فيس كورة > أخبار

لافي : المنتخب الوطني لا يعرف المستحيل

  •  حجم الخط  

يوسف لافي بعد جائزة الافضل على آسيا لراديو "النورس  "

منتخبنا الوطني للكل الفلسطيني ولا يعرف المستحيل ومن حقنا الوصول الى تصفيات العالم واستعدادات مكثفة ومعسكر في استراليا لأمم آسيا

أريحا / خالد عمار – 3/12/2014 - قال عضو مجلس اتحاد كرة القدم يوسف لافي ان الارتقاء بالمنتخب الوطني ومواصلة تقدمه هي مسؤولية وطنية مشتركة على الجميع ان يشارك بها ، وليست مهمة الاتحاد الفلسطيني لوحده ، وان منتخب فلسطين هو منتخب الكل الفلسطيني ولذلك نطلب من شعبنا الفلسطيني وكل الاسرة الرياضيه  ومن الجميع ان يلتف حول " الفدائي " وان يدعموه لرفع العلم الفلسطيني عالياً في جميع انحاء العالم، فنحن لا نزال في البداية ومن حقنا ان نطمح بالوصول مستقبلاً الى تصفيات كأس العالم وهو حق مشروع ويمكن تحقيقه والشعب الفلسطيني لا يعرف المستحيل والدليل هو ما وصلنا اليه اليوم.

واضاف لافي في حديث خاص لراديو "النورس" بمناسبة حصول المنتخب الفلسطيني على جائزة افضل منتخب في قارة آسيا للعام 2014 قائلاً "في الامس استلم اللواء جبريل الرجوب رئيس اتحاد فلسطين لكرة القدم جائزة المنتخب الفلسطيني كأفضل منتخب عن قارة اسيا لعام 2014 وهذا يعود الى الدعم الذي لاقته كرة القدم الفلسطينية من الحكومة و القيادة الفلسطينية برئاسة الرئيس  محمود عباس خلال السنوات والفترات التي واكبت تطور كرة القدم الفلسطينية والرياضة الفلسطينية ولا ننسى الجهود الجبارة التي قام بها رئيس الاتحاد ورئيس اللجنة الاولمبية اللواء جبريل رجوب والذي حقق نقلة رياضية هائلة على جميع الاصعدة الدولية والآسيوية والعربية والمحلية .

وقال لقد كان هناك مجموعة من الخطط منذ العام 2008 لتطوير الكرة الفلسطينية وكان جل اهتمامنا ينصب على الدوري الفلسطيني الذي كان نتاجه عملية فرز لمنتخبات فلسطينية بشكل عام دون تمييز منتخب على حساب آخر ، وهذا طبعاً لجميع الفئات العمرية وخلال هذه الفترات، قمنا بتطوير الرياضة الفلسطينية من خلال كوادرها الرياضيه والفنية والبنية التحتية والادارية بخطوط متوازية، وقد كانت جميع هذه الانجازات كفيلة بايصال المنتخب الفلسطيني الى المراحل المتقدمة، وان نصل الى تصفيات أمم آسيا للعام 2015.

وتابع لافي ان الاعلام و الاعلاميين كان لهم دور في هذه النقلة النوعية في الرياضة الفلسطينية بمختلف مجالاتها وادواتها، مشيداً بالجهود النوعية لصحيفة "القدس" و راديو "النورس" في مواكبة جميع الاحداث باستمرار وتسليط الضوء عليها بشكل ايجابي ووطني و بما يتماشى مع الرسالة الوطنية والرياضية.

وعن النقلة النوعية التي حققها المنتخب الفلسطيني بوقت قياسي قال لافي " ان هذه مسؤولية وطنية مشتركة تقع على عاتق  الجميع وليست هذه مهمة الاتحاد الفمنتخب  هو منتخب الكل الفلسطيني ولذلك نطلب من شعبنا الفلسطيني وكل الاسرة الرياضية  وكافة ابناء شعبنا الالتفاف  حول منتخبنا ودعمه من اجل رفع العلم الفلسطيني عالياً في جميع انحاء العالم، فنحن لا نزال في البداية ومن حقنا ان نطمح بالوصول مستقبلا الى تصفيات كأس العالم وهو حق مشروع ويمكن تحقيقه وشعبنا الفلسطيني لا يعرف المستحيل والدليل هو ما وصلنا اليه اليوم من انجاز على مستوى القارة الصفراء.

وبخصوص الاستعدادات والتحضيرات لاستحقاق أمم آسيا قال يوسف لافي "لقد وضعنا خطة منذ ما يقارب الستة شهور واجرينا خلالها عدة مباريات ودية و دولية بهدف الوصول الى التشكيلة الاساسية للمنتخب الفلسطيني ، والتي سوف نخوض بها مباريات تصفيات كأس أمم آسيا وخلال الشهر الجاري  لدينا عدة لقاءات ودية مع  اوزباكستان و البحرين و ايران، و من المقرر ان يدخل منتخبنا الفلسطيني قريباً في معسكر تدريبي في استراليا ومنه  سينطلق المنتخب  الى المعسكر الذي ستبدأ فيه مباريات تصفيات كأس أمم آسيا.

وحول تشكيلة المنتخب واذا كان هناك اسماء جديدة ستنضم للمنتخب قال لافي "لا يوجد "فيتو" على أي لاعب فلسطيني في أي مكان في العالم، وكل لاعب يرتئي الجهاز الفني انه يصلح لتمثيل فلسطين ويستحق الانضمام الى المنتخب الفلسطيني فان الطريق معبدة امامه لتمثل الوطن، فمنتخب فلسطين هو للكل الفلسطيني وليس حكراً على فئة معينه.

وفيما اذا كان هناك خطة لاصطحاب المشجعين الى استراليا قال لافي "منذ عدة اشهر تقوم اللجان المختصة بالعمل على تشكيل رابطة مشجعين لتشجيع المنتخب الفلسطيني مثل باقي المنتخبات الاخرى، ونأمل من جمهورنا الفلسطيني بان يستعد وان يضع الاحزمة لدعم وتشجيع منتخبنا الوطني الفلسطيني في تصفيات كاس امم اسيا، وبالامكان التنسيق والحصول على أي معلومات بهذا الخصوص مع المختصين في اتحاد الكرة، ونأمل ان يقف خلف منتخبنا الفدائي جمهوره الوفي لمؤازرته وتحفيزه".





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني