فيس كورة > أخبار

خدمات و شباب رفح في افتتاح الجولة السادسة للدوري الممتاز اليوم

  •  حجم الخط  

افتتاح مثير للجولة السادسة من دوري "جوال"

خدمات و شباب رفح في "ديربي" خارج التوقعات

الصداقة يسعى لتصحيح المسار أمام اتحاد خانيونس

غزة / إبراهيم عمر (صحيفة فلسطين) 26/12/2014 - تتجه أنظار عشاق كرة القدم الغزية اليوم صوب ملعبي رفح واليرموك، حيث يحتضنان مباراتين في غاية الأهمية في افتتاح الجولة السادسة من دوري "جوال"، إذ يلتقي الجاران خدمات وشباب رفح على الملعب البلدي، فيما يحتضن ملعب اليرموك قمة الصداقة واتحاد خانيونس.

خدمات رفح – شباب رفح

"ديربي ساخن" بكل ما تحمله الكلمة من معنى ،ذلك الذي يجمع الخدمات والشباب في رفح اليوم، حيث يتطلع كل فريق للفوز وتحقيق هدف يختلف عن الآخر، فالخدمات المتصدر يريد الابتعاد بالقمة، بينما يريد الشباب التقدم للمناطق الأمامية بعد بدايته السيئة في مستهل البطولة.

الفريقان يدخلان المباراة بعد أن انتعشا بتحقيق الفوز في الجولة الماضية بصعوبة بالغة، حيث اجتاز "الأخضر" في الوقت القاتل الصداقة بهدف نظيف، بينما خطف "الأزرق" الفوز في وقت متأخر من خدمات البريج.

ورغم اختلاف وضعية الفريقين في جدول الدوري، إلا أن التكهن بنتيجة المباراة يبدو صعباً للغاية، وقد اعتاد الجميع على أن تكون لقاءات "الديربي" الرفحي خارج كل الحسابات، وهو ما يمكن أن يحدث اليوم.

وإذا كانت وضعية الفريقين مختلفة من حيث الترتيب، فإنهما يتشابهان في جوانب أخرى، حيث يغيب عن الخدمات متوسط ميدانه المؤثر معتز النحال بداعي الإيقاف، بينما يفتقد الشباب مهاجمه وهدافه محمد صقر بسبب الإصابة.

نقطة أخرى يتفق كلاهما بها، وتتعلق بحراسة المرمى، إذ سيظهر اليوم وجهان جديدان تماماً وواعدان في هذين المركزين، وسيكون عطايا جودة حارس الخدمات بعدما تألق في الفترة الماضية، أما مرمى الشباب فسيحرسه الناشئ عبد الباري بدوان، الذي برز في المباريات الأخيرة في ظل غياب الحارسين الأساسيين بسبب الإصابة.

ويمنّي ناهض الأشقر مدرب خدمات رفح النفس بالخروج بالفوز وحصد النقاط الثلاث التي سترفع رصيد الفريق إلى 14 نقطة ستضمن له البقاء في الصدارة، وهو ذات الطموح الذي يراود جمال الحولي مدرب الشباب، إذ يتطلع لتحقيق الفوز الثالث على التوالي والذي قد ينقل الفريق من المركز العاشر إلى الرابع بشكل مؤقت، فيما لن يخدم التعادل مصالح الفريقين، وسيكون بمثابة هدية للعديد من الفرق الأخرى.

الصداقة – اتحاد خانيونس

في المباراة الثانية على ملعب اليرموك، يأمل الصداقة العودة لسكة الفوز بعدما مني بخسارتين متتاليتين في الجولتين الماضيتين أمام شباب وخدمات رفح، وستمثل المباراة مفترق طرق بالنسبة للفريق الذي بات في المركز السادس، بعد أن تصدر جدول الترتيب في بداية البطولة.

ويدرك لاعبو الصداقة ومدرب الفريق نعيم سلامة مدى صعوبة مباراة اليوم، إلا أن عودة الهداف إسماعيل أبو دان ستزيد من حظوظ الفريق في الخروج بنتيجة جيدة، وإلا فإن خسارة جديدة ستزيد من أوجاع الفريق، وقد ينتج عنها تبعات عديدة.

وعلى الطرف الآخر، يخوض "البرتقالي" المباراة بهدف الفوز دون سواه وفق ما يؤكد مدربه إحميدان بربخ، الذي يتطلع لانتزاع الصدارة من جديد ومواصلة التنافس من أجل التتويج باللقب الذي كان قاب قوسين أو أدنى منه في الموسمين الماضيين.

ويعتمد بربخ كالعادة على كتيبة مميزة من اللاعبين، ولا سيما في خط المقدمة الذي يعتبر الأقوى بين جميع فرق الدوري, بقيادة محمود وادي، الذي سجل خمسة أهداف في المباريات السابقة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني