فيس كورة > أخبار

المسؤولية أثبتت القدرة على النجاح التتويج بكأس الأخلاق

  •  حجم الخط  

مشاهد من لقاء ديربي خانيونس

رجال الأمن والشرطة في الزمان والمكان

المسؤولية أثبتت القدرة على النجاح التتويج بكأس الأخلاق

غزة /فلسطين (صحيفة فلسطين) 27/1/2015 - أثبت لقاء "ديربي" خانيونس الذي جمع أول أمس بين فريقي اتحاد وشباب خانيونس أن قدرة الحفاظ على الأجواء الرياضية وتعزيز مبدأ الأخلاق والقيم وعدم السماح للنتائج أن تكون الفيصل في تحديد العلاقات، قدرة كبيرة ومتوفرة ومرهونة بالنوايا الحسنة للجميع.

لقاء الفريقين جاء عقب أسبوع من لقاء اتحاد خانيونس وشباب رفح والذي شهد أحداث عنف لم يكن لتحدث لولا غياب المسؤولية والاستهتار وأشياء أخرى أدت إلى حدوث ما لم يكن هناك قدرة على بثه أو الكشف عنه لأنهم مُسيء للمجتامع الفلسطيني.

اللقاء بدأ بكلمة لإبراهيم أبو سليم نائب رئيس اتحاد كرة القدم الذي حرص على التواجد في الملعب مع جميع أعضاء الاتحاد ولجانه من أجل ضمان سيره بشكل جيد، حيث قال للاعبي الفريقين قبل المباراة بأن الأخلاق تسبق كل شيء وأن سمعة المدينة بشكل خاص وفلسطين بشكل عام أهم من أي نتيجة.

كما ولعب نادي اتحاد خانيونس دوراً كبيراً في تحقيق الأمن والأمان والانضباط على مدرجات الملعب من خلال تشكيله للجنة خاصة لإستقبال الضيوف والمساهمة في الحضور الجماهيري وهو ما ساهم في وصول المباراة إلى بر الأمان.

وبما أن حالة الفوضى التي كانت في الملعب في الجولةالسابقة بوم لقاء الاتحاد وشباب رفح، فقد استخلص الاتحاد العبر وسعى إلى تنظيم عملية الدخول إلى ساحة الملعب بفعل المجهود الكبير الذي بذله مراقب المباراة حمدي تنيرة.

كمان وأن قوات الشرطة وحفظ النظام ساهمت بشكل كبير في إنجاح مساعي القائمين على المباراة من اتحاد وإدارة ناديين وجماهير على خروجها إلى بر الأمان من خلال تواجدها بكثافة في الزمان والمكان المناسبين طوال المباراة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني