فيس كورة > أخبار

نتائج من دوري الدرجة الثانية بكرة السلة

  •  حجم الخط  

نتائج من دوري الدرجة الثانية بكرة السلة

بيت لحم – وجدي الجعفري – 11/12/2014 - أمطر فريق العمل الكاثوليكي سلة العروب بالنقاط فيما تفوق الساليزيان على تراسنطة بيت حنينا وذلك في إطار منافسات دوري الدرجة الثانية لكرة السلة.

وقد استطاع لاعبو العمل الكاثوليكي من تعويض خسارتهم السابقة بفوز مستحق على العروب بالنتيجة   80-41 بينما عزز الساليزيان انتصاراته عبر بوابة تراسنطة بيت حنينا بالنتيجة  65-56

وجرت المباراتان في صالة العمل الكاثوليكي بحضور رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة خضر ذياب، والى التفاصيل:

الربع الأول:

بدا العمل أكثر تركيزا وتعاونا وجماعية في اللعب  مستغلا مهارة وأداء لاعبيه الشباب وخاصة رامز زبلح الذي يتمتع بلياقة وسرعة إلى جانب ورامز العلي  الذي يمتاز بفنيات عالية، ومايك المصري وعيسى مسعد.

في المقابل مال العروب إلى الفردية في بعض الأحيان وبدأ متباطئا في العودة للمنطقة الخلفية  الأمر الذي ساعد لاعبي العمل الذين يمتازون بالسرعة على التسجيل من خلال "الفاست بريك" السريع.

البداية جاءت للعروب بثلاثيتين متتاليتين عبر الياس البندك وحسن الزين رد العمل بسيل من النقاط منهينا الربع بالنتيجة 28-12.

الربع الثاني:

فرض لاعبو العمل سيطرتهم على الربع وتألقوا دفاعا وهجوما باللعب المنظم والجماعي مستفيدين من فنيات وثلاثيات سامر عواد ورامز العلي ومهارة جوزيف بسوس.

بالمقابل سعى مدرب العروب ناصر شحادة جاهدا لتعديل النتيجة بالإكثار من  التبديلات وتغيير طريقة اللعب إلا ان العمل كان الأفضل بقيادة مدربه مايك الأعمى الذي أنهى الربع بالنتيجة 24-15.

الربع الثالث:

حافظ العمل على تقدمه بنجومية "الطويل" مايك المصري الذي أحرز 8 نقاط متتالية في سلة الخصم فيما اعتمد العروب في التسجيل على الرميات الحرة.

وأنهى العمل الربع لمصلحته بالنتيجة 12-8.

الربع الرابع:

واصل العمل تقدمه وسيطرته على الميدان فيما تراجع العروب الذي افتقد لعامل اللياقة البدنية ، وأنهى العمل الربع 12-6 والمباراة 80-41.

الحكام:  فؤاد كنعان، إبراهيم نواورة، حسن الخطيب.

سجلها: جوزيف دبدوب، ووقتها: جوني حزبون، 24 ثانية  سمير بنورة.

المراقب الفني: فرح قمصية.

الساليزيان – تراسنطة بيت حنينا

الربع الأول:

دخل الساليزيان بقوة وعزيمة ونشاط من خلال اللاعب المخضرم جورج البندك الذي لعب أمامه نجله الياس البندك وبقيادة نجله الثاني إبراهيم البندك.

بدا الانسجام أكثر وضوحا في صفوف الساليزيان الذي يضم نخبة من اللاعبين وينسج بين الخبرة والشباب.

البداية جاءت من خلال الياس البندك بأربع نقاط عززها إياد نصار بثلاثية رد تراسنطة الذي افتقد للتركيز من خلال اللاعب رائد خميس.

واصل الساليزيان اختراقاته وتسجيلاته وخاصة من خارج القوس عن طريق إياد نصار منهيا الربع بالنتيجة 20-7.

الربع الثاني:

لعب تراسنطة بطريقة دفاع الرجل لرجل للضغط على الخصم، ونجح اللاعبون في الحد من اندفاع الساليزيان والسيطرة على مفاتيح اللعب لديهم وتقليص الفارق من خلال النشيطين سهيل استيبان وطوني أبو علي.

بالمقابل أجرى البندك سلسلة تبديلات لتدارك الوضع وإعادة الفارق لكن ملحم زغلول فوت الفرصة عليه بإحرازه ثلاثية مقلصا النتيجة 28-22.

وانتهى الربع بالتعادل 16-16.

الربع الثالث:

تراجع أداء الفريقان ومال اللعب للعصبية مع غياب للمحات الفنية.

حافظ الساليزيان على تقدمه في ظل توجيهات مدرب الفريق إبراهيم البندك، وتمكن اللاعبون من إنهاء الربع بالنتيجة 13-11.

الربع الرابع:

عاد تراسنطة للعب بطريقة الرجل لرجل وضغطوا على الفريق الخصم ونجحوا لأول مرة من تقليص الفارق إلى 49-44 بعد سلسلة هجمات ناجحة من خلال ملحم زغلول ورائد خميس.

لكن الساليزيان نجحوا في حسم المباراة بالنتيجة 65-56.

الحكام: فؤاد كنعان، سمير بنورة، إبراهيم نواورة.

سجلها: جوزيف دبدوب، ووقتها جوني حزبون، 24 ثانية حسن الخطيب.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني