فيس كورة > أخبار

الشجاعية يقتحم المقدمة على متن سُفن البحرية

  •  حجم الخط  

السيطرة على الساحل

الشجاعية يقتحم المقدمة على متن سُفن البحرية

اتحاد الشجاعية (1/0) الشاطئ

غزة/ علاء شمالي (صحيفة فلسطين) 1/2/2015 - منح علاء عطية فريقه مفتاح العودة لمقدمة جدول الترتيب بفوزه على جاره خدمات الشاطئ في ديربي مدينة غزة بهدف نظيف في المباراة التي جمعت الفريقين لحساب الجولة العاشرة من الدوري الممتاز.

سجل هدف الشجاعية، علاء عطية (80)، ليرفع الشجاعية رصيده إلى (18) نقطة في المركز الثالث، بينما تجمد رصيد البحرية عند (16) نقطة وتراجع للمركز السادس.

التحليل المختصر

في بداية المباراة لعب الشاطئ بتحفظ دفاعي وسط رغبة كبيرة من الشجاعية ببدء الهجوم لخطف هدف مبكر، وتبادل الفريقان السيطرة وتهديد مرمى الخصم ولكن دون خطورة تذكر, وسط تألق الخطوط الدفاعية للفريقين والتعامل الجيد مع المهاجمين, قبل أن ينفض الفريقان لغرف الملابس بنهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني استفاق الشجاعية بشكل أفضل وهاجم مرمى الشاطئ في أكثر من فرصة أهدر منها لاعبوه فرصا محققة للتسجيل مع بعض الهجمات للشاطئ التي لم تحقق خطورة كبيرة على مرمى الشجاعية في تألق واضح للمدافعين، وترابط الخطوط، الذي منح الشجاعية هدف الفوز والحفاظ عليه حتى نهاية اللقاء الجماهيري الذي انتهى بصورة إيجابية.

تصريحات المدربين

نعيم السويركي: "لعبنا من أجل الفوز منذ البداية لتعويض إخفاقنا في الجولتين الماضيتين، واللاعبون كانوا في قمة عطائهم وروحهم وقوتهم، وعملنا على العامل النفسي لدى اللاعبين لنسيان النتائج السابقة".

ربحي سمور: "المباراة كانت سجالا في الشوط الأول، وتراجعنا في الشوط الثاني، والشجاعية كان أفضل وأخطر ويستحق الفوز، واللاعبون لدينا يعيشون في ضغط كبير بسبب المنافسة الصعبة على المقدمة".

تشكيلة الفريقين

اتحاد الشجاعية

إياد دويمة، مصطفى الداعور، فرج جندية، خيري مهدي، مصطفى حسب الله، عمر العرعير (حمزة حسونة 75)، حربي السويركي (أحمد الصواف 87)، سالم وادين محمد وادي، علاء عطية (سامح حتحت 92)، يسار الصباحين.

الشاطئ

أمير الكرد، زياد التلمس، محمد السدودي، جمال الأفغاني، سائد أبو فارس (حازم الوزير 46)، إسماعيل أبو شرفن هاشم برغوت (أكرم الحديدي 85)، أسامة أبو قرشينن كرم شبير، بلال النجار (إسلام عوض 70)، محمد القاضي.

الحكام: نادر النجار، وعدنان حنيدق، وإياد أبو عبيد، وسعيد عبد الوهاب.

 





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني