فيس كورة > أخبار

جامعة فلسطين تختتم بطولة "شجع الوطني" لكرة القدم

  •  حجم الخط  

جامعة فلسطين تختتم بطولة "شجع الوطني" لكرة القدم

غزة-10/1/2015 - اختتمت عمادة شؤون الطلبة بطولة "شجع الوطني" لكرة القدم الذي نظمتها العمادة بين كافة كليات الجامعة تحت إشراف المجلس الأعلى للأندية الطلابية تجسيداً للحملة الإعلامية التي أطلقتها وزارة الشباب والرياضة لتشجيع منتخبنا الوطني الفلسطيني في مشواره ببطولة كأس أمم آسيا.

وقد اختتمت البطولة بلقاء جمع كل من فريق قسم العلاقات العامة والتسويق من كلية الدراسات المتوسطة وفريق كلية إدارة المال والأعمال، والذي فاز به الأخير بهدف وحيد أحرزه اللاعب "هيثم سكيك"، حيث توج على أثر هذه النتيجة فريق نادي كلية إدارة المال والأعمال بطلاً لهذه البطولة.

وهنأ الدكتور سالم درويش عميد شؤون الطلبة، فريق كلية إدارة المال والأعمال الذي فاز في بطولة الكليات لكرة القدم، كما تقدم بشكره وتقديره إلى إدارة الجامعة على الدعم المتواصل للأنشطة الطلابية المختلفة لا سيما الأنشطة الرياضية، التي تصقل مهارات الطلبة وتنمي قدراتهم الشخصية والعلمية التي تنفعهم في حياتهم العملية، مثمناً جهود كليات الجامعة على التعاون المستمر مع العمادة.

كما هنأ "درويش" المنتخب الوطني بتتويجه بجائزة أفضل منتخب لكرة القدم في القارة الآسيوية للعام 2014، مباركاً كافة الجهود التي تبذل للارتقاء بالحركة الرياضية الفلسطينية، ومتمنياً لمنتخبنا الوطني دوام التوفيق.

من جانبه، قدم مدير شؤون الطالبة بالجامعة، الأستاذ محمد عفانة، تهانيه لفريق كلية إدارة المال والأعمال بعد تتويجه بلقب البطولة، مُؤكداً في الوقت ذاته حرص الجامعة على دعم المنتخب الوطني الفلسطيني "الفدائي" في مشواره ببطولة كأس أمم آسيا في أستراليا، ومُتمنياً في نفس الوقت التوفيق لمنتخبنا الوطني في بطولة آسيا.

وفي ذات السياق اختتمت بطولة كرة القدم للكليات في فرع الجامعة بخانيونس، والتي توج فيها فريق كلية الإعلام والاتصال بطلاً للبطولة بفوزه على نظيره فريق قسم العلاقات العامة والتسويق من كلية الدبلوم المتوسط بنتيجة اثنين مقابل صفر، وتم التكريم بحضور كل من السيد كاظم دغمش رئيس مجلس الإدارة والأستاذ عماد الأغا نائب رئيس مجلس الإدارة، والدكتور أكرم شعت المنسق الأكاديمي، والأستاذ اسماعيل كحيل من كلية الدبلوم المتوسط في الفرع، وعدد من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية في الفرع، ولفيف من الطلبة والطالبات.





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني