستثمر خبرته بالشكل الصحيح.
























 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني